تعلم قواعد و اسرار التجارة

كتابة: وليد محمد عبدالرحمن شعلان - آخر تحديث: 22 مايو 2020
تعلم قواعد و اسرار التجارة

أعمل ضمن خطة دائمة :

الخطة التجارية عبارة عن مجموعة من القوانين والتشريعات والأنظمة ليلتزم فيها أي تاجر و إلتزامه بكافة الأنشطة المتعلقة بالتجارة، والخطة تختلف من تاجر إلى أخر وفقا للعمل وطبيعة النشاط التجاري ويجب أن تكون الخطة واضحة لي تحدد الإطار العام للنشاط التجاري القائم عليه ،وهذا الخطة تساعد التجار على إتخاذ القرارات الصحيحة وتعمل على تجنب الأنشطة العشوائية ، ويعرفه متى وكيف وأين يقوم التاجر بالعمليات التجارية، وهي عبارة عن خطة تجارية شخصية وتشمل الخطة كافة العناصر التي يراها التاجر من وجه نظره صحيحة.

  • الأسباب والدافع وراء تجارتك
  • قدرة على المخاطرة
  • مخطط زمني
  • الهدف التي تسعى إلى تحقيقه بتجارتك.
  • القواعد الخاصة لإقدامك على المخاطرة
  • ما هو السوق المستهدف
  • الاستراتيجيات والسياسات الخاصة بالتاجر

مشروع خاص :

لا بد من اعتبار التجارة التي تقوم بها هي مشروع خاص بك، ويتوجب عليك إتقان العمل والحرص عليه، ويجب أن تأخذ بعين الاعتبار التكاليف الثابتة والمتغيرة، وما يتطلبه المشروع من وقت وجهد وتعب وتوتر وضغط الذي سيواجه في المراحل المختلفة من المشروع، ويجب أن يكون لديك نسبة مخاطرة للمشروع في فشله، وقد لا يربح المشروع في المراحل الأولى، وقد يضطر التاجر لإغلاق المشروع لأسباب عديدة.

الاستفادة من التكنولوجيا:

كون التكنولوجيا سهلت على الإنسان الكثير من أشياء ، فيجب أن تستغلها لصالحك وما تتيحه من تقنيات لإنجاح المشاريع والأعمال التجارية، فعلى سبيل المثال الاستفادة من المعلومات والبيانات المتوفرة على الإنترنت لمساعدتك في تتبع الحركة الشرائية و توقعاتهم واحتياجاتهم وهبوط الحركة التجارية في الظروف الاقتصادية الصعبة، وهذا ينعكس على التاجر بإتخاذ القرارات الصحيحة لصالح المشروع، ويمكنك من خلال التكنولوجيا إدارة الأنشطة التجارية عبر الانترنت ومن اي مكان وزمان في العالم.

حماية رأس المال :

حماية رأس المال يتم من خلال إدارة رأس المال لدى التاجر، وكيف يمكن تجنب الخسائر والمخاطر المالية، ويجب دراسة أي قرار مالي يتعلق برأس المال، والأمعان به مرة ومرتين وثلاثة، لأنه رأس المال بمثابة شريان الحياة لتاجر والتجارة بشكل عام، وحاول أن تتجنب القرارات الغير المضمونة، و إستبعاد الأنشطة التجارية التي تشمل على نسبة مخاطرة عالية،

تعلم من الأسواق :

السوق هو المعلم الأول والأخير للتجار، ففي كل يوم يتعلم التاجر معلومة جديدة لأن السوق مليئ بالمعلومات، ودائما أبحث عن المعلومات المعقدة وفهمها وعملية البحث تكون طويلة الأجل ومستمرة، وبالعادة الأنشطة التجارية تتأثر من اي شيء سواء من القرارات الحكومية، أو سعر العملة، أو الطقس ، أو دخول تجار جدد على السوق، لذلك يجب على التاجر الشاطر أن يكون على دراية كاملة وكافية وذو حس عالي وسرعة الفهم، والقدرة العالية على متابعة كافة التفاصيل والبيانات والحقائق، ويستطيع الاستفادة من هذا التفاصيل واستثمارها بالشكل الصحيح وتحقيق المزيد من الأرباح.

 المخاطرة على قدر التاجر فقط :

إذا كنت تاجر مبتدئ فمن الضروري معرفة كيف تخاطر وتحمل المخاطرة أنت، وإن عدم معرفتك بذلك لن يصلك إلى التجارة الناجحة التى تسعى إليها، فمن الضروري معرفة ما هو رأس مالك الذي أدخلته بالتجارة، حتى لا تقع بالخطر، فنسبة المخاطرة في التجارة موجود ودائما، حتى لو كانت التجارة أمنة ،فيجب أن تخاطر بما تمتلكه أنت لا الآخرين، ويجب أن تحتفظ بنفقات أبنائك وزوجتك و مدخراتهم وعلاجهم وجميع هذا الأموال لا تحتمل المخاطرة.

تعلم متى تتوقف عن الخسارة :

من الأسرار الناجحة في التجارة أن يتعلم التاجر متى يتوقف عن الخسارة، كل تاجر له فلسفته الخاصة ومدى مخاطرته ، وعندما يصل التاجر إلى الخسارة فيجب أن يتوقف عند نسبة معينة، فعلى سبيل المثال، دخل محمد صفقة تجارية معينة وفي البداية قام بتحديد نسبة الخسارة والمخاطرة 2% من رأس المال الذي قدمه، فعندما يخسر 1% فأنه يستمر بالعمل وحتى لو وصل إلى2% من رأس المال لا مشكلة من الاستمرار بالعمل ، أما إذا تجاوزا نسبة الخسارة 3% فيجب أن يتوقف عن العمل بالصفقة، فهذا هو المقصود بمتى تتوقف عن الخسارة.

تعلم متى تتوقف عن المشروع :

دائما هناك إحتمالية بالتجارة التوقف عن المشروع وإنهاءه بشكل كامل دون الرجوع إليه ،

وهذا يعود إلى عدة أسباب منها عدم التمكن من تنفيذ الخطة،

التغيير في ظروف السوق على سبيل المثال هبوط في الأسعار ،

أزمة إقتصادية حادة، عوائق خارجية أو داخلية تجبرك على الخروج من السوق والتوقف عن المشروع،

لذلك يجب أن تتعلم متى تتوقف أو لا تتوقف عن المشروع حتى تتجنب المخاطر والخسائر،

والإنسحاب من اي مشروع ليس دائما هو الحل الوحيد،

فيمكن أن تقول تغير مسار الخطة أو إعادة تحديد الأهداف الاستراتيجية هو الحل الأمثل بدلا من توقف المشروع.

 لا تخالف قوانينك:

السر القوي لنجاح أي مشروع تجاري هو إلتزام التجار بقوانينهم ومبادئهم الذين يعملون من أجلها،

وما يحققونه من نجاحات يعود على القوانين والمبادئ الذى إلتزموا بها، فهذا السر يعتبر

من أفضل وأبرز الاسرار التجارية على التاجر.

اقراء المقالة باللغة اخرى : English

975 مشاهدة
التالي
اهم أسرار تجارة الملابس
السابق
ما هي أفضل أنواع البسكويت بالعالم