شركات الاتصالات في كندا

كتابة : وائل سليمان
آخر تحديث : 30 يوليو 2021
شركات الاتصالات في كندا

شركات الاتصالات في كندا. يعد قطاع الاتصالات من أهم القطاعات التي تدعم اقتصاد أي دولة في وقتنا الحالي لما يحققه من إيرادات عالية وثابتة ترفد خزينة الدولة، وفي هذا المقال سنتعرف على قطاع الاتصالات في كندا وعلى أهم شركات الاتصال العاملة في هذا البلد.

لمحة موجزة عن دولة كندا

تقع كندا في قارة أمريكا الشمالية، وتتألف من عشرة مقاطعات وثلاثة أقاليم، عاصمتها مدينة. أوتاوا تصنف كندا في المرتبة الثانية بين دول العالم من حيث المساحة حيث تمتد على مساحة 9,984,670 كم٢، تمتلك حدودًا مشتركةً مع الولايات المتحدة من جهة الجنوب والشمال الغربي وهي أطول حدود بين دولتين في العالم، يحدها شرقًا المحيط الأطلسي وغربًا المحيط الهادئ ومن الشمال المحيط المتجمد الشمالي.

يقارب سكانها الخمسة وثلاثين مليون نسمة، وتمتاز بصيف معتدل تتراوح الحرارة فيه بين (20-30) درجةً مئويةً أما شتاؤها فهو شديد البرودة حيث تتساقط فيه الثلوج على مدار أربعة أشهر من كانون الثاني حتى آذار ومتوسط الحرارة فيه (-18) درجة مئوية.
يمثل الحاكم العام في كندا ملكة بريطانيا فنظام الحكم فيها ملكي يتبع للتاج البريطاني. لكن يقود البلاد رئيس الوزراء المنتخب فهو القائد الفعلي للبلاد لأنها تدار بنظام برلماني فيدرالي.

شركات الاتصالات في كندا

  شركات الاتصالات في تركيا

تؤثر شركات الاتصال في الاقتصاد الكندي بشكل هائل؛ فبعد اعتماد البلاد على الخصخصة تأسست شركات اتصالات تعد من أهم وأكبر الشركات في أمريكا الشمالية. وقد ساهمت بنحو 24 مليار دولار من الناتج المحلي الإجمالي الكندي عام 2015.
حيث أنه ما يقارب 30 مليون كندي مشترك بالهاتف اللاسلكي وحوالي 73% من السكان يمتلكون هواتف ذكيةً. وبالرغم من ذلك فهناك ثلاثة من أضخم شركات الاتصالات في كندا تتحكم بنحو 90% من السوق.

روجرز للاتصالات

هي أكبر وأهم شركة بين شركات الاتصالات في كندا تعمل في مجالات الاتصالات اللاسلكية والهاتفية والاتصال بالإنترنت والتلفزيون الكبلي. تأسست شركة روجرز عام 1960 في كندا على يد إدوارد إس روجرز سينيور يقع مقرها الرئيسي في تورنتو.
تمتلك هذه الشركة مجموعةً من أصول وسائل الإعلام الإذاعية والتلفزيونية كما تقدم مجموعةً من خدمات التوزيع التلفزيوني الكبلي والهاتف واللاسلكي خصوصًا في وسط وشرق كندا.
نمت الشركة وتطورت في fido خصوصًا بعد شراء الشبكة اللاسلكية chart في عام 2004. وفي عام 2016 وصل عدد مشتركيها إلى ما يقارب عشرة ملايين ومئتي ألف مشترك، وتمتلك روجرز حصة من مابل ليف للرياضة والترفيه.

شركة بيل كندا

من أكبر المنافسين بين شركات الاتصالات في كندا، يقع مقرها في مونتريال، كيبيك، كندا. يعود تأسيسها لعام 1877 حيث تقدم خدمات الهاتف والإنترنت في معظم شرق ساسكاتشوات و المناطق الشمالية للبلاد.
تتبع لها عدة شركات أهمها شركة بيل للهواتف التي تقدم خدمات الهاتف المحمول وشركة بيل تلفزيون التي تقدم خدمات التلفزيون (قنوات البث المباشر) و(آي بي تي في).
كما تعتبر شركة بيل من أهم فروع الشركة القابضة BEC lnc إلى جانب بيل ميديا التي تدير شبكة التلفزيون الوطنية، كما تدخل BCE في مجالات رياضية كرعاية نادي مونتريال كاتادينس للهوكي ومابل ليف للرياضة.
بلغ عدد مشتركيها حوالي ثمانية ملايين عام 2016.

  شركات الاتصالات في مالطا

تيلوس للاتصالات

هي شركة اتصالات وطنية كندية تقدم مجموعةً كبيرةً من خدمات الاتصالات ومنها الصوت والترفيه والفيديو والتلفزيون IPTV وأهمها الوصول للإنترنت.
تأسست في عام 1999 عندما اندمجت مع شركة BCTEI وانتقل مقرها إلى فانكوفر، كولومبيا البريطانية. ويقدم قسم الشركة اللاسلكي شبكات telus وhspa.
في عام 2016 وصل عدد مشتركي شركة تيلوس للاتصالات إلى حوالي ثمانية مليون وستمائة ألف مشترك.
لا تقتصر شركات الاتصالات في كندا على ما ذكرته، بل يوجد فيها عدد من شركات الاتصال بالإضافة لما ذكرناه مثل شو، وساكس تل، وفيديو ترون. لكنها ذات تأثير محدود على قطاع الاتصال.

مما سبق نجد أن سوق كندا للاتصالات يحتاج لدخول عدد أكبر من الشركات الضخمة لإنهاء احتكار شركات الاتصالات الكبرى الموجودة حاليًا في كندا. كما يساعد في تطوير الخدمات وتحسينها والارتقاء بالسوق لمستويات حديثة ومتطورة.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

2360 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.