ماهو الهدف الوظيفي

كتابة : مجد سلامي
آخر تحديث : 18 يناير 2021
ماهو الهدف الوظيفي

للتوضيح قد يصاب بعض الشباب بالجمود عند التعرض لسؤال “ما هو هدفك الوظيفي” خلال تقدمه لإجراء

مقابلة أو ملؤه لاستمارة خاصة بمسابقة توظيف لمنصب جديد. نتيجة لذلك

ومن هذا المنطلق، سنقدم في مقالنا اليوم تعريف مفصل للفئة الشابة المقبلة بزخم وحماس على
صعوبات الحياة، حيث يعرّف الهدف الوظيفي، بأنه جملة من العبارات المنمّقة والمرتبة بذكاء لتقديم نفسك بقوّة في مفاضلة بينك وبين أقرانك وذلك للحصول على وظيفة  . ولذلك وللتوضيح يعد انتقاء الجمل القصيرة المنتقاة بعناية
لشرح النقاط الرئيسية في مسيرتك المهنية، ذو أهمية بالغة لأصحاب العمل في مفاضلتهم بين الأهداف الوظيفية
المقدمة من قبل الشباب الطامح للعمل

طريقة كتابة الهدف الوظيفي باحتراف

تستلزم كتابة الهدف الوظيفي بحرفية عالية، وضع خطة ممنهجة لعملك المستقبلي، مع ضرورة

الإجابة عن السؤال التالي”ماهي أهدافك في الحياة المهنية؟” لصياغة خطة عمل فعالة،

بعيدة عن السطحية وانطلاقاً من ذلك سنقدم لك 4 نصائح مهمة لكتابة هدفك الوظيفي  بعناية .

اقراء ايضا:  كيف كتابة الهدف الوظيفي للمحاسب في السيرة الذاتية وأساسيات الهدف الوظيفي

1- اختصر

لن تصيبك الدهشة اذا قلنا لك بأن ثلاثة سطور، منتقاة بعناية لشرح هدفك الوظيفي ستكون كافية لأصحاب العمل، فخير الكلام ما قلّ ودلّ.

2- حدد هدفك وتلافى الأنانية 

عند كتابة هدفك الوظيفي إيّاك وذكر مصالحك الشخصية، وتغليبها على مصلحة مشغّلك، وركز في سطورك على تحقيق أهداف الشركة، وعلى الفائدة التي ستقدمها بخبرتك للشركة وليس العكس.

3- اكتب بذكاء

لا تكتب لملئ الفراغ فقط، وابتعد عن السطحية وتعامل بذكاء في انتقاء كلمات معبرة لتشكيل جمل قصيرة تنم عن ذكائك، وترفع من تقييمك عند أصحاب العمل .

4- استثمر أحلامك

حدد حلمك الساعي لتحقيقه من الهدف الوظيفي المعلن عنه في سطورك، ولا تغالي بخبراتك في مجال عملك، وكن متواضعاً وواثقاً من نفسك بنفس الدرجة .

أنواع الهدف الوظيفي 

تقسم الأهداف الوظيفية الى 4 أنواع شائعة في المجتمع مشمولة بفئتين أساسيتين طويلة الأمد وقصيرة الأمد وهي :

1-الهدف الوظيفي للإنتاج

وتشير الى النتائج المحققة من قبل المتطوع للعمل للعميل خلال فترة زمنية محددة 

اقراء ايضا:  أشهر المقولات لرجال الأعمال

2-الهدف الوظيفي للكفاءة 

وتشير الى الكفاءة الممتلكة من قبل المتطلع للعمل لتحقيق الأهداف المرجوة منه في سرعة ملائمة لتوقيت إنجاز العمل .

3-الهدف الوظيفي للتعليم

وتشير الى القدرة التي يمتلكها المتطلع للعمل على تطوير مهاراته، وتحسينها ومواكبة التطورات والتحديثات قي مجال عمله لضمان احتلاله صدارة التقييمات في حياته المهنية، مما يحجز له مقعد دائم في عمله الجديد .

4-الهدف الوظيفي لتطوير الشخصية

ويشير الى تحسن المهارات التعليمية، مع الاستمرار بالتعلّم ضمن نطاق العمل الجماعي، مما سيجعل تحقيق الأهداف الطويلة الأمد والقصيرة متاح بشكل أسهل .

ونعود للإجابة على سؤال طرحناه في بداية المقال وهو “ماهي أهدافك في الحياة المهنية” ؟

في الخطوة الأولى تأكد أن تمتلك وصفاً واضحاً، وبطريقة ذكية لهدفك الوظيفي، وكوّن لنفسك قاعدة معرفية للتواصل مع مديرك المباشر بشكل سلسل ومستحب.

في الخطوة الثانية يجب عليك توضيح أهدافك بطريقة تتماشى مع تطلعات الشركة، ومستقبلك في العمل تحت ظروفهم ووفق شروطهم.

وفي النهاية نتمنى أن نكون قد قدمنا الإفادة للجميع 

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

251 مشاهدة
التالي
ما هي أهمية أدوات تحليل المواقع
السابق
الاستثمار العقاري في ألمانيا بطريقة صحيحة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *