مميزات وعيوب الاستثمار في السندات الأمريكية

كتابة : رحمة خالد جيد
آخر تحديث : 31 أغسطس 2022
مميزات وعيوب الاستثمار في السندات الأمريكية

الاستثمار في السندات الأمريكية؛ إن الاستثمار في السندات بشكل عام يُعَد واحد من أفضل الاستراتيجيات المالية التي يمكن للمتستثمرين اتباعاها، وذلك لأنها تحافظ على رؤوس الأموال، فهي ضمن أكثر السنَدات ربحية وأماناً. والسنَدات الأمريكية لها عدد من الأشكال المختلفة التي يمكن الاستثمار بها واستخدامها في تنويع المحافظ الاستثمارية، فقد أصبحت ضمن أحد طرق التجارة الحديثة رواجا، فقد يلجأ إليها الشركات والحكومات والمؤسسات المالية أيضا للحصول على التمويل والسيولة المالية لتغطية مشاريعها. وفي المقابل، هناك عوائد ربحية يتم دفعها للمشترين على المدى البعيد. وفي هذا المقال، سوف نتعمق في الحديث عن السنَدات الأمرِيكية والاستثمَار بها، ثم نطرح لكم أنواع السنَدات الأمريكية المتاحة للاستثمَار، ونختم المقال بتوضيح مميزات وعيوب الاستثمَار في السَندات الأَمريكية.

ما هي السندات الأمريكية

قمنا بالحديث في مقال سابق عن السندات الأمريكية وتاريخها، ويمكننا استرجاع تعريفها وتاريخها سويا وإيجازه مجددا، حيث:

  • السندات الأمريكية هي سند حكومي يتم إصداره بواسطة وزارة الخزانة الأمريكية من خلال مكتب الدين العام، فهي عبارة عن أوراق مالية قابلة للتحويل.
  • ظهرت السندات الأمريكية في مرتها الأولى عندما قررت الولايات المتحدة الأمريكية أن تدخل الحرب العالمية الأولى، فلجأت إلى طرح سندات، وذلك لحاجتها للمال والنقود لتمويل الحرب.

أنواع السندات الأمريكية المتاحة للاستثمار

تتوفر السندات الأمريكية بأشكال متعددة، مثل:

  • سندات الخزينة.
  • سندات سعر الصرف العائم.
  • سندات الخزانة المحمية ضد التضخم.

والفرق بين كل تلك الأنواع يكون في أجل استحقاقها، ويُطلق عليهم جميعا اسم ” سندات الخزانة”.

مميزات وعيوب الاستثمار في السندات الأمريكية

الاستثمار في السندات الأمريكية؛ لكل استثمَار بغض النظر عن نوعيته عدد من السلبيات والإيجابيات الخاصة به، والتي تميزه عن غيره، فلا يوجد آداة مالية مُثلى على الإطلاق، وأيضا لا يوجد آداة مالية سيئة على الإطلاق، فلكل أداة عدد من المميزات والعيوب التي تجعلها مغايرة عن مثلها.

مميزات الاستثمار في السندات الأمريكية

تتمثل مميزات الاستثمَار في السندات الأمريكية كما يلي:

ارتفاع جودة الائتمان

تتمتع الحكومة الأمريكية بجدارة ائتمانية لا منازع لها، فتلك السندات التي تصدرها الحكومة الأمريكية تتميز بأعلى درجة من الجودة الائتمانية بين باقي الأدوات المالية الأخرى في السوق الأمريكية، إن لم تك في العالم بأسره.

مزايا ضريبية

من أهم مزايا الاستثمار في السندات الأمريكية أنها توفر عليك دفع الضرائب المحلية وضرائب الدخل الحكومية، فقط ستدفع ضرائب الدخل الفيدرالية.

ارتفاع السيولة المالية

توفر لك السندات الأمريكية سيولة مالية ضخمة، فإذا كنت ترغب في زيادة حجم سندات الخزانة التي تشتريها أو تبيعيها، فعليك بالسندات الأمريكية.

تعدد خيارات الاستثمار

كما ذكرنا سلفاً، هناك أنواع متعددة من السندات الأمريكية ولكل منها تاريخ استحقاق مختلف عن سابقه، لذا فإن السندات الأمريكية تتيح لك خيارات استثمارية عديدة، ففترات الاستحقاق الأطول ستقدم لك كوبونات أعلى.

عيوب الاستثمار في السندات الأمريكية

أما عن عيوب الاستثمَار في السَندات الأَمريكية فهي كما يلي:

انخفاض العائد

رغم ارتفاع سيولة السندات الأمريكية إلا أنها تصنف ضمن الأوراق المالية منخفضة العائد نوعا ما، وكلما كان الاستثمار أكثر خطورة كلما زادت عوائده، والعكس أيضا صحيح. ومعظم أمور الاستثمار تسير على تلك الوتيرة.

مخاطر معدل الفائدة

السندات الأمريكية معرضة لمخاطر أسعار الفوائد وتقلباتها، وتزداد درجة الخطورة والتأثر كلما اقترب أجل استحقاق السند.

مخاطر التضخم

ينشب خطر التضخم عندما تنخفض قيمة الاستثمارات الخاصة بك، وعندما يرتفع معدل التضخم تنخفض قيمة استثماراتك. ويؤثر التضخم على جميع الأوراق المالية، خاصة أدوات الخزانة.

بذلك وصلنا إلى نهاية مقالنا الذي كان عن مميزات وعيوب الاستثمار في السندات الأمريكية.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

6394 مشاهدة