مشروع تربية الحمام البلدي في البيت

كتابة : أية سعد جيد
آخر تحديث : 20 أكتوبر 2020
مشروع تربية الحمام البلدي في البيت

يعتبر مشروع تربية الحمام البلدي في البيت من المشروعات الناجحة والمربحة جداً، والتي لا تحتاج إلى رأس مال كبير ولا مجهود شديد، وهذا المشروع يتميز بقلة التكلفة وزيادة الأرباح، فيعطي لصاحبه الإنتاجية الكبيرة في زمن قصير، فتربية الحمام البلدي من أسهل المشروعات التي يمكن تنفيذها في المنزل، فيمكن لأي سيدة ترغب في تزويد الدخل أن تقوم بتنفيذ هذا المشروع وستجني الأرباح الهائلة من وراءه، وفي هذا المقال سنذكر لكم طرق تربية هذا الحمام، وكيفية الربح منه.

تربية الحمام البلدي في البيت

  • تعتبر هذه الطريقة من الوسائل التقليدية والقديمة لتربية الحمام البلدي، فكل المطلوب منك هو شراء كمية من الحمام الأنثى والذكر، ويجب أولاً تجهيز مكان مناسب، ووضع العديد من الأقفاص الخشبية به، وجلب كمية مناسبة من العلف المخصص للحمام.
  • وبعدها يتم وضع أواني فخارية في كل قفص، وبكل إناء يتم وضع كمية من العلف تقدر ب (60) جرام لكل فرد من الحمام، كما يجب عليك وضع الماء المناسب للزوجين في كل قفص، مع مراعاة عمل العديد من الثقوب للتهوية الجيدة، خصوصاً في أوقات الصباح.
  • بعد ذلك يبدأ الحمام البلدي في التزاوج، ويبدأ مشروعك في النمو، وحينها يمكنك بيع الإنتاج بأسعار جيدة في الأسواق.

طرق تربية الحمام البلدي في البيت

هناك طريقتان لتربية الحمام البلدي في البيت، سنذكرهم في النقاط التالية:

الطريقة الأولى: وهي الطريقة المتقدمة لتربية الحمام البلدي، وتتم من خلال تأسيس عنبر ذات حجم متوسط، ويتم ملئ

هذا العنبر بعدة أقفاص خشبية يوجد بها العديد من الفتحات للتهوية، وبعد ذلك يجب أن تجعل كل زوجين معاً في قفص واحد.

الطريقة الثانية: وتعتبر هذه الطريقة تقليدية وقديمة، وغالبية من يستخدمها هم الأشخاص الذين يعيشون في الريف،

وبها يتم تربية الحمام البلدي في البيت، مع توفير مساحة تقدر بمتر مربع تقريباً داخل القفص لكل زوجين.

دورة الإنتاج في الحمام البلدي

تمتد دورة الإنتاج الخاصة بالحمام البلدي إلى حوالي (15) سنة، بمعدل خمس سنوات تقريباً للإناث، وسبع سنوات تقريباً للذكور، ومن الأفضل أن يتم عمل إحلال للحمام بنسبة تقدر ب (20٪)، فإذا كنت تمتلك (100) حمامة في مشروعك، سيتوجب عليك عمل إحلال لعشرين حمامة تقريباً.

يتم عمل إحلال للحمام بسبب الأمراض التي من الممكن أن تصيب الحمام وتتسبب في قلة عدده وقلة إنتاجه، وكذلك

الشيخوخة لها دور في عمل الإحلال، لذا تحافظ عملية الإحلال على إنتاجية الحمام، وكذلك على حجم المشروع.

وأنثى الحمام تضع عدد 2 من البيض كل أربعين يوماً، ومعدل الفقس يقدر بحوالي (83٪).

ومتوسط إنتاج الزوج البالغ من الحمام خلال العام يقدر بحوالي عشرة أزواج تقريباً من زغاليل الحمام البلدي، ومن

الممكن أن ينتج زيادة عن ذلك أو أقل، وفقاً للاهتمام بالحمام ورعايته.

التسويق لمشروع الحمام البلدي

بعد تنفيذ مشروع الحمام البلدي، وبعد إنتظار الإنتاجية، يفكر صاحب المشروع في البيع، لكنه لا يجب عليه التفكير في بيع الإنتاج إلا بعد أن تكبر الزغاليل، حتى يحقق الأرباح.

يجب إنتظار الزغاليل حتى تكبر ثم بيعها، لأن بيعها قبل ذلك سيجعل صاحب المشروع يخسر المال الكثير.

يمكن لصاحب الحمام التسويق لمشروعه بين الأقارب والأصدقاء، كما يمكنه الذهاب لأصحاب المحلات والتعرف

عليهم، والاتفاق مع أحدهم على أن يشتري إنتاجية الحمام.

يمكنه أيضاً الذهاب للمطاعم الكبيرة، ومقابلة مدير المشتريات أو أحد الشيفات، للاتفاق معهم على أن يشتروا منه إنتاج الحمام بسعر ملائم.

كذلك يمكن الذهاب للأسواق الخاصة بالحمام وبيع إنتاجه بها.

في النهاية تحدثنا عن مشروع تربية الحمام البلدي في البيت ، وطرق تربية الحمام البلدي، ودورة الإنتاج في الحمام

البلدي، والتسويق لمشروع الحمام البلدي، ونتمنى أن ينال المقال على اعجابكم.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

1508 مشاهدة