لماذا تقبل الدول على حيازة السندات الأمريكية

كتابة: رحمة خالد - آخر تحديث: 4 أغسطس 2020
لماذا تقبل الدول على حيازة السندات الأمريكية

ما هي السندات الأمريكية؟

السندات بمثابة وعاء استثماري قائم على الاقتراض، فهي عبارة عن أوراق مالية تلتزم فيه الجهة المُصدِرة لها بدفع القيمة الاسمية للسند في تاريخ استحقاقه و أيضا دفع الفوائد بشكل دوري لحاملها، و هناك عدد كبير من السندات، و تُعَدالسندات الأمريكية نوع من أنواع السندات، و قد حظت السندات الأمريكية بمكانة كبيرة في التجارة الحديثة، فقد أصبحت أحد طرق التجارة الحديثة رواجا، فقد يلجأ إليها المضاربين في البورصة العالمية نظرا لقابليتها للتحويل و العوائد الجيدة لها و أيضا ضمان استرداد قيمتها، وفي هذه المقالة سوف نتعرف عن السندات الامريكية و تاريخها، و الدافع وراء قيام الدول بحيازة هذا النوع من السندات، و ما هي الدول التي تحوز السندات الأمريكية حول العالم.

كيف ظهرت السندات الأمريكية؟ و ما تاريخها؟

– لقد ظهرت السندات الأمريكية في مرتها الأولى عندما قررت الولايات المتحدة الأمريكية أن تدخل الحرب العالمية الأولى، فلجأت إلى طرح سندات وذلك لحاجتها للمال و النقود لتمويل الحرب، فكانت فكرة طرح السندات مستحقة الأداء لعدد معين من السنوات بنسبة فائدة محددة، وذلك بغرض جمع أكبر قدر من المال و النقود من المؤسسات المختلفة تمهيدا و استعدادا لدخول الحرب، و استمرت الحكومة الامريكية تحصل على المزيد من التمويل و تسد عجز الميزانية الذي يواجهها و ذلك من خلال قيامها ببيع سندات أطلقت عليها “سندات الخزينة”، ولا تزال الولايات المتحدة الأمريكية تصدرها حتى يومنا هذا.

– و في الوقت الحالي تمتلك البنوك الأجنبية و صناديق الاستثمار عدد كبير و قيما كبيرة جدا من سندات الخزينة الأمريكية، و الصين هي أهم مالكا أجنبيا لتلك السندات، و بالتالي فإن الصين هي أكبر ممول للأنفاق في الولايات المتحدة الأمريكية.

– ويتم استخدام سندات الخزينة الأمريكية في حساب أسعار الفوائد للتمويل طويل الأجل ( من 5 سنوات فأكثر) و عادة يتم مقارنة تلك النسبة بأسعار معدل الفائدة للبنوك البريطانية.

ما هي السندات الأمريكية؟

– إن السندات الأمريكية بمثابة سند حكومي يتم إصداره بواسطة وزارة الخزانة الأمريكية من خلال مكتب الدين العام، في سندات الخزانة الأمريكية هي صكوك دين مالية للحكومة الفيدرالية الأمريكية، في السندات الأمريكية بمثابة سندات حكومية، فهي عبارة عن أوراق مالية قابلة للتحويل.

– السندات الأمريكية هي سندات دين تقوم الحكومة الأمريكية بتوفيرها بسعر فائدة ثابت، بالاضافة إلى فترة استحقاق تتراوح بين سنة و 10 سنوات.

– تقوم الحكومة الأمريكية بتوفير هذا النوع من السندات بعروض تنافسية يحدد به المستثمر

العائد الذي يرغب فيه، أو بعروض غير تنافسية و في تلك الحالة فإن المستثمر يقبل أي عائد

سيتم تحديده.

ما أسباب إقبال الدول نحو شرآء و حيازة السندات الأمريكية؟

هناك عدد من الدول التي تقبل على حيازة  هذا النوع من السندات، حيث أنه قد أصبحت أحد

طرق التجارة الحديثة رواجا، فقد يلجأ إليها الشركات و الحكومات و المؤسسات المالية أيضا

للحصول على التمويل و السيولة المالية لتغطية مشاريعها، وفي المقابل هناك عوائد ربحية يتم

دفعها للمشرفين على المدى البعيد، كما أنها من الأصول القابلة التحويل للسيولة بسرعة، كما

أن شراء السندات الأمريكية تُعَد قيمة مُضافة إجمالي الديون الأمريكية، و هذا يعني أن الدول

التي تقوم بشراء السندات الأمريكية تكون دائنة للخزانة الأمريكية.

ما الدول التي تستثمر في السندات الأمريكية؟

هناك عدد كبير من الدول التي تستثمر في السندات الأمريكية وعلى رأسها الصين، فالصين

هي الدائن الأكبر للولايات المتحدة لأنها أكثر دولة في العالم تحوز سندات خزانة أمريكية،

كما أن هناك عدد 11 دولة عربية تستثمر في السندات الأمريكية وعلى رأسهم السعودية،

وهناك دول أخرى ذات أنظمة اقتصادية عظمى تستثمر في السندات الأمريكية أيضا كالهند،

فرنسا، ألمانيا، اليابان، و كندا.

173 مشاهدة
التالي
ما هي أهم الدورات التدريبية التي تقدمها شركة بالما (الصفوة للحسابات المعلوماتية)
السابق
ما هي نشاطات شركة كاي جي آل للخدمات اللوجستية