أخبار المال و الاعمال العربية والعالمية، وأسواق المال والبورصة، وأسعار العملات العربية والعالمية، إضافة إلى تقارير وتحليلات شاملة حول إدارة الأموال والاستثمار والبورصات
BTC
$62,269.03
+0.9%
ETH
$2,484.87
+2.48%
LTC
$320.72
+13.79%
DASH
$388.46
+15.9%
XMR
$357.89
+7.58%
NXT
$0.08
-0.61%
ETC
$46.18
+57.02%
DOGE
$0.29
+25.83%
ZEC
$278.15
+9.63%
BTS
$0.16
+24.5%
DGB
$0.13
+30.62%
XRP
$1.62
-2.88%
BTCD
$156.42
+0.9%
PPC
$1.13
-1.33%
CRAIG
$0.01
+0.9%
XBS
$3.03
+4.06%
XPY
$0.01
0%
PRC
$0.00
0%
YBC
$10,989.00
+66.8%
DANK
$0.02
+0.9%

خلافات في شركة أمازون بشأن انتساب العملاء إلى النقابة العمالية في أمريكا

يسعى العملاء في شركة أمازون اليوم من أجل أن تقوم إحدى النقابات العمالية بتمثيلهم، وذلك من أجل ضمان حقوقهم كعمال في أحد أهم شركات التسويق الإلكتروني، وانقسمت الآراء حول هذا الموضوع، مما أدى إلى خلافات داخل الشركة.

بحيث صوت العملاء بشكل كبير في شركة الخدمات الإلكترونية “أمازون” من أجل أن تتولى نقابة عمالية أمورهم كعاملين، وفي حال كانت النتائج لصالح هؤلاء العمال، ستكون النقابة أول تجمع لعملاء الشركة في الولايات المتحدة الأمريكية.

كما سيتم الإفصاح عن نتائج هذا التصويت في الأيام المقبلة من الشهر الجاري.

ولكن ما رأي شركة “أمازون” في هذا التصويت؟

أفصح العملاء في “أمازون” أن الشركة قد قامت بفعل الكثير من الإجراءات، ذلك بهدف إقناع العاملين فيها لعدم التصويت من أجل أن تقوم نقابة عمالية بتمثيلهم.

كما وقد أشارت شركة “أمازون” أن رواتب العاملين جيدة جداً مقارنةً مع الرواتب المتوافرة في أسواق العمل.

ولكن تصريحات الشركة هذه قد أحدثت ضجة كبيرة من قبل العملاء داخل الشركة، بالإضافة إلى الكثير من الخلافات التي نشبت بين العملاء.

فيسعى العملاء من أجل الحصول على حقوقهم الإنسانية والمهنية بشكل أفضل، بالإضافة إلى تحقيق العدالة الإنسانية في التعامل من قبل مسؤولي شركة التسويق الإلكتروني “أمازون”.

ما هي الممارسات التي ترتكبها أمازون بحق الأفراد العاملين فيها؟

في وقت سابق من الشهر الماضي، كتب “مارك بوكان” عضو في مجلس الشيوخ الأمريكي، تغريدة على منصة تويتر، ووجه كلامه بشكل مباشر إلى شركة “أمازون”.

حيث قال في تغريدته: أن الشركة التي تقف في وجه عملائها ضد فكرة الانتساب إلى نقابة عمالية مسؤولة عنهم، ليست مكان جيد للعمل.

وأضاف أن مبلغ يقدر بـ 15$ دولار أمريكي في ساعة العمل الواحدة، لا يعني أن هذه الشركة مثالية.

كما وأشار أنه من شدة ضغوط العمل في الشركة، يضطر العملاء لقضاء حاجتهم في الزجاجات.

وهذا الأمر الذي أحدث ضجة كبيرة في شركة “أمازون”، وعلقت الشركة مؤخراً محاولة للتبرير فقالت: أن العاملين يقومون بهذه الخطوة أحياناً، من أجل استمرار عملهم.

حيث ترى شركة “أمازون” أنه لا يوجد الوقت الكافي لترك العملاء لمقاعدهم، والذهاب إلى الحمامات.

ولكن أحد العملاء في مخازن “أمازون” قد قام بفضح الشركة، وأفصح عن أن هذا الأمر يحدث دائماً.

هل حقاً أمازون تقف ضد عملائها بشأن موضوع انتسابهم للنقابة العمالية؟

بكل ثقة تواجه شركة “أمازون” العاملين في الشركة الذين صوتوا من أجل أن تمثلهم نقابة عمالية، كما وقد افتعلت “أمازون” حملات ضد النقابات العمالية في وقت سابق على المنصة، ولكنها قامت بحذفها فيما بعد.

بالإضافة إلى أن الشركة قد قامت بالاعتراض ضد العمال الذين يريدون الانتساب للنقابة العمالية.

كما وقد قامت الشركة بالترويج إلى المزايا والرواتب القائمة فيها من خلال عدة حسابات، حيث تم توجيه أصابع الاتهام لشركة “أمازون” حول تشكيلها حسابات وهمية على منصة تويتر.

ما هي أبرز المشاكل التي يعاني منها العاملين في شركة أمازون؟

يقوم العملاء في “أمازون” اليوم ببذل الجهود من أجل الحصول على حقوقهم، من خلال الاحتجاجات في الشركة، ذلك بسبب الرواتب القليلة.

بالإضافة إلى ظروف العمل السيئة القائمة في الشركة، فيتم احتساب ساعة العمل الواحدة وفق شروط صعبة، لدرجة ألّا يستطيع العملاء الذهاب إلى المرحاض.

كما أن العملاء داخل “أمازون” يعانون من المعاملة الغير عادلة لهم من قبل المسؤولين في الشركة.

مقال من الممكن أن يعجبك شركة مازيراتي تطلق أول سياراتها الكهربائية المنافسة بشكل فخم وأداء مميز

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.