ميزات الجمل ذو السنامين

آخر تحديث : 28 يونيو 2021
ميزات الجمل ذو السنامين

هل تبحث عن ميزات الجمل ذو السنامين؟ وهل تبحث عن جميع صفاته وأين يعيش؟ هل تريد معرفة ميزات تربيته، وكيفية بناء الحظائر المناسبة له؟ ألم يراودك الفضول حول معرفة فوائد لحمه، وحليبه، ووبره؟ إليك مقالنا الشيق الذي يقدم لك كل ما تبحث عنه، فيما يتعلق بالجمل ذو السنامين.

صفات وميزات الجمل ذو السنامين

  • يمتاز الجمل ذو السنامين بوجود سنامين بينهما فجوة تسمى الرهو. تساعدانه على تخزين أكبر قدرٍ من الدهون، والغذاء لمقاومة البرد. يملك الجمل ذو السنامين غطاءً سميكًا في الشتاء. لكنه يسقط في فصل الصيف. ليستعيض عنه بغطاءٍ خفيفٍ. يساعده ذلك على البقاء ضمن الظروف المناخية شديدة التباين.
  • يبلغ طول رأسه، وجسمه حوالي 3 أمتارٍ. وارتفاع كتفيه مترين. ويزن حوالي 700 كيلوغرامٍ. كما يتغير حجمه اعتمادًا على وفرة الطعام. فإذا لم يجد ما يأكله يستهلك الدهون المخزنة في السنام، فينخفض وزنه ويتدلى.
  • أقدامه عريضة جدًا، وتساعده على الوقوف لوقتٍ طويلٍ دون تعبٍ.
  • لديه ما يشبه اللحيه على حلقه، ومعطفه طويلٌ جدًا، أما لونه بين البني الغامق، والبني الفاتح.
  • حيوانٌ ثديٌ من رتبة مزدوجي الأصابع، والعائلة الإبلية.
  • وله عدة أسماء: الجمل ذو السنامين، أو البعير ذو السنامين، أو الفلج، أو اليعلول، أو القرعوس، أو الدهانج، أو الدهامج، أو القرمل، أو العصفوري.
  • كما يوجد منه نوعان: ذي السنامين البري والأليف. وتتميز البرية بسناماتها الأصغر حجمًا، وغطائها الأرق سماكةً من الجمال الأليفة.
  • كما تلد إنثاه جملًا واحًد في السنة. وتدوم فترة الحمل 13 شهرًا. ويكتمل نمو صغير الجمل ذو السنامين في سن الخامسة.
  احتياجات الإبل الغذائية

طريقة وميزات عيش الجمل ذو السنامين

من ميزات الجمل ذو السنامين أنه يعيش ضمن جماعاتٍ تتراوح أعدادها بين 6 لـ 20 جملًا، وتقاد من أكبر ذكٍر في المجموعة. ويعتبر من أفضل أنواع الجمال، حيث يمكنه تحمل درجات الحرارة المنخفضة، والمرتفعة.

كما هذا النوع من الجمال بكثرةٍ في آسيا الوسطى مثل: الصين، ومنغوليا، وأوزيكستان، وكازاخستان، وروسيا. ويندر وجوده في شمال إيران، وأذربيجان، وتركيا، وباكستان، والهند  وأفغانستان. بينما انقرض في دولة طاجيكستان.

مميزات وطرق تربية الجمل ذو السنامين

  • من ميزات تربية الجمل ذو السنامين أنه يحب الإنسان ويسهل التعامل معه. ويعتبر هذا النوع من الجمال هادئ الطباع، ولطيفًا. ولا يلجأ للعض، أو الرفس إلا في حال إيذاءه.
  • وعند ترك جمل ذو السنمين للرعي في المناطق المفتوحة، والمراعي الطبيعية. فإنها تعود إلى مكان إيواءها السابق بغض النظر عن المدة التي تغيب فيها.
  • كما تحفظ جمال ذو السنمين أماكن تواجد المياه والطعام في المراعي المفتوحة. مما يسهل على المربي عناء البحث الطويل.
  • وأيضًا يُستفاد من لحم الجمل ذو السنامين، وحليبه وفروه الكثيف. حيث يباع بأسعارٍ عاليةٍ تساعد على زيادة دخل المربي.

ميزات حظائر تربية الجمل ذو السنامين

  • يحتاج كل جملٍ لمساحة 20 مترٍ مربعٌ. ويمكن إيواءه في حظائر بصورةٍ فرديةٍ، أو جماعيةٍ.
  • ألا يقل ارتفاع الأسوار الداخلية والخارجية عن 280 سم.
  • ويفضل وضع أحواض المياه والشرب في منتصف الحظائر. لأن الجمال تميل للسير بجانب الحائط أو سور الحظيرة.
  • يلزم وجود حظائرٍ للولادة، وحظائر خاصةً لتسمين الجمل، وأخرى لعزل الذكور المخصصة للتلقيح.
  • كما يلزم وجود مكانٍ مخصصٍ لحلب الإبل مع توافر معملٍ صغيرٍ مبسطٍ. لإجراء التحاليل الكيمياوية والبيولوجية على الألبان.
  • توفير الأعلاف الخضراء والخشنة للجمل. لأن الجمل يحتاج للكثير من الطعام.
  • الاهتمام بنظافة الحظائر، وإعطاء اللقاحات، والتعقيمات المناسبة. لتجنب إصابة الجمال بالأمراض.
  اعتلال الإبل الدماغي الإسفنجي

ميزات حليب الجمل ذو السنامين

من ميزات الجمل ذو السنامين احتواء حليبه على فوائد غذائيةٍ ممتازةٍ، تفوق حليب البقر والماعز. حيث يحتوي على فيتامين B2، وفيتامين B12، وB1، وفيتامين A. كما أنه غنيٌ بالحديد، وبفيتامين C أكثر من حليب البقر.

وأثبت الدراسات فوائده الإيجابية على مرضى السكري، والتوحد، والأشخاص الذين يعانون من حساسية حليب البقر. ويمكن أن يفيد مرضى الزهايمر أيضًا.

ميزات لحم الجمل ذو السنامين

  • يحتوي لحم الجمل على نسبةٍ كبيرةٍ من الأحماض الدهنية غير المشبعة، ومضادات الأكسدة التي تقلل خطر الإصابة بهذا المرض.
  • كما يحد من الإصابة بأمراض القلب، والسكتات الدماغية.
  • ينشط الخلايا العصبية، ويقلل الشعور بالتوتر والقلق.
  • كما يقوي الجهاز المناعي للجسم، لأنه يحتوي على الكثير من البروتين والمعادن.
  • مفيدٌ لمرضى الأنيميا، لأنه يحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الحديد.

ميزات فرو الجمل ذو السنامين

يتميز فرو الجمل ذو السنامين بكثافته وسمكه في فصل الشتاء، حيث يغطي الجمل في جميع أنحاء جسمه. وخاصةً في منطقة السنامين. ويساعد الجمل على تدفئة الجسد من البرد القارص، بينما يخف الفرو في فصل الصيف حتى لا يشعر الجمل بالحر.

كما يساهم الفرو، والوبر في رفع دخل المزارع التي تربي هذا النوع من الجمال، لأنهما يستخدمان في الصناعات العالمية مثل: الوسادات، واللحف، والأغطية وحتى صناعة الملابس. ويُحلق الوبر والفرو، ويقص في أواخر فصل الشتاء. باعتبار أن الوبر، والفرو يبدأن بالسقوط في هذه الفترة.

وفي الختام تساهم ميزات الجمل ذو السنامين بجعله الحيوان المفضل لدى شعوب الشرق الأوسط، والشعوب الآسيوية. فهو عنصرٌ حيويٌ في الحياة اليومية، ورمزًا لثقافة الشعوب.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

871 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.