معايير قياس مخاطر الائتمان للمستهلك

كتابة : أسماء نور
آخر تحديث : 21 أغسطس 2022
معايير قياس مخاطر الائتمان للمستهلك

معايير قياس مخاطر الائتمان للمستهلك؛ يتم قياس مخاطر الائتمان عن طريق التصنيف الائتماني والطلب التنظيمي و رأس المال الداخلي، حيث تنظم السلطات الإشراقية البنوك عن طريق الحد من نسب الأصول الرأسمالية البسيطة، وكذلك الحد الأقصى للقرض المعطى لمقترض واحد.

دور البنوك في مخاطر الائتمان

كان السبب الرئيسي وراء فشل البنوك هو بسبب سياسات ائتمانية لينة متراخية، ونتيجة سياسة مخاطر غير فعالة، حيث قامت هذه البنوك بإعطاء قروض تتجاوز حدود رأسمالها، بجانب إهمالها تطوير أنظمتها، ومن أمثلة ذلك ما حدث في بنك Johnson Mathey الذي أضاف ائتمان مصرفي إلى ما يقوم به من عمل في مجال الذهب وتم التوسع فيه قبل تطوير الكوادر المطلوبة. كما ركز الائتمان على عدد محدود من العملاء دون غيرهم.

كيف يتم قياس مخاطر الائتمان للمستهلك

يتم تحديد معايير قياس مخاطر الائتمان للمستهلك عبر عدة خطوات. وهي كما يلي:

التحليل الائتماني

وتتم هذه الخطوة عن طريق الحكم على جدارة المقترض، حيث تعمل البنوك على وضع منهج يستهدف قياس المخاطر الائتمانية للتعرف عما إذا كانت المخاطرة مقبولة أو غير مقبولة، حيث تنظر البنوك إلى سعر الفائدة مقابل تكلفة التمويل والمصروفات الإدارية.

تسعير المخاطرة الائتمانية

إحدى خطوات معايير قياس مخاطر الائتمان للمستهلك يقوم البنك بتحديد قائمة تحتوي على العناصر اللازمة لتقييم طلبات القروض وفقا لأهميتها النسبية، حيث يحدد المجموع النهائي لها الفئة التي يدخل في إطارها العميل، حيث يحدد البنك لكل فئة التكلفة الإدارية للائتمان، مع زيادة هامش متدرج مع تزايد المخاطر وذلك للوصول إلى سعر الفائدة المطبق.

هدف التحليل الائتماني

يعمل التحليل الائتماني على استهداف تحديد وقياس المخاطر المحتملة بهدف الحد من آثارها. وذلك عن طريق وضع الضوابط وأخذ الضمانات المناسبة التي تضمن سداد القرض في ميعاد الاستحقاق.

يعد إثبات جدارة المقترض بالحصول على القرض ليس بالأمر اليسير. فهو يتطلب توافر العديد من المعلومات والبيانات، بالإضافة إلى استخدام أدوات التحليل المالي بكفاءة.

معايير قياس مخاطر الائتمان للمستهلك

معايير قياس مخاطر الائتمان للمستهلك؛ مكاتب الائتمان لديها 4 معايير تحديد الجدارة الائتمانية للمستهلك وهي:

سجل الائتمان

يتم أخذ طول وعرض سجل الائتمان للمستهلك في الاعتبار. وذلك عند تحديد تصنيفاته الائتمانية، بعبارة أخرى فإن سجل الدفع الطويل والموثوق لحساباتك الائتمانية المتعددة سوف يعمل على تحسين تصنيفاته الائتمانية.

استخدام الائتمان

تعد النسبة المئوية الائتمان المتاح الذي تم اقتراضه 30% من درجة الائتمان خاصتك. وذلك إذا واصلت باستمرار زيادة حد استخدام الائتمان الخاص بك.

مزيج الائتمان

من معايير قياس مخاطر الائتمان للمستهلك. حيث يشير مزيج الائتمان إلى القدرة على الاحتفاظ بأنواع مختلفة من الحسابات بكفاءة. حيث يجب أن يكون لك قروض مضمونة وأخرى غير مضمونة. وأن يتم دفعها في الوقت المحدد. وذلك تحسين الجدارة الائتمانية خاصتك.

ائتمان جديد:

يشمل هذا البند الاستفسارات الائتمانية الأخيرة التي تم إجرائها، وتبقى هذه الاستفسارات في تقرير الائتمان الخاص بك لمدة تصل إلى عامين، ولذلك يجب عدم تقديم طلبات ائتمان كثيرة جدًا.

تلعب عملية قياس مخاطر الائتمان دورا هاما في معرفة المصارف التي من الممكن أن تتعرض للتعثر المالي في المستقبل. بالإضافة إلى أن ظاهرة التعثر المالي تعد من الظواهر الهامة والتي تستوجب البنوك أن تتخذ كافة الاحتياطات لها.   

وصلنا إلى نهاية مقالنا عن معايير قياس مخاطر الائتمان للمستهلك.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

5217 مشاهدة