مستقبل عملة TRX

كتابة : سيزار ريا جيد
آخر تحديث : 12 أكتوبر 2021
مستقبل عملة TRX

في حال كنت من المهتمين في مجال العملات الرقمية، فلا بدّ لك من أن تكون على دراية بالعملة الرقمية TRX. وفي مقالنا التّالي سنخصص حديثنا عن مستقبل عملة TRX. وسنخبركم بكلّ التفاصيل، والأخبار المتعلقة بأخبار هذه العملة الرقمية المتداولة حول العالم. ومن المعروف بأنّ عملة TRX هي الرمز المميز لعملة TRON، والّتي تعتبر عملة رقمية، وبروتوكول لا مركزي. مع العلم أن الهدف من هذه العملة هو المساهمة في بناء نظام محتوى خاص بالترفيه على مستوى العالم. كما يتيح البروتوكول لجميع المستخدمين الحرية في تخزين، ونشر البيانات الخاصة بهم بشكل لا مركزي.

علاوة على ذلك كلّه، يعود تاريخ تأسيس وتداول هذه العملة إلى العام 2017 ميلادي، وذلك بهدف تحويل الشبكة العنكبوتية إلى مكان أفضل. ويتمّ العمل على تحقيق هذا الهدف من خلال خلق نظام تشاركي جديد ضمن حدود البلوكشين الخاص بعملة TRX. والأهم من ذلك كلّه، فإنّ هذه العملة تهدف إلى أن ترتقي إلى المرتبة الأولى ضمن تصنيف المنصات المختصة بالتبادل التجاري العالمي. وكلّ ذلك من دون الحاجة إلى الاعتماد على وسطاء، ودون الحاجة إلى وجود طرف ثالث في العمليات التجارية المنفّذة.

مؤسسة عملة TRX

هي عبارة عن مؤسسة غير ربحية، يقع مقرّها الرئيسي في الذراع الصناعية لجنوب شرق آسيا في سنغافورة. علاوة على ذلك تعمل هذه المؤسسة بشكل رئيسي في مجال تشغيل شبكة Tron crypto المختصة في مجال مبادئ الانفتاح والنزاهة. ويعتبر الفريق المؤسس لها بأنّ أعلى القيم تتمثّل بالتنظيم والامتثال، ويمتلكون موافقات من هيئة المحاسبة وتنظيم الشركات. والأهم من ذلك كلّه، فإنّ هذا الفريق يعمل تحت إشراف قانون الشركات المعتمد في سنغافورة. ويأتي في رأس هرم هذا الفريق الزعيم، والمؤسس لهذه الشركة الشاب جوستين صن، والذي يمتلك مسيرة عمل مذهلة على الرغم من أنّه لم يتجاوز الثلاثين من العمر. ومن المعروف عنه أنّه أسّس تطبيق Peiwo الذي يضمّ أكثر من 10 ملايين مستخدم فعلي.

وقد عمل جوستين على قيادة هذا التطبيق ليصبح أوّل تطبيق بث مباشر يستقبل التشفير في العالم.  والأهم من ذلك كلّه، فإنّ عملة ترون TRX تعدّ من أكبر العملات الرقمية العالمية المشفّرة من حيث قيمتها السوقية، فقد تعدّت حاجز المليار دولار أمريكي. وذلك بفضل اعتمادها على صناعة الترفيه، علاوة على كونها لا تنتج بواسطة التعدين لأنّ كميّتها ثابتة.

مستقبل عملة TRX

لقد احتلت عملة TRX مكانة مميزة ضمن ترتيب أفضل 10 عملات رقمية في العالم، ويقدّر حجم التداول اليومي بهذه العملة حوالي 3 مليون دولار أمريكي. والأهم من ذلك كلّه، يبلغ عدد المالكين الفعليين لهذه العملة ما يزيد عن 50 ألف مالك حول العالم. ومن الملاحظ تضاعف قيمة هذه العملة بمقدار يزيد عن 20 مرة في بداية العام 2018 ميلادي. بالإضافة إلى ذلك كلّه، يتوقّع العديد من المحللين الاقتصاديين أن تصل هذه العملة إلى نقطة تستطيع من خلالها ضرب سوق البورصات العالمية. ومن المتوقّع بأن يكون للمستثمر الاقتصادي تيم دربر التأثير الأكبر على مسألة ثقة الجماهير العالمية بهذه العملة. حيث أنّه قام بالاستثمار في مجال البحث، والتطوير لعملة TRX، وعمل على إقامة علاقات عمل وطيدة مع مؤسسي هذه العملة.

  الربح من صنع و تصميم أصول غير قابلة للاستبدال (NFT ) باحترافية وجودة

بالإضافة إلى ذلك يعتبر تيم دربر أحد أهم وأبرز المحللين والمستثمرين ضمن مجال العملات الرقمية، ويمتلك نظرة مستقبلية ثاقبة بخصوص المشاريع الاستثمارية الناجحة في المستقبل. ولعلّ أبرز استثماراته تتمثّل في الاستثمار ضمن الشركات العالمية العملاقة منذ بداية عملها مثل شركة Tesla، وشركة Skype. ومن هذه النقطة أتت الدفعة الإيجابية المشجّعة للجمهور في مجال الاستثمار. وامتلاك عملة TRX، علاوة على ذلك فإنّ مستقبله المتنامي ساهم في منح جرعة من الأمان للمستخدمين الراغبين في التعامل بعملة TRX. والأهم من ذلك كلّه، فإنّ مشروع عملة TRX يصنّف على أنّه مشروع غير ربحي، ويدار من سنغافورة. وتكمن مهمته الأساسية في تطوير الشبكة من الناحية البرمجيّة. والعمل على تطوير عتادها بشكل بنّاء، ومن المعروف بأنّ هذا الأمر مكلف للغاية ماديًّا حيث عمل المؤسس على استثمار ما يزيد عن 34 مليون TRX لدعم هذا المشروع.

تفاصيل إضافية عن مستقبل عملة TRX

تمّ إطلاق اسم Exodus على أوّل عرض فعلي لمنصة ترون (TRX)، وهي عبارة عن منصة غير ربحية تسعى لتوزيع المحتوى، وتخزينه. واعتمدت Exodus على بروتوكول ملفات خاص يستند على الويب بدلًا من الاعتماد على تكنولوجيا البلوك تشين. وقد استمرّت مرحلة العمل هذه حتى شهر ديسمبر من عام 2018 ميلادي. وفي المقابل تمّ البدء بالمرحلة الثانية من المشروع تحت مسمّى Odyssey في شهر يناير من العام 2019 ميلادي، والّتي تمّ فيها الاستعانة بتكنولوجيا بلوك تشين. وتشمل خطط هذه المرحلة تقديم حوافز مالية وفق نظام المكافآت، وذلك في سبيل تعزيز استضافة المحتوى وإنشائه.

علاوة على ذلك كانت المرحلة اللاحقة للمرحلة الثانية مقسّمة إلى قسمين، عرف الأول باسم Great Voyage. ونفّذ في منتصف عام 2020 ميلادي. في حين عرف القسم باسم Apollo وقد أطلق العمل به في النصف الثاني من عام 2021 ميلادي. حيث ساهمت هاتين المرحلتين في تمكين صنّاع المحتوى من بناء علاماتهم التجارية الخاصّة بهم، مع منحهم القدرة على إصدار عروض عملات أوليّة. وبشكل عام تشبه هذه المراحل من حيث طبيعتها منصات التطبيقات العاملة وفق تكنولوجيا بلوك تشين مثل منصة إيثيريوم.

  سعر عملة Tron ترون الالكترونية TRX

بالإضافة إلى ذلك، تتوقع إدارة ترون (TRX) إطلاق مرحلتين لاحقتين في المستقبل القريب. وهما مرحلة Star trek في منتصف عام 2023 ميلادي. ومرحلة Eternity أواخر العام 2025 ميلادي. وسيتمكّن المشاركون خلال هذه المراحل من تكوين منصات ألعاب لامركزيّة خاصّة بهم، وسيتمكنون من جمع أموالهم بسهولة. وبشكل عام فإنّ المتابعين لعملة ترون يلاحظون أنّها منصّة واعدة للغاية، وتتّبع أسلوب عمل احترافي للغاية، وكلّ ذلك وفق خطّة عمل مدروسة بعناية. وهذا الأمر بكلّ تأكيد سينعكس إيجابيًا على سعر هذه العملة. ونكون من خلال كل هذا قد وضعنا بين أيديكم لمحة عن مستقبل عملة TRX.

كم سعر عملة ترون اليوم

يقدّر سعر هذه العملة عند قيامنا بكتابة هذا المقال أقل من دولار أمريكي واحد. فقد وصل سعرها إلى 0.0617 وفي حال قارناها مع العملات الرقمية الرائدة على مستوى العالم. فسنجد بأنّ كل 1 ترون يعادل 0.000002 بتكوين. وكل 1 ترون يعادل 0.000029 إيثريوم. علاوة على ذلك، وبالنظر إلى القيمة السوقية لعملة TRX فإنّ أغلب البيانات الّتي تعرضها المواقع الإلكترونية المختصة بهذا المجال تشير إلى أنّها تزيد عن 4.48 مليار دولار أمريكي. ومن هذا المنطلق نجد بأنّ مركز هذه العملة يأتي في المرتبة 21 عالميًا ضمن قائمة أفضل القيم السوقية للعملات الرقمية. ولا بدّ من التأكيد على أهميّة مستقبل عملة TRX وآفاقه الواعدة.

خصائص عملة ترون

  • العمل على تنشيط المحتوى. وذلك من خلال منح عملة الترونيكس TRX في حال قيام الشخص بنشر محتوى جديد، وهو بمثابة حافز كبير في سبيل زيادة المحتوى.
  • علاوة على ذلك، فإنّ تحرير البيانات يكون بشكل مجاني وبشكل بعيد عن الرقابة، مما يسمح بنشر المحتويات الخاصة بالأفراد. بالإضافة إلى إمكانية نشر الصور، والتسجيلات الصوتية والفيديوهات بشكل مريح وسهل.
  • بالإضافة إلى ذلك، يسمح للمستخدمين بتوزيع الأصول الرقمية ICO بشكل مريح ودون قيود، وفي المقابل يستفيد المشترون من الفوائد الناتجة عن عمليات التطوير.

ومن خلال كلّ ما سبق ذكره، نجد بأنّ مستقبل عملة TRX واعد للغاية، ومن المؤكد وجود آفاق مميزة للعمل بها. والأهم من ذلك كلّه، نلاحظ السمعة الطيبة للفريق المؤسس لهذه العملة. ومن الواضح وجود خطط عمل مستقبلية في غاية العناية، والدقّة تحكم عمل هذه العملة.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

250 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *