تعريف التسويق

كتابة : أية سعد جيد
آخر تحديث : 7 مايو 2020
تعريف التسويق

يعتبر تعريف التسويق من المفاهيم القديمة جداً، والتي تعتبر مفتاح من مفاتيح النجاح التي يمر بها جميع الأشخاص في حياتهم، فكافة الأشخاص يقومون بممارسة التسويق في حياتهم اليومية، ولكن بشكل شخصي، عندما يحاول الأفراد أن يظهروا الأشياء، والأفكار في المظهر الأكثر أناقة، والجيد في هذه المحاولة تعتبر من محاولات التسويق، حتى وأن كان الأفراد يقومون بها بغير إدراك حقيقتها.

تعريف التسويق

التسويق يعني العملية التي تبدأ من تطور الأفراد لجميع الخطط التي تمكنهم من تسويق منتجاتهم، وتسعيرها بأفضل الأسعار يعني هذا الأمر القيام بمهام، وخدمات التسويق بالذكاء العالي، ووضع الأفراد في الأماكن التي تناسبهم، حتى نتمكن من ترويج المنتج بالطرق السهلة، والأساليب الممكنة، وفي النهاية نتمكن من تحقيق الغرض الأساسي الذي يهدف إليه، وهو الوصول إلى الكثير من الأرباح لجميع الأفراد، والمنظمات، والمؤسسات، والشركات، لذلك هو من أكثر الأمور التي يقوم بها المديرين التطبيقيين.

تعريف التسويق بمفاهيم متنوعة

  • يعرف البعض تعريف التسويق على أساس أنه العمليات، والأنشطة التي يقوم بها الأفراد، حتى يتعرفون على رغبات السادة العملاء، ويطوروا من المنتجات الخاصة بشركتهم، حتى تشبع هذه الرغبات، وتحقق الكثير من الأرباح.
  • والبعض يعرفون التسويق على أنه الفن الذي يمكن المسوقين من بيع منتجاتهم، التسويق له الكثير من الأبعاد سواء كانت من ناحية الاحتياجات المادية، أو الناحية الاجتماعية، و الاقتصادية.
  • مفهوم التسويق أطلق عليه البعض أنه العملية التي تمكن من خلالها صاحب الشركة تحديد الفئة المستهدفة من خلال القيام بعملية الفهم، والتحليل، والتجميع لعملية الانتاج، وتوجهات السادة العملاء، وتقديم المنتجات التي يحتاجون إليها.

لمحة تاريخية عن مفهوم التسويق

تعريف التسويق كان موجود منذ قديم الأزل، حيث كان الأفراد يذهبون إلى الأسواق، ويختاروا التجار المميزين، و يتعاملون معهم من خلال عملية البيع، والشراء، ويحصلون على المنتجات التي يحتاجون إليها، وكان التجار يقوم بعرض المنتجات الخاصة به بالطرق التي تجذب العملاء لشرائها، ويحصل على المكاسب، والأرباح المادية.

ومن خلال سلسلة من التطورات التي حدثت على مر العصور، والقرون، وخاصة بعد الثورة الصناعية فتطور مفهوم التسويق بشكل عام.

تمكن التسويق من التطور بعد وجود الإنتاج الضخم، والتطور في البنية التحتية، وخاصة لصناعة، وسائل الأعلام، وأصبح الأمر يحتاج إلى عدد من الأفراد يتمكنوا من التعامل من خلال الأساليب المتطورة، والحديثة لإدارة توزيع السلع التي يتم إنتاجها.

  الفرق بين التسويق والمبيعات والترابط بينهما

مراحل عملية التسويق

  • التوجه نحو المزيد من الإنتاج المتواجد عليه الطلب

وهذه المرحلة تعتبر من أكثر المراحل التي تدور في أذهان أصحاب الشركات، والمصانع الكبرى، ويفكرون كيف يتمكن من أن ينتجوا كميات كبيرة من السلع الخاصة بهم، ويتم تسويقها، وكيف يستفيدون من طلبات السادة العملاء على هذه المنتجات.

التوجه نحو المزيد من المبيعات

وهي المرحلة التي يتم من خلالها تحقيق الكثير من المبيعات لمختلف الأنواع من السلع، وخاصة في هذا العصر بعد أن أصبحت الكثير من الاتصالات، والعلامات التجارية، والاعلانات تتوافد في أسواق بيع المنتجات، ولابد من وجود العلامة التجارية المميزة التي تمكن الشخص من أن يبيع بنسب أعلى في هذه الأسواق المزدحمة بالمنتجات.

التوجه نحو الاعتماد على المندوبين

أصبحت الشركات الآن تعتمد بشكل كبير جداً على أسطول من المندوبين للمبيعات، وخاصة الذين لديهم القدرات الكبيرة على أن يقنعوا السادة العملاء بشراء هذه المنتجات، ويساعدهم في هذا وسائل الإعلام التي تبث الإعلانات عن هذه المنتجات، سواء كان في الصحف اليومية، أو الراديو، أو التلفاز، أو عبر الإنترنت ، مما أدى إلى سهولة التسويق لكافة المنتجات.

السلم الوظيفي للتسويق

تعتبر إدارة الشركة بالطريقة الصحيحة من أهم ما يميز الشركات الناجحة، ويجعلها تنمو، وتزدهر بشكل مميز، ولابد أن يكون هناك قواعد تتبعها هذه الشركات، ومن أهم هذه القواعد هو السلم الوظيفي للتسويق.

السلم الوظيفي للتسويق

 يتكون السلم الوظيفي للتسويق من الأقسام التي تتواجد في الشركة، حيث نجد أن لكل درجة من درجات هذا السلم الوظيفة، والمهام، والمسؤوليات الخاصة بها، حتى لا تختلط الأمور على بعضها، فكل مهنة لها الفائدة الخاصة التي تمكن الشركة في النهاية من الحصول على النجاحات المتميزة، ونبدأ في السلم الوظيفي بصاحب الشركة، والذي يعرف باسم المدير التنفيذي.

المدير التنفيذي

هو بداية السلم الوظيفي الذي يقوم بإدارة الشركة، ويتمكن من التخطيط، والتنسيق، والتنظيم، والمراقبة للإدارة بصفة عامة، كما أنه يقوم بوضع السياسة التي تسير عليها المنشأة، ومن أهم مهام المدير التنفيذي:

  • لديه الصلاحية في الإشراف على جميع المتواجدين في الشركة.
  • يتمكن من صياغة الأهداف الأساسية للشركة.
  • يوزع المهام المتواجدة على جميع الأفراد بالشركة.
  • يراجع جميع الاستراتيجيات التي يتم وضعها في الشركة، حتى يحصلوا على جودة المنتج.
  • يضع السياسة القائمة بالشركة.
  • يراجع كافة الترقيات، والمرتبات التي يتم إصدارها في الشركة.
  • له الصلاحية في مراجعة ميزانية الشركة بشكل نهائي.

المدير العام

هو الذي يتمكن من الوصل بين مدير الشركة التنفيذي، وجميع من يتواجدون في الشركة من الموظفين.

  كل شيء عن التسويق

مهام المدير العام

  • يشرف على جميع الأنشطة اليومية التي يتم في الشركة.
  • يحقق أفضل الاستراتيجيات بالشركة.
  • كتابة جميع التقارير الخاصة عن الموظفين.
  • يبحث عن الطرق المميزة التي تمكنه من الوصول إلى أفضل النتائج.
  • يصدر القرارات التي تخص المشاريع العظيمة.
  • يتعامل مع جميع الموظفين المتواجدين في الشركة، ويشجعهم.
  • يمثل الشركة في جميع الاجتماعات، أو المؤتمرات المحلية، والإقليمية.
  • يصدر القرارات التي تخص المشاريع العظيمة.
  • يتعامل مع جميع الموظفين المتواجدين في الشركة، ويشجعهم.
  • يمثل الشركة في جميع الاجتماعات، أو المؤتمرات المحلية، والإقليمية.

إدارة الموارد البشرية

و هي المهنة التي تهتم بعملية التوظيف داخل الشركة، كما أنها تشجع جميع الموظفين المتواجدين في الشركة، حتى تصل إلى الأهداف التي تسعى إليها، وتنقسم هذه الموارد البشرية إلى قسمين رئيسيين هما:

التوظيف

ويتمكن من خلال هذه المهنة أن تجذب الأفراد إلى العمل في هذه الشركة، و تختار أفضل الأفراد المناسبين لهذه الأعمال، وتعيينهم في المناصب التي تناسب مهاراتهم، وتقدم التقارير التي تخص الموظفين المتواجدين، حتى تحدد المكافأة، والعلاوة على هذا الأمر.

التدريب

و يتم إنشاء البرامج التدريبية التي يتم تقديمها إلى الموظفين، وخاصة الجدد منهم في الشركة، حتى تتمكن الشركة من أن توجه الموظفين إلى ما يحدث من تطورات، وتغيرات في هذا المجال.

إدارة التسويق

 وهي الإدارة التي تخص عمليات التخطيط التي تتم، حتى يتم تسويق المنتجات الخاصة بهذه الشركة، وبالأسعار المناسبة للمنتجات، والترويج عن طريق الحملات المتنوعة، وتوزيع هذه المنتجات إلى جميع السادة العملاء الذين يحتاجون إليها.

أهمية السلم الوظيفي للتسويق

التسويق هو العلم، والفن الذي له علاقة أكيدة بجميع ما تحتاج إليه فئات المجتمع من السلع، ولهذا فإن السلم الوظيفي للتسويق له أهمية كبيرة في تحقيق الأهداف، والرغبات لجمهور المستهدفين، حاصة أن كل فرد من أفراد الشركة يكون له الدور الخاص به من خلال السلم الوظيفي الذي يمكنه من القيام بالأنشطة المنظمة التي تهدف في النهاية إلى إنتاج السلع، وترويجها، وسد احتياجات العملاء، والتسعير بالأسعار التي تناسب الجميع، ويتبع هذا الأمر العديد من الأنشطة الأخرى، مثل التخفيضات، وغيرها.

دور السلم الوظيفي للتسويق

يتكون السلم الوظيفي للتسويق من العديد من الوظائف في هذا المجال

والتي تتواجد في جميع المنظمات

و يكون هدفها في النهاية هو الوصول إلى الربح

وتحقيق الأرباح، سواء كانت هذه المشاريع التي تتم من الأنواع الصناعية، أو الخدمية

والتجارية، فأنشطة التسويق ظهرت منذ فترات طويلة من الوقت

وأصبحت الآن من الأنشطة الضرورية، والمربحة جداً

والتي يمكن أن نقوم بها من خلال التسويق الالكتروني.

اقراء المقالة باللغة اخرى : English

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

2056 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *