تداول العملات الرقمية في النرويج ضرائب العملات الرقمية

كتابة : غنوة حسن
آخر تحديث : 28 نوفمبر 2021
تداول العملات الرقمية في النرويج ضرائب العملات الرقمية

تداول العملات الرقمية في النرويج وضرائب العملات الرقمية. انتشر مؤخرًا في الأسواق النرويجية المالية التداول بالعملات الرقمية أو العملات المشفرة. فما هي العملات المتداولة في النرويج؟ وكيف يتم تداولها؟ فمع اكتساب العملات الرقمية زخمًا في جميع انحاء العالم، بدأ استخدام العملات يفرض نفسه وبقوة في أسواق التداول المالية خلال السنوات الأخيرة. فأصبح من الممكن تداولها مثلها مثل تداول العملات التقليدية، والأسهم أيضًا.  كما أصبح هذا التداول يحظى بإقبالٍ شديدٍ من قبل النرويجيين، بسبب الميزات والإيجابيات التي تتمتع بها إذا ما قورنت مع الأصول المالية الأخرى. كما أن هذه العملات تخضع لخوارزميات معقدة الأمر الذي يجعل من الصعب نسخها، أو تزويرها. وبالتالي فهي آمنة من قبل المستخدمين ومناسبة للتداولات اليومية والتداولات طويلة الأمد.

تداول العملات الرقمية في النرويج

هناك العديد من الطرق التي يمكن من خلالها تداول العملات الرقمية أهمها:

  1. التداول عن طريق البورصة: أي الأسهم والمؤشرات حيث يكون التداول شبيه بتداول العملات الأجنبية في سوق الفوركس. حيث ينتظر المستثمر تقلبات القيمة السعرية لهذه العملات لكي يستطيع بيع العملات عند صعود قيمتها، وبالتالي يستغل كذلك انخفاض قيمتها لشراء المزيد منها.
  2. التداول عن طريق وسيط: يمكن للمستثمر أن يبدأ التداول بواسطة مثلًا وسيط فوركس بعملة البيتكوين مع أي عملة أخرى، إذ يسمح هذا الوسيط للمستثمر بإمكانية الوصول إلى البورصة. كما يقدم منصة يستطيع من خلالها المستثمر إدارة التداول وبدء عمليات الشراء والبيع بما يتناسب مع أسعار الأسواق المالية.
  3. التداول عن طريق الخيارات الثنائية: حيث يتم تحديد سعر العملة المشفرة المتوقع خلال الفترة القادمة، وعندها يستطيع المستثمر شراء العملة عند ارتفاع سعرها بسعرٍ محدد مسبقًا مع البائع. لكن الحكومة النرويجية حظرت تسويق، وبيع، وتوزيع هذا الطريقة من التداول. كونه تفرض أساليب عدوانية شديدة يمكن أن تكون ضارة للمستثمرين.

أهم منصات التداول بالعملات الرقمية في النرويج

سنتكلم عن أهم المنصات الآمنة الرائجة في النرويج. والتي تمكّن المستخدمين من شراء عملة البيتكوين وغيرها من العملات المشفرة الأخرى بسهولة. وأيضًا استخدام خيارات الدفع المناسبة من تحويلات مصرفية، وبطاقات ائتمان، والدفع النقدي أيضاً:

  • منصة etoro: وهي أفضل منصة تداول للعملات الرقمية والبيتكوين، تهدف إلى فتح الأسواق المالية أمام جميع المستثمرين من خلال منصة سهلة الاستخدام لمساعدة العملاء على إدارة مواردهم المالية بشكلٍ أفضل. يتمتع عملائها باستخدام سمات التداول المتطورة، مثل استخدام الرافعة المالية وأوامر البيع على المكشوف، وأيضاً عقود المفارقات. كما تتمتع هذه المنصة بإمكانية التملك المباشر للأصول الأساسية التي تشتريها وتحتفظ باسم كل عميل. وذلك من أجل تمكين المستثمرين من الوصول بسرعة إلى السوق المالية. بالإضافة إلى أنها تمنح عملائها ميزة الإيداع والسحب باستخدام طرق الدفع المناسبة، مثل التحويلات البنكية، وبطاقات الائتمان وغيرها.
  • منصة Coinmama: تعد واحدة من أسهل وأرخص الطرق لشراء عملة البيتكوين وغيرها من العملات الأخرى، تتميز بشدة الخصوصية في عملية الشراء وتمنح العميل الاطمئنان في سرية حسابه ورصيده وكل العمليات التي يقوم بها. وتستخدم جميع طرق الدفع وتعطي للعميل الحرية في استخدام الطريقة المناسبة له سواءً الفيزا، أو التحويل بنكي. لكن تعد رسوم المفروضة على المعاملات مرتفعة جدًا ، وتبلغ 50% على كل معاملة.
  • منصة Coinbase: تقدّم هذه المنصة خدمة الدعم الممتازة لعملائها، وذلك بالحصول على المساعدة دومًا وفي أي وقت من خلال الاتصال المباشر مع الإدارة. ومن ميزاتها بأنها منصة إلكترونية يمكن استخدامها على الهاتف المحمول من خلال تطبيقٍ خاصٍ بها. وهذا التطبيق غير معقد والتسجيل فيه بسيط لا يحتاج التعامل معه إلى خبرة تقنية. كذلك تسمح ببيع جميع العملات الرقمية التي تمتلكها، وشراء عملات أخرى وهذا يشبه سوق التداول لكن بشكلٍ مصغّر. كما تقدم لمستخدميها إمكانية إرسال واستقبال الأموال في أي مكانٍ بالعالم. وكذلك الأمر بالنسبة للدول التي لا تسمح التداول بالعملات الرقمية والاحتفاظ بها داخل المحفظة الإلكترونية.
  • منصة Blockfi: هي أفضل منصة تداول للحسابات التي تجني فوائد؟ ويمكن من خلالها تخزين العملات الرقمية مقابل الحصول على فوائد مركبة عالية تصل إلى أكثر من 80% شهريًا، بالإضافة إلى أنها تقدم حسابات تداول منتظمة، وحسابات تجارية، وقروضًا مدعومة بالتشفير.
  أفضل عملات رقمية رخيصة للاستثمار المستقبلي

قانونية التداول بالعملات الرقمية في النرويج

لا يوجد تشريع، أو إطار تنظيمي في النرويج يتعلق بتقنيات التعامل بالعملات المشفرة. ومع ذلك هناك عدد من القوانين التي تنطبق على الأنشطة والخدمات القائمة على تقنية blockchain، والعملات الافتراضية. كما أن الحكومة النرويجية تعتبر عملة البيتكوين عملة قانونية معترف بها ومن أهم العملات الرقمية للاستثمار، حيث فرضت على الوسطاء الذين يتطلعون إلى الحصول على تراخيص ضرورة الامتثال لشروطٍ وقيودٍ معينةٍ. كما فرضت على الوسطاء في السوق النرويجية الاحتفاظ بأموال عملائهم في حسابات منفصلة. تختلف عن تلك التي تخزن رأس المال التشغيلي للشركات فيها. وهذا يضمن سلامة أموال العملاء من السرقة في حال حدوث أي سوء للشركة.

  منصات تداول العملات الرقمية تقدم أكبر قدر من الرافعة المالية

ضرائب العملات الرقمية في النرويج

تخضع العملات الرقمية في العديد من البلدان للضرائب. فغالبًا ما يكون لتداول هذه العملات، أو إنفاقها، أو بيعها معاملات خاضعة للضرائب. فالمعاملات الخاضعة للضرائب عادةً تكون معاملات تتضمن بيع سلع، أو استثمارات. لكن شراء عملات رقمية مثل البيتكوين، أو BNB، لا تكون خاضعة للضرائب.  في حين أن التداول بالعملات الرقمية في النرويج يخضع أصولًا لضرائب أرباح رأس المال العام. مثل الأسهم، وأنواع أخرى من الممتلكات. فعندما تحقق مكسب بعد بيع العملات المشفرة فأنت مطالب بدفع ضرائب على مبلغ الربح المستثمر بتداول العملات الرقمية، فمعدلات الضرائب على مكاسب العملات هي نفسها ضرائب أرباح رأس المال للأسهم. وبناءً على ذلك فإن هذه الضرائب غير موحدة. فالمعاملة التي تخضع للضرائب في بلدٍ ما، ليس من الضروري أن تكون كذلك في بلد آخر. فمثلاً موظف يعمل دوام كامل، أو موظف مستقل، أو متداول في العملات الرقمية. يحصل على مدفوعاته من العملات. فإنه سوف يدفع ضرائب على دخله من الأرباح التي كسبها من هذه العملات.

وختامًا من الجدير بالذكر بأن التداول بالعملات الرقمية من أهم المجالات حركةً وتبدلاً بمرور الوقت. وذلك فقًا لظروف وعوامل وقوانين وثقافة كل بلد. ولكن لا يخلو الأمر من وجود مخاطر ومساوئ يجب أخذها بعين الاعتبار ودراستها وتمحيصها جيدًا، لكي نتمكن من الدخول إلى هذا العالم كمتداولين متمكنين وقادرين على تحقيق مكاسب ونجاح وتطور.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

678 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.