مشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

كتابة : لبانه ميا خبير
آخر تحديث : 28 مايو 2022
مشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

مشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست، هذا السماد الدودي العضوي ذات الأهمية الكبيرة ولا سيما للزراعات العضوية. بالإضافة إلى ذلك، أصبح السماد الدودي العضوي شائعًا كعنصر رئيسي في نظام الزراعة العضوية، وهو يفي الزراعات العضوية بحاجتها ومتطلباتها الزراعية. فمن المعروف عالميًّا الخطورة الكبيرة للنفايات على اختلاف أنواعها وما تسببه من تلوث كبيرٍ للبيئة في كل مكان. ولكن، بالإمكان تحويل هذه النفايات الضارة إلى سماد عضوي بطريقةٍ بيولوجيةٍ آمنة وصديقةٍ للبيئة، والاستفادة منها في إنتاج سماد عضوي باستخدام ديدان الأرض التي تتغذى على هذه النفايات وتحولها إلى سمادٍ زراعي. نعم عزيزي القارئ فإن إنتاج سماد الفيرمي كمبوست هو الحل الأفضل والأنسب للتخلص من أطنان النفايات التي تحرق أو تطمر في الأرض مسببةً تلوثًا بيئيًّا خطر على صحة الإنسان للتربة والهواء والماء.

كما أنّ إنتاج سماد الفيرمي كمبوست Vermicompost يعدُّ آمنًا ولا يشكل أي خطورة على صحة الإنسان، بالعكس فهو يمثل مدخول كبير لأصحاب المشاريع المنتجة لهذا السماد الدودي العضوي، للمزارعين الذين يستخدمونه لتسميد مزروعاتهم مساهمين بذلك بإنتاج زراعات عضوية صحية. تابعوا معنا المقال التالي للتعرف على أسرار إنتاج الفيرمي كمبوست.

ما هو سماد الفيرمي كمبوست

ما هو سماد الفيرمي كمبوست

وهو روث الديدان ويعرف سماد الفيرمي كمبوست Vermicompost باسم صديق المزارعين وهو أفضل سماد في العالم. كما وظهر سماد فيرمي كمبوست كمصدر مهم في تكميل واستبدال الأسمدة الكيماوية في الزراعة. بالإضافة إلى ذلك، يستخدم هذا السماد الدودي العضوي للمحاصيل العامة وللمحاصيل الزراعية، وهو طريقةٌ لتحضير السماد المخصب مع استخدام ديدان الأرض المعروفة باسم الذهب الأسود. كما وتعدُّ هذه الطريقة من أسهل الطرق لإعادة تدوير المخلفات الزراعية لاستخدامها كسماد عضوي للمحاصيل الزراعية مهما كان نوعها لإنتاج مزروعات عضوية ذات جودة عالية.

مشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

مشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

يعدُّ مشروع إنتاج السماد الدودي العضوي فيرمي كمبوست Vermicompost مشروعًا بغاية الأهمية الاقتصادية والتجارية والزراعية. ولا سيما بالنسبة للمزارعين الراغبين بالزراعة العضوية وإنتاج أصناف من المزروعات العضوية التي يرغب بها كثير من الناس. ولكن، يستلزم مشروع الفيرمي كمبوست السماد الدودي العضوي متطلبات ومواد وظروف وطرق خاصة لإنتاجه نتعرف عليها بالتفصيل.

شاهد أيضًا: مشروع بيع الاسمدة الزراعية.

متطلبات مشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

يتطلب مشروع إنتاج السماد الدودي العضوي vermicompost للبدء به عدة أمور لا بدَّ من تجهيزها وتحضيرها ليسير المشروع بطريقةٍ سهلةٍ، وأيضا ليعطي النتائج المرجوة من هذا المشروع. ولكن، لا يتطلب أكثر من عامل واحد لمراقبة وإطعام الديدان ولا يستلزم الخبرة والمهارة في ذلك، كما أنّ أهم متطلبات هذا المشروع الأساسية الأخرى هي:

  • المواد الأولية اللازمة لإنتاج السماد الدودي العضوي.
  • الفراش والظروف الطبيعة الخاصة لإنتاج سماد الفيرمي كمبوست.
  • بالإضافة إلى ذلك، الديدان اللازمة لعملية إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

ما هي المواد الأولية لمشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

ما هي المواد الأولية لمشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

يستلزم مشروع إنتاج السماد الدودي العضوي موادًا أوليةً هي أساس ومفتاح إنتاج الفيرمي كمبوست اللازم للمزروعات. ولكن ينبغي أن تكون مواد عضويةً وقابلةً للتحلل، وأهم هذه المواد الأولية هي:

  • النفايات العضوية القابلة للتحلل. على سبيل المثال:
    • نفايات المطبخ.
    • مخلفات المزارع.
    • وفضلات الغابات من الأعشاب وأوراق الأشجار.
    • بالإضافة إلى ذلك، نشارة الخشب، وقمامة قصب السكر، ونفايات جوز الهند
  • كما ويمكن وضع الطين وجميعها تستخدم كمواد سماد.
  • ولكن، بشكلٍ عام، تعتبر فضلات الحيوانات، مثل: روث البقر، والدواجن، والأغنام، والماعز.
  • بالإضافة إلى ذلك، مخلفات المحاصيل المجففة المفرومة كالخضار والفواكه هو المواد الأولية الأساسية لإنتاج سماد دودي عضوي يستخدم في إنتاج أنواع مختلفة من الزراعات العضوية المطلوبة بكثرة.

ما هو الفراش والظروف الطبيعية الملائمة لمشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

ما هو الفراش والظروف الطبيعية الملائمة لمشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

البيئة المزدهرة أو الفراش الخاص بالديدان له أهمية قصوى، فهي مادة تعمل كموطن لديدان الأرض. ولكن، ينبغي أن يحتوي الفراش المطلوب لإنتاج سماد الفيرمي كمبوست على الميزات التالية:

  • درجات الحرارة بالدرجة الأولى، وتلعب دورًا كبيرًا في تضاعف نشاط الديدان. كما أنّ درجات الحرارة الأفضل هي 15-35 درجة مئوية. ولكن الأنسب والأكثر ملائمة هي 15-25 درجة مئوية، فهو الأكثر ملائمة للتسميد الدودي العضوي.
  • الرطوبة من خلال الحاجة لوجود الماء لحدوث التفاعلات الكيميائية، إذ يتوقف نشاط الديدان عند رطوبة أقل من 10%. بالإضافة إلى ذلك يتناقص تحت رطوبة 40%. ولكن، الأنسب والموصى بها هي رطوبة بنسبة 55%، وأن وصلت إلى 75% فهي أيضا مناسبة.
  • تأثير الرقم الهيدروجيني PH والمقصود به درجة الحموضة المناسبة كي تعيش البكتريا والديدان. ولكن أنسبها هي 6-7، حيث تموت الديدان في درجات حموضة منخفضة.
  • تأثير نسبة C:N وهي نسبة عنصر الكربون إلى عنصر النيتروجين، فالأنسب هي 25-30.
  • كما وينبغي الحفاظ علي الفراش من المطر وأشعة الشمس.

ما هي أنواع الديدان لمشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

ما هي أنواع الديدان لمشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

تعتبر الديدان أساس عملية إنتاج السماد الدودي العضوي، حيث يوجد أكثر من 2500 نوع من ديدان الأرض. كما أنّ أنواع الديدان المناسبة لمثل هذا المشروع هي: ديدان Eudrilus eugeniae، وديدان الحفارات Perionyx. ولكن، الأنسب والمفضلة لمثل هذا المشروع التجاري هي ديدان الأرض الحمراء Eisenia foetida، نظرًا لمعدلات تكاثرها العالية، وتحويلها المادة الأولية العضوية إلى سماد دودي عضوي vermicompost خلال مدة 45-50 يومًا.

شاهد أيضا: مشروع إنشاء محل بيع اسمدة ومبيدات وبذور.

طرق إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

طرق إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

هناك طرق مختلفة تستخدم في مشروع إنتاج السماد الدودي العضوي. ومع ذلك، فإن طريقة السرير والحفرة هي الأكثر شيوعًا واستخدامًا في مشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست.

  • طريقة السرير: توضع طبقة من المواد الأولية العضوية على الأرض في شكل سرير أبعاده 6 أقدام طول و2 قدم عرضًا وبارتفاع 2 قدم. كما وتعدُّ طريقةً سهلةً للصيانة والممارسة.
  • طريقة الحفرة: تستخدم فيها حفر إسمنتية بطول 5 أقدام وعرض 5 أقدام، وارتفاع 3 أقدام لوضع المواد العضوية الأولية فيها. ولكن، هذه الطريقة تعاني من مشكلتين رئيسيتين هما التهوية والرطوبة، ولذلك لا يفضلها معظم المزارعين.

أكثر الدول إنتاجا لسماد الفيرمي كمبوست

أكثر الدول إنتاجا

تتصدر الهند قائمة الدول الأكثر إنتاج للسماد الدودي العضوي الفيرمي كمبوست منذ بداية تسعينيات القرن العشرين. كما ونجد مجموعة الدول التالية المنتجة لسماد الفيرمي كمبوست vermicompost:

  • الهند.
  • الولايات المتحدة الأمريكية.
  • إسبانيا.
  • البرازيل.
  • المكسيك.
  • إيران.
  • الصين.
  • جنوب إفريقيا.
  • إيطاليا.
  • ماليزيا.
  • الأرجنتين.
  • فرنسا.
  • بولندا.
  • أستراليا.
  • كندا.
  • التشيك.
  • تركيا.
  • كوريا الجنوبية.
  • ألمانيا.
  • فنزويلا.
  • ولكن، أنتجت الهند بمفردها ما يعادل إنتاج كل من أمريكا وإسبانيا والبرازيل والمكسيك.

أفضل شركات إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

نقدم لكم قائمةً ضم أفضل شركات إنتاج السماد الدودي العضوي vermicompost في العالم، وهي:

شاهد أيضًا: مصادر الأسمدة الزراعية.

أهداف مشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

أهداف المشروع

تتلخص أهداف مشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست بما يلي:

  • إنتاج سماد دودي عضوي ذي جودة عالية واستثنائية للتربة، واللازم لزراعة أنواع مختلفة من المزروعات والمحاصيل.
  • بالإضافة إلى ذلك، الحصول على مزروعات صحية لا تعرض الإنسان إلى خطورة الأمراض مع الزمن.
  • محاولة التقليل قدر الإمكان من استخدام الأسمدة الكيمائية والمبيدات الضارة بالبيئة.
  • ولكن يبقى الهدف الأهم هو التخلص من النفايات الضارة بالبيئة من خلال تحويلها إلى سماد دودي عضوي. وبالتالي التقليل من خطورتها على الإنسان.
  • التشجيع والوعي بأهمية إنتاج السماد الدودي العضوي الفيرمي كمبوست ولا سيما لمن يرغب بمشروع صغير مربح.

مزايا مشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست

مزايا المشروع

يتميز مشروع إنتاج السماد الدودي العضوي vermicompost بميزات عدة اهمها:

  • مشروع مستدام وآمن كليًّا وصديق للبيئة والإنسان.
  • استخدام سماد الفيرمي كمبوست يقلل من استخدام الكيماويات.
  • بعدُّ سماد الفيرمي كمبوست غنيًّا بجميع مغذيات النباتات الأساسية.
  • إنتاج محاصيل صحية وذات جودة عالية ومدة صلاحية أطول.
  • تأثيره الممتاز على النمو النباتي.
  • حماية البيئة من خطر التلوث بنفايات الإنسان المختلفة.

وأخيرًا تتضح معنا أهمية مشروع إنتاج سماد الفيرمي كمبوست العضوي الهام للإنسان والتربة والبيئة. بالإضافة إلى ذلك، ينبغي استخدام هذا السماد الهام كإحدى أساسيات الزراعية العضوية وإنتاج مزروعات صحية للإنسان. كما ويقدم هذا المشروع الكثير من الميزات المشجعة على تنفيذه ولا سيما في المناطق التي تتوفر فيها الظروف الملائمة لإقامته.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

1130 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.