أمراض الكلاب بعد الولادة

كتابة : آلاء بلوات
آخر تحديث : 24 يوليو 2021
أمراض الكلاب بعد الولادة

ما هي أمراض الكلاب بعد الولادة؟ الكلاب من الحيوانات الثدية، ومن الشائع إصابتها ببعض الأمراض بعد الولادة. من الممكن أن تتأثر صحة الكلاب الإمهات بعد الولادة فتصاب ببعض الالتهابات، بعض هذه الأمراض شائعة بين الكلاب الإناث والجراء، يمكن التدخل في علاجها بالإلتزام بخطوات الرعاية الصحية. بالأسطر التالية سنعرض عليك بالتفصيل الأمراض التي من الممكن أن تصيب الكلاب بعد الولادة.

تسمم الحمل من أمراض الكلاب بعد الولادة

يعد من أخطر الأمراض التي تصيب الكلاب بعد الولادة، فهو حالة مرضية تحدث للكلاب المرضعة، وتؤدي إلى تيبس في العضلات، وقد تؤدي إلى موت الأم. وهو ناتج عن انخفاض نسبة الكالسيوم في الدم. ومن أعراضه:

  • تصلب العضلات أو تقلص العضلات اللإرادي.
  • سلوك غير طبيعي مثل العدوانية أو الابتعاد عن الأسرة.
  • الارتباك والقلق.
  • الإفراط في إفراز اللعاب.
  • الحمى.
  • الغيبوبة.
  • الانهيار.
  • صعوبة بالمشي.
  • الأرق.

أسباب تسمم الحمل عند الكلاب

  • السبب الرئيسي لهذا المرض انخفاض مستوى الكالسيوم في الدم بشكل مفاجئ، وتلاحظ هذه الحالة عند الكلاب المرضعة.
  • قد تصاب الكلب الأنثى الحامل بانخفاض الكالسيوم في الدم بسبب إنتاج الحليب، وهذه حالة نادرة.
  • يحدث تسمم الحمل بسبب سوء التغذية أثناء فترة الحمل، كما أن مكملات الكالسيوم أثناء الحمل قد يؤثر على قدرة الجسم على تنظيم الكالسيوم.
  صفات كلب روت وايلر

طرق علاج تسمم الحمل عند الكلاب

  • عند تشخيص الإصابة فمن المهم بدأ العلاج على الفور، ويتم إدخال الكلاب الأمهات إلى المستشفى وإعطائها الكالسيوم في الوريد مع المراقبة.
  • إعطاء الكالسيوم بحذر لتجنب المضاعفات مثل عدم انتظام ضربات القلب.
  • حقن 10% من غلوكانات الكالسيوم عن طريق الوريد، ويلاحظ التحسن السريري خلال 15 دقيقة.
  • بمجرد عودة مستوى الكالسيوم إلى وضعه الطبيعي، يتم إرسال الكلب إلى المنزل مع إعطائه مكملات الكالسيوم وفيتامين د.

التهاب الضرع من أمراض الكلاب بعد الولادة

يحدث التهاب الثدي بسبب عدوى بكتيريا أو زيادة الحليب. تدخل البكتيريا من خلال الفتحة الموجودة في الحلمة إلى الثدي. ومن أعراض التهاب الضرع، نذكر ما يلي:

  • حلمات ملتهبة.
  • حلمات منتفخة.
  • تورم الأثدية.
  • أثدية مشوهة.
  • عدد الثدي ساخنة.
  • دم أو صديد في الحليب.
  • خمول.
  • فقدان الشهية.
  • امتناع الأم عن إرضاع الجراء.
  • الجراء المرضعة لا تكتسب وزنًا.
  • تقيؤ.

أسباب التهاب الضرع عند الكلاب

  • الصدمة: السبب الأكثر انتشارًا يعود إلى صدمة الحلمة. الصدمة من رضاعة الجراء أو نوع أخر من الإصابات التي تسمح للبكتيريا بدخول غدة الثدي عبر قناة الحلمة.
  • زيادة الحليب في الضرع: ببعض الأحيان يتم إفراز كمية كبيرة من الحليب في الضرع، ويمكن أن يسبب هذا الضغط إلى التهاب بالضرع دون التعرض للبكتيريا.
  • البيئة القذرة: يمكن للبكتيريا الانتقال إلى الضرع عن طريق البيئة القذرة التي يعيش فيها الكلب.

علاج التهاب الضرع عند الكلاب

  • إذا كان سبب الالتهاب بكتيري يعالج بالمضادات الحيوية الفموية، والأدوية المضادة للالتهابات. وفي الحالات الخطيرة يتم إدخال الكلب المريض إلى المستشفى.
  • إذا كان سبب الالتهاب زيادة بنسبة الحليب، كل ما يحتاجه هو إخراج الحليب الفائض من الثدي بواسطة اليد بلطف.
  أنواع مساكن الأرانب وشروطها

احتباس المشيمة من أمراض الكلاب بعد الولادة

بعد الولادة تفرز الأم سائلًا أسودًا مخضرًا، ويتحول تدريجيًا للون البني المحمر عديم الرائحة، خلال 48 ساعة. ومن أعراض احتباس المشيمة، نذكر:

  • الشعور بالمشيمة ككتلة متحجرة في بطن الأم.
  • تطور الإفرازات إلى إفرازات خضراء مهبلية نتنة تفرز لأكثر من 24 ساعة من الولادة.
  • حمى.
  • فقدان شهية.
  • سبات.

علاج احتباس المشيمة عند الكلاب

العلاج في هذه الحالة ضروري جدًا وإلا سيؤدي إلى موت الأم. بشكل عام يتكون العلاج من حقن الأوكسيتوسين، مع العلم يسبب هذا العلاج انكماش الرحم، مما يساعد الأم في طرد المشيمة من الرحم. أما إذا كان هناك التهاب في الرحم فيجب إجراء عملية جراحية.

التهاب الرحم من أمراض الكلاب بعد الولادة

من الأمراض الأكثر شيوعًا بين الكلاب الإناث، ويعد من أخطر الأمراض التي تصيب الكلاب الأمهات بعد الولادة. وقد يؤدي إلى عواقب مميتة، إذا لم يتم علاجه في الوقت المناسب. ومن أعراضه:

  • خروج القيح من الفرج لدى الإناث.
  • فقدان الشهية.
  • الاكتئاب.
  • زيادة الشرب والتبول.
  • الحمى.

علاج إلتهاب الرحم عند الكلاب

  • إعطاء السوائل في الوريد، والمضادات الحيوية فورًا بعد تشخيص المرض.
  • قد يتطلب العلاج استئصال مبيض الحيوان لإزالة العضو المعدي.
  • عن طريق المضادات الحيوية طويلة المدى التي تسبب تقلص الرحم وإخراج القيح منه.

أخيرًا، تحتاج الكلاب بعد الولادة إلى رعاية خاصة، بالإضافة إلى التغذية الجيدة والصحية للحفاظ على صحتها. وعرضها على الطبيب البيطري بشكل دوري.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

171 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *