ما هي مواعيد زراعة الأشجار المثمرة

كتابة: رحمة خالد - آخر تحديث: 16 سبتمبر 2020
ما هي مواعيد زراعة الأشجار المثمرة

تُعد الأشجار المثمرة نوعاً من أنواع النباتات التي تنمو على سطح الأرض، وتكون الأشجار المثمرة مُحمّلَة بالثمار الضرورية لغذاء الإنسان وبعض الحيوانات أيضا، وتُعتبَر دراسة الأشجار المثمرة ضمن فروع علوم البستنة، وفي هذه المقالة على منصة تجارتنا سوف نتحدث عن مواعيد زراعة الأشجار المثمرة، مع ذكر أهم أنواع الأشجار المثمرة.

ما هي الأشجار المثمرة؟

الأشجار المثمرة هي جميع الأشجار التي تحمل ثماراً يمكن استخدامها كغذاء للإنسان. فهي بمثابة أشجار تحتوي على أزهار تتحول لثمار فيما بعد. وحديثا أصبح مصطلح الأشجار المثمرة يُطلق على الأشجار التي تنتج ثماراً قابلة للاستخدام البشري فقط.

ما هي مواعيد زراعة الأشجار المثمرة؟

يُعَد فصل الخريف والربيع أفضل فصول يمكن زراعة الأشجار المثمرة بهم، ووضع البذور خلال ذلك الفصلين يعتمد بشكل أساسي على البذور والمتطلبات الإنباتية وعلى الخدمة المتبعَة عند زراعة تلك البذور، وتُعَد الفترة من نوفمبر إلى نهاية فبراير هي أفضل فترات لزراعة الأشجار المثمرة.

ما هي الفترات التي لا يجب زراعة الأشجار المثمرة بها؟

هناك فترتان يجب ألا يُزرَع فيهما الأشجار المثمرة الجديدة – الأشجار التي يتم زراعتها لأول مرة في المنطقة – وهما فترتي الصيف والشتاء وقت تجمد الأرض، فلا تقوم بزراعة الأشجار المثمرة الجديدة خلال الصيف أو الشتاء عندما تتجمد الأرض، فأواخر الشتاء وأوائل الربيع هما الوقتان المناسبان لزراعة الأشجار المثمرة.

ما هي أنواع الأشجار المثمرة؟

هناك عدد كبير من أنواع الأشجار المثمرة، ولكن أبرز تلك الأنواع هي:

أشجار اللوزيات

وهي عبارة عن أشجار صغيرة الحجم نسبيأ تابعة لفصيلة الورديات، ولها العديد من الأنواع، حيث:

  • الخوخ.
  • اللوز بنوعيه الحلو والمر.
  • النكترين.
  • الدراق.

أشجار الحمضيات

وتُسمى أيضا باسم الموالح، وموطنها الأساسي هو شرق قارة آسيا، ويتم زراعة أشجار الحمضيات بكثرة في مناطق ساحل البحر المتوسط مثل: فلسطين، الأردن، سوريا، المغرب، وإسبانيا في الغرب، ويتميز ذلك النوع من الأشجار المثمرة بأنه غني بفيتامين ب، ج، وسي، كما تتميّز ثمارها بأنها حمضية الطعم، ومن أمثلة أشجار الحمضيات:

أشجار النخيل

هذا النوع من الأشجار تابع لفصيلة الفوفلية، والموطن الأساسي لها هو جزر الكناري، أواسط أفريقيا، الجنوب الشرقي من أوروبا، وكذلك في جنوب آسيا، وتنمو أشجار النخيل في الصحاري والمستنقعات والمناطق شبه القاحلة، وتكون ثمارها يأخذ شكل الجلد القرمزي.

أشجار الرمان

هي أشجار تأخذ الحجم المتوسط، ويبلغ ارتفاع الشجرة الواحدة حوالي 9 أمتار، تكون أغصانها متدلية ذات لأشواك، تأخذ شكل ثمارها الشكل الكروي وعلى رأسها تاج، كما تتخذ قشورها القوام الجلدي، وتحتوي ثمار الرمان من الداخل على الكثير من البذور باللون الأبيض أو الأحمر، ويُطلق على أزهار أشجار الرمان اسم جلنار.

أشجار الصنوبر المثمر

هي أحد أنواع الأشجار الحرجية المثمرة، والتي تتبع في الأساس فصيلة الصنوبريات، وتتسم تلك النوعية من الأشجار بارتفاع طولها، حيث يبلغ ارتفاعها حوالي 25 متراً.

أشجار الزيتون

 هو من النباتات الشجرية التابعة لفصيلة الزيتونيات، وتُعَد أشجار الزيتون من الأشجار دائمة الخضرة والمعمّرة ذات الثمار بيضوية الشكل، والتي تأخذ اللون الأخضر ثمّ تتحوّل إلى الأسود بعد نضوجها، ويمكن استخدام ثمارها في صنع زيت الزيتون.

أشجار الفستق الحلبي

 هو أحد الأشجار التابعة لفصيلة البطميات، وتُعَد منطقة مورك في الجمهورية السورية هي أكثر المناطق المشتهرة بزراعة بهذا النوع من الأشجار، كما أن أشجار الفستق الحلبي ضمن الأشجار المعمّرة ذات الطول المعتدل، حيث يصل ارتفاع الشجرة الواحدة إلى 4 أمتار.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

1036 مشاهدة
التالي
كيفية زراعة الحمضيات من البذور
السابق
كيف أفتح ورشة إصلاح سيارات في الإمارات