مصادر غاز طبيعي في مصر

كتابة: ولاء تايه يوسف - آخر تحديث: 16 أكتوبر 2020
مصادر غاز طبيعي في مصر

أهم مصادر الغاز الطبيعي في مصر

  • كان أول حقل قد اكتشف في مصر في عام 1967 كان في دلتا النيل في منطقة أبو ماضي من خلال شركة بلاعيم للبترول وكان بداية اكتشاف الغاز الطبيعي في مصر.
  • تم اكتشاف بعد ذلك حقل أبو قير البحري في البحر المتوسط وذلك في عام 1969 وكان أول حقل بحري تم اكتشافه في مصر للغاز الطبيعي.
  • تم اكتشاف حقل أبو الغراديق وكان ذلك في عام 1971 في الصحراء الغربية في مصر ثم تم اكتشاف العديد من آبار الغاز الطبيعي
  • ·        حقل نورس وذلك في دلتا النيل حيث أنها تمثل نسبة 19%من اكتشافات الغاز الطبيعي في دلتا النيل كذلك تم اكتشاف حقل شمال الإسكندرية وغرب دلتا النيل.
  • ويعتبر حقل ظهر هو في أكبر اكتشاف غاز طبيعي في البحر الأبيض المتوسط حيث يمثل نسبة 62%من الاكتشافات هناك وكان ذلك من خلال الكثير من شركات التنقيب.

مراحل اكتشاف الغاز الطبيعي في مصر   

تعتبر مصر أولى دول الشرق الأوسط التي تم اكتشاف النفط فيه أما بالنسبة للغاز الطبيعي فتم اكتشاف أول حقل للغاز الطبيعي من خلال شركة بلاعيم للبترول وهي شركة مصرية وتوالت الاكتشافات البرية والبحرية للنفط والغاز الطبيعي من خلال شركات محلية وأخرى أجنبية وكانت تلك الاكتشافات في مناطق متفرقة في مصر منها كنج مريوط، وبور فؤاد، وقرش ‘ وقار ومنطقة البحر الأبيض المتوسط ، شمال وغرب الدلتا  كما تم اكتشاف العديد من الحقول في منطقة البحر المتوسط مثل حقل رشيد ، سافرون والعديد من الاكتشافات في الصحراء الغربية من أهمها القصر، الأبيض ، مطروح.

لم تستطيع مصر اكتشاف الغاز الطبيعي بكميات تصلح للاستغلال التجاري إلا في عام 1967 عندما بدأ في اكتشاف

حقل أبو ماضي في وسط الدلتا وتوالت الاكتشافات بعد ذلك في أماكن مختلفة في مصر.

تم استخدام الغاز الطبيعي كوقود في السوق المحلية وعندما ارتفعت أسعار البترول في العالم نتيجة لتقلبات في السياسة

تم عقد اتفاقيات مع شركات الإنتاج الأجنبية يتم من خلالها على الحصول على بعض المميزات المادية مقابل تسليم

تلك الحقول وهي ما تسمى بالحافز.

شركات الإنتاج الأجنبية

زادت المميزات المادية التي منحتها شركات الإنتاج الأجنبية وذلك في عام 1987 من خلال زيادة نصيب الشريك

الأجنبي في حقول الغاز مثل نصيبه في حقول البترول مع الالتزام في قطاع البترول بشراء هذا النصيب بسعر يساوي

سعر المازوت.

ثم بعد ذلك تم تعديل الاتفاقيات وزاد سعر شراء نصيب الشريك الأجنبي ليعادل ويساوي سعر خليط زيت السويس مما

جذب العديد من الشركات العالمية للتنقيب في المياه العميقة.

مع زيادة حجم الغاز الذي تم اكتشافه في الفترات الأخيرة في مصر وصل الاحتياطي المؤكد من الغاز الطبيعي إلى

67 تريليون قدم مكعب عام 2006 مقابل 36 تريليون قدم مكعب عام 1999.

استطاعت مصر تحقيق زيادة في إجمالي الإنتاج المضاف يوميا من الغاز الطبيعي الذي بلغ نحو 1,5 مليار قدم

مكعب و17,5 ألف برميل متكثفات ليصل المعدل إلى 160 مليون قدم مكعب غاز يوميا.

نجحت وزارة البترول في مفاوضاتها مع الشركاء الأجانب في وضع حد أقصى لسعر الغاز في الاتفاقيات البترولية

عند 2,5- 2,65.

دخلت مصر بقوة في مجال تصدير الغاز الطبيعي المصري حيث بدأت مصر في التصدير الغاز في يوليو 2003إلى

الأردن والذي يمتد إلى لبنان وتركيا وسوريا.

44 مشاهدة
التالي
مصادر غاز طبيعي في ليبيا
السابق
مشروع تربية العجول في الكويت