أخبار المال و الاعمال العربية والعالمية، وأسواق المال والبورصة، وأسعار العملات العربية والعالمية، إضافة إلى تقارير وتحليلات شاملة حول إدارة الأموال والاستثمار والبورصات
BTC
$43,844.23
-7.38%
ETH
$3,092.54
-7.43%
LTC
$160.98
-8.24%
DASH
$178.64
-9.02%
XMR
$235.18
-11.52%
NXT
$0.02
-7.38%
ETC
$50.37
-9.75%
DOGE
$0.21
-9.81%
ZEC
$120.70
-11.33%
BTS
$0.04
-12.89%
DGB
$0.05
-12.96%
XRP
$0.93
-12.04%
BTCD
$110.14
-7.38%
PPC
$0.75
-12.52%
CRAIG
$0.01
-7.38%
XBS
$3.85
-7.05%
XPY
$0.01
0%
PRC
$0.00
0%
YBC
$2,300.00
0%
DANK
$0.01
-7.38%

الحوسبة السحابية الهجينة مستقبل التقنية في السعودية

الحوسبة السحابية الهجينة سوف تكون مستقبل التقنية في السعودية، حيثُ أكد مدير عام شركة IBM في السعودية، فهد العنزي، في مقابلة تلفزيونية له، أن 85% من المدراء التنفيذيين في السعودية، يخططون لتبني تقنيات الحوسبة السحابية الهجينة، والذكاء الاصطناعي.

كما أضاف أن المملكة تتطلع لأن تكون المركز التقني رقم واحد في المنطقة، وبالتالي سيكون من الضروري، تلبية الطلب على وجود البيانات وخدماتها داخل السعودية.

الحوسبة السحابية الهجينة في السعودية

الحوسبة السحابية الهجينة في السعودية

اعتبر العنزي، أن الحوسبة السحابية الهجينة ستكون المستقبل في السعودية من الناحية التقنية. من خلال تطبيق استثمارات تقنيات المعلومات في دول العالم عموماً، وفي المملكة العربية السعودية تحديدا مع وجود بيئة تشريعية مشجعة، توفر أنظمة ومعايير للحوسبة السحابية، ووجود هيئات وجهات حكومية متخصصة، لدعم قطاعات تقنية المعلومات.

كما أشار أيضا إلى تشريعات مهمة في القطاعات المالية والصحية والأمنية، والتي تتطلب وجود البيانات في المملكة. مؤكدا على تبني شركة IBM الشهيرة مراكز بيانات هجينة متطورة، سوف تكون داعمة ومتوافقة مع متطلبات تنفيذ رؤية المملكة 2030.

ماهي الحوسبة السحابية الهجينة؟

السحابة الهجينة هي أحد أنواع الحوسبة السحابيَّة وهي مزيجٌ من البنية التحتيَّة المتواجدة في موقع العمل (on-premise infrastructure). والسحابة الخاصَّة (private cloud)، والسحابة العامَّة (public cloud). تجمع السحابة الهجينة الخدمات والمزايا التي يمكن أن تقدمها خدمات السحابة العامة والخاصة. وتنسِّق بينها رغم أنَّ كلَّ نوعٍ منهما له كيانه المنفصل والمختلف عن الآخر؛ يعتمد اختيار الخدمات السحابيَّة العامَّة والخاصَّة على عوامل عدَّة منها الأمن، والتكلفة، والمرونة.

توفِّر السحابة الهجينة مزايا متطورة مثل التوسع الرأسي والتوسع الأفقي والتي تسمح بتوسعة البنية التحتية للتطبيق عند الحاجة مما يجعل السحابة الهجينة خيارًا رائجًا للخدمات متغيرة المتطلبات؛ التوسع الرأسي هو إمكانيَّة زيادة موارد الحوسبة (الذاكرة والمعالج) لنُسخ (instance) محدَّدة من أنظمة التشغيل، بينما التوسع العرضي هو تزويد نُسخ متعدِّدة بإعداداتٍ متشابهة ونشرها على عقدة (cluter).

كما تشكِّل البرمجيات مفتوحة المصدر الجزء الرئيسي من الحلول التي تستخدم السحابة الهجينة، مثل تطبيق «OpenStack». الذي صدر أوّل مرة في تشرين الأول من عام 2010 والذي ذاع صيته عالميًا؛ بعضٌ من الأدوات المضمَّنة فيه. توفِّر الخدمات الرئيسيَّة والأساسيَّة للحوسبة السحابيَّة مثل توفير خدمات الحوسبة والشبكات والتخزين. وخدمات الاستيثاق (المكوِّن identity)؛ وبذلك تستطيع باستخدام هذا التطبيق إنشاء وإدارة ونشر سحابة هجينة مميزة وذات كفاءة عالية.

تتألف السحابة الهجينة أيضا من سحابة خاصَّة، وسحابة عامَّة، وشبكة داخلية تكون جميعها متصلة ومدارة. باستخدام أدوات النشر المؤتمتة(orchestration) وأدوات أتمتة المهام الأخرى وإدارة النظام (system management).


كما يمكنك أن تقرأ أيضا:

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.