خسائر اقتصادية كبرى نتيجة تعطل مواقع فيسبوك وواتساب وانستغرام.. حيث حدث يوم البارحة الاثنين عطل عالمي في موقع فيسبوك وواتساب وانستغرام التطبيقات التابعة له. ذلك ما كبّده خسائر مالية كبيرة جداً. كما تراجع سهم فيسبوك بنسبة 5,5 بالمئة بعد هذا التوقّف المفاجئ.  ولم تذكر إدارة فيسبوك سبب العطل الرئيسي الذي تسبّب في عدم تمكن الملايين المشتركين في الموقع من الولوج إلى حساباتهم عليه وعلى انستغرام وواتساب بل ذكرت فقط أنّه عطل في الخوادم. كذلك فإنّ هذا العطل قد أثّر على الجميع ونتج عنه خسائر اقتصادية كبرى للمستثمرين وغيرهم الذين يعملون على وسائل التواصل. ذلك غير خسارة المؤسس مارك زوكربيرغ الذي قدرت خسارته بحوالي 7 مليار دولار أمريكي.

خسائر هائلة نتيجة تعطل مواقع التواصل فيسبوك وواتساب وانستغرام

وقد تحدّث الدكتور “نبيل زكي” الخبير الاقتصادي، واستاذ الاقتصاد الدولى بمعهد نيويورك للعلوم المالية. أنّ تعطل مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وواتساب وانستغرام تسبب في خسائر اقتصادية كبرى. حيث إنّ هذا الموضوع ليس فقط عطل مؤقت لموقع التواصل الاجتماعى بل إنّ الموضوع الأخطر من ذلك بكثير. وأضاف استاذ الاقتصاد الدوليّ في معهد نيويورك للعلوم المالية خلال تصريحات أخيره أنّه لايتحدّث عن مجرّد خدمة. بل إنّها وسيلة تواصل اجتماعى أصبحت المصدر الأول للمعلومة. كذلك التسويق تعرض لعطل لأكثر من 6 ساعات. حيث يوجد هناك العديد من الشركات التي تعتمد 90% على المبيعات الإلكترونية.
كذلك فقد أوضح استاذ الاقتصاد الدولي في معهد نيويورك للعلوم المالية أنّ تعطل مواقع التواصل الاجتماعى فيسبوك وواتساب وانستغرام مسّ الاقتصاد العالمي و أمن العلومات. كما حدث اختراق أمني وتقنى لمواقع التواصل الاجتماعي، والافتراضيات كلها متاحة حول أسباب العطل. أيضا فإنّ الخسائر الخاصة بالبورصة العالمية تعدّت 150 مليار دولار.

توقف خدمات الفيسبوك عن العمل بشكل عالمي … والخسائر كبيرة على إدارة فيسبوك

تعطل فيسبوك

اعتماد التجارة والعمل على مواقع فيسبوك وواتساب وانستغرام

أيضا في حديثٍ آخر للمحلّل الاقتصادي والمالي الأردني “حسام عايش” على إحدى القنوات الفضائية العربية. قال أنّ ما حدث اليوم يشير الى أن العالم أصبح يعتمد بشكل كامل على الانترنت وأكثر مما كان يتم سابقاً. كما إنّنا لا شك أمام جائحة سيبرانية وما حصل سيؤثر على الاقتصاد بالإضافة الى قدرة العالم على التواصل في مرحلة التعافي التي يشهدها بعد كورونا. حيث اعتمد العالم كله خلال فترة الجائحة وما بعدها على الانترنت في العمل والتواصل والتجارة عن بعد. ذلك بإعتباره محرّكاً للأنشطة الاقتصادية والتجارية والاجتماعية في العالم. وإنّ أي توقّف في أداء الانترنت لدوره عبر تطبيقاته المختلفة سوف يؤثر مباشرةً على الاقتصاد والتسوق والتجارة ومختلف الفعاليات المتصلة بذلك. كما أنّه على هذا الأساس انخفضت مباشرة أسعار أسهم شركة فيسبوك بالإضافة الى انخفاض أسعار أسهم شركات تعتمد على التواصل والعمل عن بعد.

تعرف على الخسائر اقتصادية الكبرى نتيجة تعطل مواقع فيسبوك وواتساب وانستغرام

تعطل واتساب

توقف تطبيق فيسبوك وإنستغرام وواتساب ومسنجر عن العمل عالميًا!

تأثر الأسهم الأمريكية بأعطال مواقع التواصل

حيث تراجعت الأسهم الأمريكية عند الإغلاق الاثنين. ذلك لأنّه استؤنفت عمليات البيع في أسهم التكنولوجيا. نتيجة التهديد المستمرّ بالتضخم المرتفع والتعطّل الذي ضرب كلا من موقع فيسبوك وواتساب ونستغرام. حيث انخفض مؤشر S&P 500 بنسبة 1 ،3% متراجعاً عن المتوسط ​​لمدة 100 يوم. بينما انخفض مؤشر ناسداك 100 بنسبة 2,2%. وانخفض مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 0,9%. كما طالت الخسائر هءه شركات التكنولوجيا الكبيرة عالية النمو بما في ذلك أمازون. وقد تراجعت قيمة فيسبوك 4,9% بسبب تعطل خدمات الموقع. فيما انخفض سهم تويتر 5,79%، و انخفض سهم أمازون بنسبة 2,85%. واتخذت الأسواق العالمية طريق من المخاطرة وسط قائمة متزايدة من المخاوف. تماماً كما كان المستثمرون يستعدون لبداية مجلس الاحتياطي الفيدرالي في تقليص الحوافز خلال وقتٍ مبكّرٍ من الشهر المقبل. أيضا يجعل ارتفاع معدلات التضخم وعائدات الخزانة المستثمرين يدفعون مقابل الأسهم عالية النمو أقل جاذبية. و قد تكون مخاطر الأرباح أعلى أيضاً بالنسبة لبعض شركات التكنولوجيا.


“تجارتنا نيوز Tijaratuna News”
Oct,5,2021

>> اقرأ أيضاً : تراجع كبير بسعر سهم فيسبوك اليوم وتأثيره غير المتوقع على سوق الأسهم العالمي!!