مواسم زراعة الفيكس ليراتا وطريقة زراعة الفيكس ليراتا

كتابة : زينة معلا
آخر تحديث : 4 مارس 2021
مواسم زراعة الفيكس ليراتا وطريقة زراعة الفيكس ليراتا

مواسم زراعة الفيكس ليراتا ، مَن منّا لا يستمتع بمنظر نباتات الزينة في بيته؟ وتعد نبتة الفيكس ليراتا من أهم نباتات الزينة التي تستخدم في ديكور البيوت (إن لم يكن أهمها وأكثرها شهرة على الإطلاق). لكن ما هي هذه النبتة؟

الفيكس ليراتا أو التين الغيتاري هي إحدى نباتات الزينة واسعة الانتشار، وسميت بالتين الغيتاري لأن أوراقها الكبيرة اللامعة تشبه آلة الغيتار. وتُعد نبتة الفيكس ليراتا من النباتات التي يسهل الاهتمام بها ورعايتهاـ، كما أنها خيار جيد في المنزل لأنها توضع في أكثر من مكان: في الممرات والزوايا وفوق الطاولة وغيرها الكثير.
لذا سنخصص مقالنا للحديث عن نبات الفيكس ليراتا، وطرق زراعته ومواسمه.

نبات الفيكس ليراتا

تعود أصول نبات الفيكس ليراتا إلى إفريقيا الغربية (كاميرون الغربية وسيراليون)، حيث تنمو عادةً في الغابات الاستوائية المطيرة ويصل النباتات التي تُزرع في الطبيعة إلى 15 متراً.  تتنوع أشكال أوراق هذا النبات، لكن غالباً ما تكون الأوراق ذات قمة عريضة ووسط ضيق تشبه آلة الغيتار كما ذكرنا سابقاً، ويصل طول الورقة الواحدة إلى 45 سم (18 بوصة) وعرضها 30 سم (12 بوصة). أما الثمرة فهي عبارة عن تين أخضر صغيرة قطره حوالي 3 سم (ربع بوصة).

مواسم زراعة الفيكس ليراتا والعناية به

يُزرع الفيكس ليراتا في الربيع، وتتمثل طرق تكاثره في: الترقيد الهوائي والتكاثر بالعقل.
وعلى عكس الاعتقاد الشائع: لا يمكن زراعته باستخدام ورقة فقط. حيث يجب قطع طرف متصل بورقة (من المستحسن أن يكون بطول 15 سم أو أكثر) وبدون جذع لأن الجذور التي قد تنبت من الأوراق هي لأغراض الزينة وحسب فالورقة ذات الجذور لن تنمو لتصبح نباتاً جديداً. (وهذه هي طريقة التكاثر بالعقل)

يفضّل نبات الفيكس ليراتا البيئة المشرقة (لكن بدون التعرض المباشر لأشعة الشمس)، إلا أن إبقاءها في ضوء خافت يتسبب في تساقط أوراقها. ولا تحتاج إلى الكثير من الماء، إذ إن حاجتها للماء أقل بكثير من نباتات الزينة الأخرى. ولمعرفة ما إن كانت تحتاج إلى الماء أم لا يمكن التأكد من سطح تربتها إن جف ومن أوراقها إن كانت ناعمة أم لا، لأن كثرة الماء تسبب تعفنها وموتها.
أما بالنسبة للسماد، فيفضل أن يتم تسميدها مرة في الشهر خلال فصلي الربيع والصيف، إلا أن كثرة التسميد أو تسميدها في فصلي الشتاء والخريف قد يؤدي إلى احتراق أوراقها.
يجب الانتباه إلى درجة الحرارة التي يوضع فيها نبات الفيكس ليراتا، إذ إن درجة الحرارة المناسبة لها تتراوح بين 16 و27 درجة مئوية، مع الحرص على إبقائها بعيدة عن التيارات الهوائية الحارة والباردة لأنها تتسبب في تساقط الأوراق. كما يمكن لنبات الفيكس ليراتا العيش في بيئة متوسطة الرطوبة لكن الجو المثالي لها هو الرطوبة العالية لذا من المستحسن رشها برذاذ الماء في حالة الجفاف.
وعند زراعة هذا النبات، يفضل استخدام تربة ذات تصريف سريع كي لا تتعفن جذورها جرّاء بقاء الماء فيها لفترة طويلة.

الأمراض الشائعة التي تصيب نبات الفيكس ليراتا

لا بدّ في حال كنت تمتلك نباتاً في المنزل أو تخطط لانتقاء هذا النبات المميز في المستقبل، يجب أن يكون لديك فكرة عن الأمراض الشائعة التي تصيبه لكي تحافظ عليه أطول مدة ممكنة.
من أشيع الأمراض التي تصيب نبات الفيكس ليراتا:

1-اصفرار الأوراق ومن ثم سقوطها (غالباُ بسبب عدم وجود تصرف جيد للماء أو بسبب السقاية الزائدة أو بسبب قلة السقاية!)
2-سقوط جميع أوراق النبات بشكل مفاجئ (يحدث هذا بسبب التغير المفاجئ في درجات الحرارة التي يتعرض إليها النبات، مثل: وجوده في مكان بارد ثم نقله إلى مكان حار بشكل مفاجئ)
3-جفاف الأوراق (يحدث هذا نتيجة لزيادة في تعرض النبات لأشعة الشمس المباشرة، أو بسبب الرطوبة المرتفعة)
4-تحول أطراف الأوراق إلى لون بني (بسبب قلة الضوء أو قلة الماء أو قلة الرطوبة أو خليط بين الأسباب الثلاثة السابقة)

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

204 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *