أخبار المال و الاعمال العربية والعالمية، وأسواق المال والبورصة، وأسعار العملات العربية والعالمية، إضافة إلى تقارير وتحليلات شاملة حول إدارة الأموال والاستثمار والبورصات

تويوتا كورولا تطلق نوعين من السيارات في الإمارات

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تويوتا كورولا تطلق نوعين من السيارات في الإمارات. حيث  أعلنت شركة الفطيم الإماراتية عن إطلاق نوعين من سيارات تويوتا كورولا في الأسواق وذلك في وقتٍ سابقٍ مضى من يوم الأربعاء 7 نيسان، حيث أطلقت الشركة نوعين رفيعين من تويوتا ضمن عائلة كورولا في الأسواق. وذلك أوضح اهتمام الشركة ورغبتها باستمرار طرح الأنواع الأكثر تألقاً في الإمارات.

تويوتا كورولا تعلن عن نموذج جديد من السيارات في الإمارات

و يأتي النموذج الجديد من كورولا ” كورولا كروس”، كنموذج حديث رائع من السيارات الرياضية، والتي لطالما أسرت عقول العملاء وفاقت توقعاتهم. بسبب جمالية تصميمها الخارجي، و الذي يعبر أيضاً عن أساس قوي. وبسبب روعة التصميم الداخلي و وضوح المستوى العالي للراحة المستخدم. ولذلك تمكنت كورولا كروس من إذهالنا بجودتها العالية و مع اهتمامها براحة الراكبين. حيث تمتعت السيارة بمساحة مريحة تخدم الجميع ومناسبة لكل الحالات والمواقف.بالإضافة إلى معدات الأمان التي تم تطويرها.

ميزات تويوتا كورولا كروس الجديدة في الإمارات

إن المظهر الخارجي للسيارة الذي يعطي جمالاً بارزاً كان سببه أيضاً عجلات السيارة الألمنيوم بقياس 17 بوصة، والتي تعطي روعة على الجزء الخارجي . أما الجزء الداخلي كذلك لفت انتباهنا بوجود مقاعد خلفية قابلة للطي.
وبالحديث عن الميزات الكثيرة المستخدمة ونظم التشغيل الذكية. فإن نظام تكييف الهواء مع تقنية التحكم الذكي بالتدفق، ذلك ما حقق كثيراً من الراحة والاقتصاد في استهلاك الوقود. من ناحية أخرى تتميز السيارة أيضاً بفتحة سقف، و مع شاشة لاستعراض المعلومات في لوحة الإعدادات و شاشة قياس 7 بوصة. بالإضافة إلى ذلك تحتوي السيارة على شاشة للوسائط المتعددة والتي تأتي بقياس 8 بوصة، ومدعمة بواسطة نظام “أندرويد أوتو” و “أبل كار بلي”. كما تتميز بجودة الصوت الواضحة في السيارة، والتي يعود سببها إلى النظام الصوتي الرائع المزود بست سماعات.

اهتمام تويوتا كورولا الدائم بالبيئة

لاحظنا أيضاً مدى اهتمام تويوتا بالتقنيات الكهربائية المحافظة على البيئة. حيث وجدنا اعتماد كورولا كروس الحديثة على دعم البيئة واهتمام تويوتا المستمر بالطاقة البديلة. فمنذ عام 1997 كان التحول إلى الأعمال الكهربائية أساس من أساسيات الشركة. و خلال كل ذلك الوقت لم تتوقف تويوتا عن النجاح. وأثبتت نجاحها أيضاً بإطلاق كمية منوّعة من السيارات الكهربائية. و حيث زادت المبيعات الكلية لأكثر من 15 مليون دولار. وذلك أدى إلى انخفاض الانبعاثات الكربونية بمقدار 140 مليون طن بالمتر تقربباً. و نتيجة لذلك تم رفع وتأكيد الآمال الكبيرة  بالدعم البيئي التي تقدمه تويوتا.

اقرأ أيضاً : ماي دبي تعتمد على الطاقة المتجددة بشكل كامل

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.