أساليب التعامل والثقافة في استراليا

آخر تحديث : 4 أكتوبر 2022
أساليب التعامل والثقافة في استراليا

أساليب التعامل والثقافة في استراليا؛ إن الاسم الرسمي لأستراليا هو كومنولث أستراليا. فلا يوجد في أستراليا لغة رسمية ولكن اللغة الإنجليزية هي اللغة المستخدمة في كافة أنحاء أستراليا تحت الأمر الواقع أما اللهجة فهي اللهجة الأسترالية. بينما عاصمة البلاد هي كانبيرا أما سيدني فهي أكبر المدن. وفي مقالنا اليوم سنتحدث عن كيفية التعامل في أستراليا.

أساليب التعامل والثقافة في استراليا

أساليب التعامل والثقافة في استراليا؛ كما يلي:

التعامل في مجال الأعمال في أستراليا

عند الحديث عن أساليب التعامل والثقافة في أستراليا ينبغي القول:

  • يتميز الأستراليون بكونهم شديدو الصراحة عندما يتعلق الأمر بالعمل ولهذا فهم لا يحتاجون لبناء علاقات شخصية طويلة الأمد قبل البدء بالتعامل معك كما أنهم يهتمون بالأفكار الجديدة.
  • يفضل الأستراليون التواضع، لذا لا تحاول المبالغة بميزات شركتك أو عرضك كما لا تحاول استعمال الأساليب الهجومية بل استعمل الحقائق والأساليب الودية الواضحة وابتعد عن الكذب.
  • لا يبدي الأستراليون إعجابهم عادةً، فضع هذا في حسبانك.
  • يظهر الأستراليون التواضع كما يقدّرونه كما يمكن أن يستخفّوا من نجاحهم فلا تحاول توقع النتائج بسرعة كما ينصح بألا تجاريهم بالنقد الذاتي فهم لا يحبذون ذلك وإن بدا العكس.
  • إذا وجدتَ نفسك في مناقشة مثيرة للجدل في اجتماع ما لا تقلق، فهم لا يقصدون فعل ذلك بشكل عدائي هم يرون الجدال مسلياً وعادةً ما يبدؤون ذلك بتوجيه ملاحظات معيّنة وهنا عليك أن تحاول الرد عليها بالمزاح.
  • اتخاذ القرارات أبطأ في أستراليا في بيئة العمل في الثقافة الأسترالية تعاونية حيث يقوم المدراء عادة باستشارة موظفيهم.
  • يحب الأستراليون الصبر، فلا تستعجل باتخاذ القرارات.
  • كما أن الأستراليين لا يمانعون الرفض لذا فدائماً ما ستكون إجابتهم واضحة وصريحة. حيث تعد من أهم أساليب التعامل والثقافة في استراليا.
  • يبدأ العمل عادةً في الساعة التاسعة صباحاً حتى الخامسة مساءً من الاثنين للجمعة.
  • إذا كنت تريد الذهاب لغرض العمل أو اجتماعات رسمية فيفضل الذهاب بين آذار (مارس) وتشرين الثاني (نوفمبر) لأن الموسم السياحي عادةً ما يكون بين كانون الأول (ديسمبر) وشباط (فبراير).

التحية في أستراليا

لا يحب الأستراليون التعامل برسمية كثيراً. لذلك ومن أساليب التعامل والثقافة في استراليا التحيات البسيطة. فالتحيات يمكن أن تكون عادية ومريحة دون تكلّف، وينصح بالمصافحة والابتسامة. ورغم استعمال الأستراليين لبعض المفردات المختصرة إلا أنه يُفضل ألا يستعملها الأجانب فهي قد تفهم كنوع من السخرية أو التهكم وفي نفس الوقت لا يمانع الأستراليون باستعمال الاسم الأول منذ اللقاء الأول.

المحادثات في أستراليا

ع الحديث عن أساليب التعامل والثقافة في استراليا ينبغي الإشارة إلى المحادثات. حيث:

  • اللغة الإنجليزية هي اللغة المستخدمة في أستراليا ولكن في نفس الوقت لا تجرّب استعمال المفردات المحليّة دون معرفة معانيها بل التزم بالإنكليزية العامة.
  • تتضمن الأحاديث المفضلة الطقس والرياضات (وتحديداً كرة القدم الأسترالية في منطقة فيكتوريا دوري الرجبي في نيو ساوث ويلز وكوينزلاند) كما يمكن استعمال أي موضوع يتحدث عن أستراليا بإيجابية.
  • ويجب تجنب المواضيع التي تتدخل في الأديان والسياسة والجنس إلا أن بدأ بها الشخص الأسترالي الذي تتحدث معه ولا تسأل عن الهجرة والأمور المتعلقة بالسكان الأصليين مهما اشتد فضولك لتسأل كما يُفضل الابتعاد عن الحديث عن اللهجات المختلفة فهي عادةً ما تكشف الطبقات الاجتماعية. كما يجب الانتباه إلى استعمال الأستراليين للعديد من التعابير التي قد تبدو قليلة الأدب في دول أو ثقافاتٍ أخرى.

اجتماعات العمل المختلفة في أستراليا

بينما تتمثل أساليب التعامل في اجتماعات العمل كما يلي:

  • يتوقع من الرجال ارتداء ملابس رسمية داكنة الألوان كما يُتوقع من النساء ارتداء ملابس رسمية أنيقة.
  • دقة المواعيد مهمة جداً كما يفضل الوصول قبل الموعد بعدّة دقائق.
  • آداب المائدة هي نفسها في أوروبا.
  • يتوقع من صاحب الدعوة للطعام خارجاً دفع الفاتورة.
  • إذا تمت دعوتك إلى الشراب فلا تذكر مواضيع العمل حتى يبدأ بها الشخص الأسترالي الذي دعاك.

بذلك وصلنا إلى نهاية مقالنا عن أساليب التعامل والثقافة في استراليا.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

1404 مشاهدة