الاستثمار في موريتانيا تجاريا

كتابة : علي بلوات خبير
آخر تحديث : 29 مارس 2021
الاستثمار في موريتانيا تجاريا

الموقع الجغرافي: يعد موقع دولة موريتانيا موقعاً استراتيجياً لأنها تقع بالقرب من قارة أوروبا. كما أنها تجاور سواحل القارة الأمريكية على الضفة الأخرى من المحيط الأطلسي. وهي تعد محطة تجارية تمر منها الخطوط التجارية بين الشرق الأوسط وغرب أفريقيا.

ثروات موريتانيا

تعتبر موريتانيا دولة غنية بالثروات المعدنية. تحوي موريتانيا على ثمانية مناجم للذهب، واحتياطيها من الذهب يبلغ خمساً وعشرين أونصة. كما تحوي على مناجم للنحاس وعلى كميات من الحديد والجبس قرب العاصمة نواكشوط. يبلغ احتياطها من الحديد حوالي مليوناً ونصف المليون مليار طناً، ومن الجبس مائة مليون طناً. بالإضافة إلى ذلك، يقدر طول شاطئ موريتانيا بـ 800 كيلومتر تقريباً، وهذا ما يجعلها بلداً غنياً بالثروات البحرية.

الإجراءات القانونية السهلة في موريتانيا

عمدت موريتانيا إلى تسهيل بعض الإجراءات القانونية فيما يتعلق بإنشاء الشركات لجذب أكبر عدد ممكن من المستثمرين إلى أراضيها. فمثلاً، لا يوجد حد أدنى من رأس المال لإنشاء أنواع معينة من الشركات، كما قدمت إعفاءات ضريبية وجمركية للمستثمرين، وامتيازات موحدة لكل من المستثمرين الموريتانيين والأجانب لتحقيق المساواة بينهم. وعند إنشاء الشركة، لا يتوجب على المؤسس إشهارها في الجريدة الرسمية.

مجالات الاستثمار في موريتانيا

يمكن البدء بالاستثمار على أراضي موريتانيا في المجالات التالية:

اقراء المقالة باللغة اخرى : English

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

8803 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.