أخبار المال و الاعمال العربية والعالمية، وأسواق المال والبورصة، وأسعار العملات العربية والعالمية، إضافة إلى تقارير وتحليلات شاملة حول إدارة الأموال والاستثمار والبورصات

استمرار ارتفاع قيمة الذهب عالمياً وهل سيتبعه انخفاض سريع؟

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

ما تزال أسعار الذهب تتعرض للتقلبات بشكل كبير في الأسواق العالمية، فشهدت قيمة الذهب اليوم ارتفاعاً بنسبة ما يقارب 0.2% في البورصات العالمية، حيث انخفضت عوائد السندات على الخزينة الأمريكية، وقابلها صعود في أسعار الذهب.

ونرفق إليكم نشرة بأسعار الذهب عالمياً اليوم، الثلاثاء 16 آذار 2021:

الاسثتمار الحقيقي الاسثتمار الامن افضل شركة استثمار حقيقة

                          العيار السعر
غرام الذهب عيار 10 قيراط 23.23$ دولار أمريكي
غرام الذهب عيار 12 قيراط 27.88$ دولار أمريكي
غرام الذهب عيار 14 قيراط 32.53$ دولار أمريكي
غرام الذهب عيار 18 قيراط 41.82$ دولار أمريكي
غرام الذهب عيار 21 قيراط 48.79$ دولار أمريكي
غرام الذهب عيار 22 قيراط 51.12$ دولار أمريكي
غرام الذهب عيار 24 قيراط 55.76$ دولار أمريكي

 

– كما سجلت الأونصة عيار 24 قيمة 1734.39$ دولار أمريكي.

– وسعر السبيكة الذهبية من العيار 24 بلغت اليوم قيمة 5576.19$ دولار أمريكي.

– بالإضافة إلى سعر كيلو الذهب من العيار 24 بلغ 55761.93$ دولار أمريكي.

– كما وبلغ جنيه الذهب من الوزن 8 غرام وعيار 21 قيمة 390.33$ دولار أمريكي.

ويرجع السبب في ارتفاع الذهب حول العالم لتراجع عوائد السندات على الخزينة الأمريكية، بالإضافة إلى زيادة حجم الطلب على هذا المعدن الأصفر الثمين كونه يعد أكثر أماناً في الوقت الحالي للاستثمار، والمحافظة على قيمة الأموال.

حيث يلجأ المستثمرون إلى المعدن الأصفر النفيس لشرائه في أسعار منخفضة، وادخاره من أجل حفظ قيمة أموالهم، كونه من الأدوات الأقل خطراً للاستثمار في ظل هذه الظروف الاقتصادية، حيث يحظى بإقبال كبير من المستثمرين حول العالم فتعد فرصة لا تعوض بالنسبة لهم.

ومن المتوقع أن يتحسن الاقتصاد الأمريكي ويزدهر، وبشكل خاص بعد حزمة التحفيز الأمريكية التي أقرها مجلس الشيوخ الأمريكي بقيمة 1.9 ترليون دولار أمريكي، وتم التوقيع عليها الأسبوع الماضي من قبل الرئيس الأمريكي “جو بايدن”.

كما من المتوقع أن يعاود الذهب بالانخفاض عالمياً بشكل أكبر مما حققه في الآونة الأخيرة، ذلك بسبب ارتفاع الدولار الأمريكي بشكل كبير، ويرى الكثير من المحللين الاقتصاديين أن العالم مقبل على فجوة تضخم في الاقتصاد في الأشهر المقبلة من العام الحالي 2021.

ويرى البعض أن سرعة انتشار لقاحات “COVID 19” حول دول العالم تؤثر بشكل كبير على اقتصاد البلاد، حيث أن العالم يميل للتعافي الاقتصادي من هذه الأزمة العالمية، ولكن هنالك تخوف كبير مما قد يحدث في المستقبل المجهول.

كما يتوقع المحللون الاقتصاديون أيضاً أن يستمر الدولار الأمريكي بالصعود في الربع الثاني من العام الحالي 2021، مما سيؤثر بشكل كبير على أسعار الذهب في الأسواق العالمية في المستقبل القريب.

فهل من الممكن أن يُقبل العالم على تضخم اقتصادي في المستقبل؟، وهل ستستقر أسعار الذهب عالمياً؟، أم سيبقى الدولار الأمريكي في ارتفاع متواصل، واستمرار التأثير على قيمة الذهب عالمياً؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.