أخبار المال و الاعمال العربية والعالمية، وأسواق المال والبورصة، وأسعار العملات العربية والعالمية، إضافة إلى تقارير وتحليلات شاملة حول إدارة الأموال والاستثمار والبورصات
BTC
$62,269.03
+0.9%
ETH
$2,484.87
+2.48%
LTC
$320.72
+13.79%
DASH
$388.46
+15.9%
XMR
$357.89
+7.58%
NXT
$0.08
-0.61%
ETC
$46.18
+57.02%
DOGE
$0.29
+25.83%
ZEC
$278.15
+9.63%
BTS
$0.16
+24.5%
DGB
$0.13
+30.62%
XRP
$1.62
-2.88%
BTCD
$156.42
+0.9%
PPC
$1.13
-1.33%
CRAIG
$0.01
+0.9%
XBS
$3.03
+4.06%
XPY
$0.01
0%
PRC
$0.00
0%
YBC
$10,989.00
+66.8%
DANK
$0.02
+0.9%

ارتفاع تكاليف شحن الحاويات بسبب أزمة قناة السويس

ارتفاع تكاليف شحن الحاويات بسبب أزمة قناة السويس ..

تداعياتٌ كثيرة سببتها أزمة الباخرة الجانحة في قناة السويس، حيثُ تلقى العالم تحذيراً آخر الأسبوع الفائت بشأن مخاطر اعتماده الشديد على سلاسل التوريد العالمية.

عندما جنحت سفينة واحدة في قناة السويس، ما أدى إلى إغلاق حركة المرور في كلا الاتجاهين في القناة، واجهت التجارة الدولية ازدحاماً مرورياً هائلاً مع عواقب وخيمة محتملة.

في حين أنه لا يزال من المبكر جداً تحديد التأثير الكامل لأزمة الناقلات، يتوقع البنك الفيدرالي أنّه على المدى القريب. “من المرجّح أن يزيد الانسداد الوضع سوءاً إلى أعمال توريد الصناعة، والتي قد أعاقتها بالفعل اختناقات سلسلة التوريد المستمرة” وهذا في شكلِ ازدحام هائل في الموانئ البحرية بالإضافة إلى نقصٍ في كلّ من السفن والحاويات بسبب جائحة Covid-19.

تفاقم أزمة الحاويات

حيثُ تعاني أكبر شركات شحن الحاويات حول العالم. والتي تنقل كافّة أنواع بضائع متاجر التجزئة من الهواتف المحمولة والملابس إلى الفواكه والمعلبات. منذ شهور بسبب جائحة فيروس كورونا بالإضافة لزيادة الطلب الأمر الّذي أدى إلى زيادة نقاط الاختناق الرئيسية بقطاع الخدمات في أنحاء العالم.

وفي آخر تحديثٍ للأخبار، قالت مصادر مصريّة: “إنّ أكثر من 40 سفينة حاويات لا تستطيع الإبحار وهذا بعد حادثة جنوح سفينة “إيفر جيفن”. والتي يبلُغُ طولها أكثر من 400 متر في قناة السويس. حيثُ أوقفت حركة عبور السفن والبواخر بشكلٍ نهائيّ.

ويوجد محاولات جديّة لتعويم السفينة. ولكن إحدى أكبر الشركات التي تشارك في تلك العملية قالت إن الأمر قد يستغرق أيام أو حتّى أسابيع.

كماأعلنت هيئة قناة السويس صباح يوم الخميس 25 آذار 2021. تعليق حركة الملاحة البحرية، وهذا حتى الانتهاء من تعويم ناقلة الحاويات الجانحة والتي تعيق حركة السفن منذُ صباح الأربعاء الماضي.

حيثُ صرّح الناطق بإسم الهيئة “جورج صفوت”: أنّه تمَّ “إيقاف حركة الملاحة البحرية بالقناة مؤقتاً ابتداءً من يوم الخميس، ولحين الانتهاء من أعمال التعويم لسفينة الحاويات العملاقة”.

تكدس الحاويات

قالت كبيرة المحللين الاقتصاديين في (آي.إن.جي) “جوانا كونينغز”: “في نفسِ الوقت الذي تتعرض فيه سلاسل الإمدادات للضغوط. تعيق سفينة حاويات واحداً من أهم المسارات الرئيسية للتجارة العالمية. ومع عجز هيئة قناة السويس عن تحرير القناة يزداد هذا التكدس. ومدخلات الإنتاج العالقة سوف تؤثر على سلاسل الإمدادات”.

كما قالت “إم.إس.سي” السويسرية -ثاني أكبر شركة لشحن الحاويات في العالم- “إنّ جميع سفن الحاويات الرئيسية حول العالم تأثرت سلباً بالتوقف في قناة السويس”.

وأضافت أنّه “على عملاء “إم.إس.سي” والذين ينتظرون شحنات عبر قناة السويس في الأيّام المقبلة. يجب عليهم الاستعداد جيداً لتغييرات محتملة في الخطط وارتفاع تكاليف شحن الحاويات بسبب أزمة قناة السويس”.

وقالت مصادر مطلعة في قطاع الشحن: “إنّ التأثير السلبي على نقل البضائع من المصنعين في آسيا وإلى المستهلكين في أوروبا قد يزيد. وهذا استناداّ على مدى استمرار التأخير في قناة السويس”.

ومن الجدير بالذكر “أنّ بيانات (ستاندرد أند بورز جلوبال بلاتس كونتينرز). قد أفادت في الأسابيع الأخيرة بأن تكلفة شحن البضائع من آسيا وإلى الساحل الشرقي الأمريكي. قد ارتفعت مؤخراً إلى أكثر من 5 آلاف دولار لكل وحدة تكافئ طول 40 قدماً. مقارنةً مع ألفين و775 دولاراً في شهر مارس الماضي 2020.

اقرأ أيضاً :حالة من القلق تسود في شركات الشحن البحرية بسبب توقف قناة السويس عن العمل

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.