كيفية إنشاء خارطة الطريق لمشروع

كتابة : أية سعد جيد
آخر تحديث : 1 سبتمبر 2022
كيفية إنشاء خارطة الطريق لمشروع

كيفية إنشاء خارطة الطريق لمشروع؛ بعد اتخاذ قرار بشأن مشروع معين يتناسب معك، فإن الخطوة الهامة التي يجب اتخاذها بعد ذلك هي وضع خطة جاهزة للعمل، و ستحتاج لكافة الجوانب البحثية التي أجريت حتى وقتنا هذا، والبعض يعتقد أنه لا يحتاج إلى خطة للعمل، ويبدو هذا معقولاً لأن كتابة نموذج خطة ناجحة لمشروع معين، تأخذ الكثير من الوقت والعمل، ففي خطة المشروع ينبغي عليك تحليل العمل الذي ستقوم به، وكذلك الكيفية التي ستستعملها في ذلك، وفيما يلي سنتحدث عن الخطة بالتفصيل.

كيفية إنشاء خارطة الطريق لمشروع

إنشاء خارطة الطريق لمشروع؛ تتمثل في اتباع الخطوات التالية:

  • يجب على صاحب المشروع القيام بتحليل الأعمال التي ينوي تنفيذها.
  • ينبغي عليه التعامل بسرعة ودقة مع الأرقام، ويقوم بتحليل مدى المنافسة في العمل التي يمكن أن يواجهها المشروع.
  • على صاحب المشروع التفكير الشديد في المخاطر وكذلك يستبصر في المكافآت، وكل ذلك يستغرق وقتاً طويلاً في التفكير والبحث.
  • بالرغم من أن خطة المشروع تعتبر عملاً مجهداً، وفي الواقع يمكن أن تكون أنت فقط من يمكنه قراءة الخطط التي ستفعلها وتضعها، فإذا أردت تأسيس مشروع صغير ناجح ليحقق لك الأرباح العظيمة ويمثل قيمتك، في كتابة خطة مشروع من الأمور الهامة للغاية.

خارطة الطريق لمشروع

لا يمكن لأي طيار أن يذهب من مكان إلى آخر بدون خطة طيران تفصيلية وموضحة للغاية، فهي تمكنه من معرفة كيفية الذهاب للمكان الذي يرغب في الوصول إليه، فهي تجعله على دراية بكمية الوقود اللازمة للرحلة، وأيضاً المعالم المهمة التي من المفترض عليه البحث عنها، فهي رحلة ناجحة بسبب الخطة الناجحة.

خطة المشروع الخاص بك تعتبر نفس خطة الطيران، حيث أنها خطة لمشروع ناجح، فهي تجبرك على التفكير الجيد في المشروع المقترح عليك، لأنها ستوضح لك ما يتطلب هذا المشروع من أموال لبدء المشروع، كما أن كتابة هذه الخطة ستثقل أفكارك التسويقية، وأيضاً تساعدك لتكون على دراية بتكاليف ومبيعات المشروع التي تتوقعها، وتمكنك من فهم المنافسين أيضاً.

مزايا إنشاء خارطة الطريق لمشروع

كيفية إنشاء خارطة الطريق لمشروع تترافق مع عدة مزايا. وهي كما يلي:

  • يساعد صاحب المشروع على الابتعاد عن التصورات بعيدة الحدوث.
  • تمكن أي دائن أو مستثمر من تحليل هذا المشروع، ومعرفة هل يستحق هذا المشروع لأموالهم أم لا.
  • كذلك تساعد صاحب المشروع على تحديد سوقه ومنافسيه.
  • يمكنك من استيعاب وفهم مشروعك الخاص بشكل أفضل.

نتائج عدم وضع خطة للمشروع

وفي حال عدم إنشاء خارطة الطريق لمشروع فإنك ستحصد النتائج التالية:

  • بدون وضع خطة عمل لمشروعك، سيكون هذا المشروع مجرد مقامرة، فمن الممكن أن ينجح ومن الممكن أن يفشل، لكن إذا كنت تمتلك خطة للمشروع لن يكن الوضع هكذا، لأن الخطة المدروسة دراسة وافية ستحد من المخاطرة بالسقوط والفشل.
  • بدون خطة للمشروع المقترح لن يتمكن صاحبه من جذب المستثمرين، وفي حالة احتياجك لأي تمويلات خارجية لبدء المشروع، فإن المستثمرين يرغبون في رؤية خطة مشروعك، وخطة المشروع تعتبر مطلباً أساسياً لكي تحصل على تمويل من البنوك، أو مراكز التنمية للمشروعات الصغيرة، أو مستثمر عادي.

العناصر الخاصة بخطة المشروع

أما عن العناصر الخاصة بإنشاء خارطة الطريق لمشروع فهي كما يلي:

  • صفحة العنوان: وبها يجب كتابة اسم المشروع، والشعار الخاص بك إذا وجد، وليس ضرورياً كتابته بنفس الترتيب بالضبط.
  • الملخص التنفيذي: يعتبر الجزء المهم في خطة المشروع، لأن ذلك أول ما يراه المستثمرون، فإذا أعجبهم الملخص التنفيذي يواصلوا القراءة.
  • المحتويات: ويتضمن وصف المشروع، والإدارة، ووصف الصناعة، والمنافسة، وخطة التسويق، وخطة المبيعات، والتحليل المالي، ونموذج كشف الحساب، وخطة توقف المشروعات.

في النهاية تحدثنا عن كيفية إنشاء خارطة الطريق لمشروع، وكذلك خارطة الطريق، ومزايا وضع خطة للمشروع. ونتائج عدم وضع خطة للمشروع، والعناصر الخاصة بخطة المشروع، ونتمنى أن ينال المقال على اعجابكم.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

3147 مشاهدة