ما هي طريقة صنع الاسفنج

آخر تحديث : 17 يوليو 2020
ما هي طريقة صنع الاسفنج

طريقة صنع الاسفنج

يتكون الاسفنج الاصطناعي من ثلاثة مكونات أساسية: السليلوز المستخرج من لب الخشب وكبريتات الصوديوم و ألياف القنب بالإضافة إلى بعض المواد الأخرى المواد المالئة الكيميائية ، التي تعطي السليلوز الاتساق المناسب ومواد التبييض والصبغة.

صنع الاسفنج :

يصل السليلوز المستخدم في صناعة الإسفنج إلى المصنع على شكل صفائح كبيرة وصلبة. يأخذ العمال هذه الصفائح وينقلونها في وعاء من الماء حتى يصبح السليلوز طريًا ويشبه الهلام , ثم يقوم العمال بتحميل السليلوز في خلاط دوار , وهو عبارة عن أسطوانة معدنية دوارة كبيرة , بعد ذلك يضيف العمال بلورات كبريتات الصوديوم ( the sodium sulphate ) ألياف القنب المقطعة والصبغة , ثم يغلقون الخلاط بعد ضبطه على وضعية الدوران , وتحريك المكونات بحيث يتم دمجها تمامًا.

بعد الخلط , يسكب العمال المادة في قالب مستطيل كبير ثم يتم تسخين القالب وطهي خليط السليلوز , أثناء طهيه ، تذوب بلورات كبريتات الصوديوم حيث أن ذوبانها هو المسؤول عن ظهور المسام المميزة في الإسفنج النهائي كما يتم تحديد حجم المسام من خلال حجم بلورات كبريتات الصوديوم. على سبيل المثال الإسفنج الخشن المستخدم لغسل السيارة , مصنوع من بلورات خشنة , في حين أن الإسفنج الناعم من النوع المستخدم لتطبيق الماكياج مصنوع من بلورات دقيقة جدًا.

عندما ينضج خليط السليلوز , ثم يبرد , يصبح كتلة صلبة مسامية.

ثم يتم غمر كتلة الإسفنج في وعاء من المادة المبيضة لإزالة الأوساخ والشوائب منه , بعد ذلك يتم تنظيف الإسفنج في الماء حيث تعمل عمليات الغسيل الإضافية على تغيير النسيج , مما يجعل الإسفنج أكثر مرونة ثم تُترك الإسفنجة لتجف , لتحضيرها للقطع.

بعض الشركات المصنعة تصنع الإسفنج وتقطع وتعبئه بأنفسهم , أما البعض الآخر فينتج كتل

الإسفنج الخام , ثم يبيعونها إلى شركة أخرى تقوم بقطع الإسفنج وفقًا لاحتياجات العملاء كما تقوم والتغليف والتوزيع.

 يقطع العمال الإسفنج بواسطة آلة قاطعة أوتوماتيكية حيث يقومون بتحميل كل مستطيل كبير

من الإسفنج في الآلة التي تقطعها إلى الحجم المطلوب.

مراقبة الجودة أثناء التصنيع :

عادةً ما تقوم الشركة المصنعة للإسفنج بفحص الجودة للمنتج أثناء العديد من الخطوات على

طول عملية التصنيع.

يتم تحليل المكونات الخام عند دخولها إلى المصنع للتأكد من مطابقتها للمعايير.

تتم مراقبة معظم الآلات بواسطة أجهزة الكمبيوتر ، والتي تحافظ على النسب المناسبة في المزيج وتتحكم في درجة الحرارة أثناء عملية الطهي.

يتم فحص الإسفنج النهائي للتأكد من ثباته ,وعدم تمزقه بسهولة, حيث يتم أخذ عينة عشوائية

من الدفعة ووضعها في آلة مصممة خصيصًا لقياس القوة المطلوبة لتمزيق الإسفنج.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

10292 مشاهدة