القطاعات الاقتصادية في قبرص

آخر تحديث : 17 سبتمبر 2022
القطاعات الاقتصادية في قبرص

القطاعات الاقتصادية في قبرص؛ تمتلك قبرص اقتصاداً حراً ومفتوحاً وبعد إصابته بانكماش بين 2012 و2014 بسبب الأزمة الاقتصادية والمشاكل التي تعرض لها النظام البنكي المحلي بدأ بالتعافي في السنين القليلة الماضية وكان الدافع الأساسي خلف النمو هو ارتفاع الطلب المحلي والسياحة في حين أضعف الوضع الدولي النمو الاقتصادي وأبطأه في 2019 من خلال ضعف الطلب العالمي والاعتماد المحلي المبالغ فيه على الاستثمارات الخارجية وقد تعرض القطاع البنكي للعديد من المشاكل بسبب المشاكل في اليونان وروسيا ويُتوقع أن يهبط النمو إلى القيم السلبية -6.5% في 2020 بسبب الجائحة العالمية قبل أن يعاود النمو في 2012 بحسب بيانات ما بعد التعافي الاقتصادي العالمي.

اقتصاد قبرص

القطاعات الاقتصادية في قبرص؛ تتمتع قبرص بميزانية عامة إيجابية تبلغ 3.7% في 2019 بعد أن سجلت عجزاً مقداره 4.4% في 2018 بسبب بعض الإجراءات الحكومية حينها وانخفض معدل الدين العام إلى 96% تقريباً. ويُتوقع أن يستمر الانخفاض بفضل نمو الدخل العام والفائض في الميزانية. كما يستقر معدل التضخم عند 0.6% كما أن معدل البطالة قد هبط إلى ما يقارب 7% في 2019 ويبلغ الدخل المحلي الإجمالي أكثر من 24 مليار دولار.

القطاعات الاقتصادية في قبرص

تركّز قبرص على الخدمات والقطاعات التي تملك يدها العاملة بعض الخبرة فيها. وقد بدأ الاعتماد الاقتصادي في العقدين الأخيرين يتحول من القطاع الزراعي إلى الصناعات الخفيفة. وقد سجل كل من القطاع الزراعي والقطاع الصناعي نمواً ملحوظاً وتنقسم مساهمة القطاعات الاقتصادية في قبرص إلى:

الزراعة

يعمل في القطاع الزراعي حوالي 2% من اليد العاملة القبرصية. ويؤمنون 2% أيضاً من الدخل المحلي الإجمالي، تصل مساحة الأرض الصالحة للزراعة في قبرص إلى حوالي عشر المساحة الإجمالية وأغلبها مرويّة. أما أهم المحاصيل الزراعية في قبرص فهي الأعناب والبطاطا والفواكه وبعض الحبوب والخضروات والزيتون وتشكل الماشية ومنتجات الحليب واللحوم ثلث الإنتاج الزراعي المحلي. وقد تضاءل إنتاج الأخشاب كثيراً عبر العقود وأصبح يتركز في الجبال فحسب.

الخدمات

أحد القطاعات الاقتصادية في قبرص. حيث يساهم قطاع الخدمات بحوالي 72% من الدخل الإجمالي لقبرص ويعمل فيه حوالي 81% من اليد العاملة. ويعتمد بشكل رئيسي على النقل البحري والسياحة وقد سجل عدد السياح الأجانب في 2019 رقماً قياسياً. حيث دخل أكثر من 4 ملايين سائح أجنبي. وتمتلك قبرص ثالث أكبر أسطول بحري في أوروبا والحادي عشر عالمياً. كما أن القطاع المالي والعقاري يمثلان نقطة جذب جيدة للاستثمارات الأجنبية.

الصناعة

كذلك من القطاعات الاقتصادية في قبرص. حيث يعمل في القطاع الصناعي 17% من اليد العاملة ويساهم القطاع بما يقارب 12% من الدخل المحلي الإجمالي.

لا تمتلك قبرص الكثير من الثروات الخام مما يحدّ من النشاط الصناعي وبدأ إنشاء المصانع في الجنوب بعد أن احتلّت تركيا جزءاً من قبرص وأُعيد توجيه الإنتاج نحو التصدير بدلاً من السوق المحلي. وأهم الصناعات الثقيلة في قبرص هي تكرير النفط والإسمنت والأنابيب المصنوعة من الأسبستوس بالإضافة إلى المحطات الحرارية لتوليد الكهرباء. فيما تتراوح الصناعات الخفيفة بين صناعة الملابس والأحذية والأقمشة وبعض المشروبات بالإضافة إلى بعض الآلات ومعدات النقل كما يدعم قطاع الطباعة والنشر الاقتصاد القبرصي بنسبة جيدة.

بذلك وصلنا إلى نهاية مقالنا الذي كان عن القطاعات الاقتصادية في قبرص. كما نأمل أن تكون معلوماتنا قد أفادتكم.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

1008 مشاهدة