أخبار المال و الاعمال العربية والعالمية، وأسواق المال والبورصة، وأسعار العملات العربية والعالمية، إضافة إلى تقارير وتحليلات شاملة حول إدارة الأموال والاستثمار والبورصات
BTC
$42,483.41
-5.82%
ETH
$3,315.48
-2.58%
LTC
$286.65
-4.41%
DASH
$301.38
-2.06%
XMR
$335.77
-3.38%
NXT
$0.07
+0.5%
ETC
$86.22
-7.02%
DOGE
$0.47
-5.82%
ZEC
$252.50
+2.27%
BTS
$0.09
-7.59%
DGB
$0.11
+3.23%
XRP
$1.58
+3.75%
BTCD
$106.72
-5.82%
PPC
$2.72
-19.95%
CRAIG
$0.01
-5.82%
XBS
$3.92
-0.99%
XPY
$0.01
+9.09%
PRC
$0.00
0%
YBC
$10,989.00
0%
DANK
$0.01
-5.82%

تصريحات جديدة بخصوص مشروع وادي تكنولوجيا الغذاء في الإمارات

جاء تصرح الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم،  نائب رئيس دولة الإمارات،  رئيس مجلس الوزراء،  حاكم دبي،  عن أولى مراحل مشروع وادي تكنولوجيا الغذاء. حيث وضح بعض المعلومات عنها واعتبرها خطوة نحو تعزيز النظام الغذائي في الدولة.

أبرز معلومات المشروع

وضح  الشيخ المعلومات الأساسية حول هيكل المشروع ومضمونه مستندا على بيانات رسمية.  وهي كالآتي:

  • أولا سيكون المشروع حيوي تنموي ضمن إمارة دبي،  أي بمعنى بناء مدينة جديدة من مدن دبي التخصصية.
  • ثانيا   من المحتمل أن تضم المدينة شركات الزراعة والغذاء التخصصية.
  • ثالثا سيضم المشروع مركزاً للأبحاث الزراعية.
  • رابعا يتضمن المشروع مقرات للشركات الزراعية والمخازن اللوجستية ومناطق للزراعة العمودية والمائية.
  • خامسا تعتبر  المدينة الزراعية الجديدة بيئة عمل جديدة من نوعها تطويراً لتقنيات الزراعة الحديثة.
  • سادسا من المتوقع أن يجذب المشروع في مراحله الأولى نحو100 شركة متخصصة تعمل على التقنيات الحديثة التي تلائم تحديات المناخ بالمنطقة.
  • سابعا سيتم عمل الشركات بنظام الاقتصاد الدائري الأخضر.
  • ثامنا من المتوقع إنتاج أكثر من 300 نوع من المنتجات الزراعية ضمن المدينة الجديدة.
  • تاسعا تحتوي المدينة 4 مناطق رئيسية هي:
  1.  هندسة التكنولوجيا الزراعية.
  2. ابتكار الأغذية.
  3.  البحث والتطوير.
  4.  الأنظمة اللوجستية المتقدمة.
  • عاشرا”  تعزز من الأمن الغذائي المستقبلي لدولة الإمارات.

 

هدف المشروع الغذائي

بدايةيأتي هدف المشروع في  البحث عن طريقة استراتيجية تعمل على تطوير النظام الوطني الغذائي  في الإمارات.كما تقوم في دعم الشركات  على أساس تمكين إنتاج الغذاء المستدام

أيضا”يهدف على تحدد عناصر سلة الغذاء الوطنية وذلك من خلال ثلاثة معايير رئيسة:

  1. -معرفة حجم الاستهلاك المحلي لأهم المنتجات.
  2. -القدرة على الإنتاج والتصنيع.
  3. – الاحتياجات التغذوية.

ويشار إلى أن هذا المشروع هو خطوة متميزة نحو تطوير وتعزيز مكانة الأمن الغذائي في الإمارات.  حيث لا تعتبر بالمبادرة الأولى .

بل أطلقت ذات المبادرة في نوفمبر/تشرين الثاني في عام 2018  ضمن الإمارات الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي 2051.
حينئذ وصل حجم تجارة الغذاء لدولة الإمارات نحو 100 مليار درهم سنوياً.

مجلس الأمن الغذائي

وافق مجلس الوزراء على تشكيل مجلس الإمارات للأمن الغذائي .حينها من أجل تعزيز منظومة الأمن الغذائي في كافة مناطق الدولة.

وذلك لتحقيق الأهداف الاستراتيجية لضمان الأمن الغذائي.وفي ذات السياق وضع رئيس الإمارات،  الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان،  القانون الاتحادي رقم /3/ لسنة 2020.

أيضا من أجل حماية الأمن الغذائي في حالات الطوارئ والكوارث. من خلال  تنظيم المخزون الاستراتيجي للسلع الغذائية داخل الدولة.

بينماأطلق مجلس الوزراء  النظام الوطني للزراعة المستدامة الذي يهدف نحو زيادة في نسبة الاكتفاء الذاتي  من خلال الزراعة  المحلية .مثلا المحاصيل الزراعية بنسبة 5 بالمائة سنوياً.

ومن ناحية أخرى في عام 2019، حصلت دولة الإمارات على 10 مراكز في مؤشر الأمن الغذائي العالمي.  كما ارتفعت من المركز 31 في عام 2018 إلى المركز 21.

اقرأ أيضا ● السعودية تفتح جميع المنافذ الحدودية وتسمح بسفر المواطنين … لكن ضمن شروط.

بنك برقان الاقتصاد الكويتي سيستعيد نموه في الربعين القادمين.

بنك البحرين الوطني يكلف إحدى لجان مجلس الإدارة بالإشراف على تطبيق سياسات ومبادئ الاستدامة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.