كيف تعمل محفظة عملات رقمية

كتابة : sally خبير
آخر تحديث : 31 أكتوبر 2021
كيف تعمل محفظة عملات رقمية

يتحدث الجميع عن العملات الرقمية فقد أصبحت بمثابة بترول الغد، ويمكننا القول إن العالم قد بات على أبواب عصر جديد تحكمه العملات الرقمية. يتطلب دخول عالم الكريبتو معرفة آلية عمل مكونات النظام البيئي له، وتعد محفظة العملات الرقمية من أهم هذه المكونات. لذلك سنخصص هذا المقال للحديث عن أبرز المعلومات حول محافظ العملات الرقمية وأنواعها، وكيف تعمل محفظة عملات رقمية.

جميعنا يعلم أن العملات الرقمية لا تمتلك وجودًا حقيقيًا كسائر العملات التقليدية التي نعرفها، وإنما هي عبارة عن مجموعة من الشيفرات والأكواد. لكن أين يمكن الاحتفاظ بهذه العملات؟! بالتأكيد تحتاج إلى مخزن من نفس النوع أي إلكتروني، ومن هنا ظهرت فكرة محفظة العملات الرقمية.
بشكل عام، تخدم هذه المحافظ عمل نظيرتها التقليدية من ناحية التخزين، بالإضافة إلى توفر وظائف أخرى كالتشفير وتبادل الأموال الإلكترونية من خلال عمليات الإرسال والاستقبال. فلنبدأ رحلتنا للتعرف أكثر على هذه المحافظ وآلية عملها.

محفظة العملات الرقمية

كما تخزن الأموال التقليدية في محفظة، لا بد من إيجاد مكان ما للاحتفاظ بالعملات الرقمية أيضًا، فمن غير الممكن تخزين العملات الرقمية في أماكن مشابهة للعملات التقليدية كالحقيبة العادية، أو الخزنة لأنها لا تمتلك وجودًا فيزيائيًا حقيقيًا. بالتالي، تحتاج العملات الإلكترونية إلى محافظ مثلها أو من نوعها، لذا ظهرت الحاجة إلى محافظ العملات الرقمية.
يمكن تعريف محافظ العملات الرقمية على أنها برامج أو تطبيقات قابلة للعمل على الأجهزة الحاسوبية والهواتف الذكية، بحيث تسمح بإدارة الأموال الإلكترونية. كما تختلف هذه المحافظ عن بعضها البعض من حيث الخصائص، فمنها ما هو مخصص لنوع معين من عملات الكريبتو، ومنها ما يعمل مع عدة أنواع في وقت واحد.
تاريخيًا، يعود ظهور أول محفظة عملات رقمية إلى وقت ظهور البيتكوين أو أول عملة إلكترونية، حيث جرى ذلك في عام 2009 على يد شخص أو مجموعة تطلق على نفسها اسم ساتوشي ناكاموتو.

مصطلحات مرتبطة بمحفظة العملات الرقمية

كما نعلم، يمتلك كل مجال مجموعةً من المصطلحات الخاصة به. لذلك عند الحديث عن محافظ العملات الإلكترونية لا بد من معرفة المصطلحات التالية:

  • المفتاح الخاص Private Key: يعتبر بمثابة الرقم السري الذي لا يجب أن يعرفه إلا صاحب العلاقة، لذلك فهو أهم عناصر هذا النوع من المحافظ. يمكننا القول إن المفاتيح الخاصة هي مفاتيح الحساب والعملات الرقمية الخاصة بالمستخدم. كما أنها مجموعة من الأكواد التي لا يمكن استنتاجها من المفاتيح العامة.
  • المفاتيح العامة Public Keys: وهي عبارة عن أكواد يمكن من خلالها تبادل وتحويل العملات الرقمية. أي هي الجزء الذي يمكن أن يرسله المستخدم للآخرين ليحولوا العملات الرقمية إليه. بالتالي، يمكن استخدام المفاتيح العامة دون أي خوف، فهي لا تتيح الوصول إلى الأموال الرقمية وسرقتها.
  • عنوان المحفظة Wallet Address: يتطلب تداول العملات الرقمية وجود عنوان لتسهيل المعاملات وهو كود يتولد من خلال إجراء خوارزميات التجزئة. يعد عنوان المحفظة بمثابة تحويل المفتاح الخاص إلى المفتاح العام، لكن هذه العملية تجري باتجاه واحد حيث لا يمكن لأحد الحصول على المفتاح العام من عنوان المحفظة. كما يمكنك إرسال هذا العنوان إلى الأشخاص الآخرين لتحويل العملات الرقمية لك من خلاله.
  • المحافظ الساخنة Hot Wallets: هي المحافظ التي تتطلب اتصالًا دائمًا بشبكة الإنترنت والبلوكتشين حيث تخزن المفتاح الخاص بعملات المستخدم ضمن التطبيق المتصل. تتميز العمليات في المحافظ الساخنة بالسهولة والبساطة، لكنها أضعف من ناحية الأمان.
  • المحافظ الباردة Cold Wallets: هي المحافظ التي لا تحتاج إلى اتصال بالإنترنت وتخزن المفاتيح الخاصة بشكل محلي، بالتالي فهي أكثر أمانًا من المحافظ الساخنة بل تكاد تكون منيعةً ضد المخترقين. كما تعتبر المحافظ الباردة الخيار الأمثل لأصحاب الاستثمارات طويلة الأمد.
  أفضل منصات تداول العملات الرقمية في لبنان

كيف تعمل محفظة العملات الإلكترونية

في عالم العملات الرقمية، تنجز كافة التعاملات المالية ضمن شبكة Blockchain من خلال المفاتيح العامة والخاصة. تعد محفظة العملات الرقمية بمثابة القسم المسؤول عن توليد المفاتيح الخاصة والعامة للمستخدمين. كما تسمح بالتفاعل مع البلوك تشين لإنجاز المعاملات وعمليات الشراء، بالإضافة إلى مراقبة الرصيد وعرض العملات التي يمتلكها المستخدم. بالمختصر، تعمل هذه المحفظة كصلة وصل بين المستخدم وعملاته المشفرة.

كما ذكرنا يستخدم المفتاح الخاص للوصول إلى العملات والمعلومات الخاصة بالمستخدم بشكل دائم، بينما تجري مشاركة المفتاح العام مع المستخدمين الآخرين لإرسال واستقبال العملات الرقمية ضمن الشبكة. بينما يقارن المفتاح العام باسم المستخدم، فإن المفتاح الخاص يمثل كلمة السر أو كلمة المرور التي يتوجب عدم الكشف عنها. بالتالي، تتلخص آلية عمل محافظ العملات الرقمية بما يلي:
عند إرسال عملات الكريبتو، يجب أن يكون المتلقي قادرًا على مطابقة المفتاح الخاص بالمفتاح العام. كما تنعكس هذه المعاملة في سجل الـ Blockchain مما يؤدي لتغيير الرصيد في محافظ العملات الإلكترونية للمرسل والمستقبل.

أنواع محافظ العملات الرقمية

  • المحافظ البرمجية: وهي أحد أكثر أنواع محافظ العملات الرقمية استخدامًا وتعتبر من المحافظ الساخنة. عمومًا، تناسب المحافظ البرمجية الاستخدام الكثيف والمتكرر لذلك تعد الخيار الأمثل وربما الوحيد للمتداولين والمضاربين. بما أنها محفظة ساخنة، فهي أقل أمانًا ولاختيار أحد هذه المحافظ يجب أن تكون واثقًا من إجراءاتها وتطبيقاتها الأمنية. كما تقسم المحافظ البرمجية إلى ثلاثة أنواع وهي محافظ الويب، ومحافظ سطح المكتب، ومحافظ الهواتف المحمولة.
  • المحافظ الصلبة: عبارة عن أجهزة صغيرة محدودة، وظيفتها الوحيدة هي توقيع المعاملات الخاصة بالمستخدم وتصنف من المحافظ الباردة. ينتج المفتاح الخاص باستخدام تقنية RNG الخاص بالمحفظة، وباستخدام المفتاح الخاص يمكن توليد المفتاح العام. بعد ذلك، يخزن المفتاحان في الجهاز فقط ولا يمكن مشاركتهما بأي طريقة مع جهاز آخر.
  • المحافظ الورقية: تتمثل فكرة هذا النوع من المحافظ في تسجيل المفتاح الخاص بالمحفظة على ورقة بشكل كود QR، حيث يمكن الوصول إلى العملات عن طريق حمل هذه الورقة بشكل فيزيائي حقيقي. على الرغم من درجة الأمان العالية التي تتمتع بها إلا أنها تمتلك الكثير من المشاكل أهمها قابلية التلف أو الضياع.
  سعر عملة UNFI مقابل الدولار

معايير اختيار أفضل محفظة للعملات الرقمية

مع تعدد أنواع محافظ العملات الإلكترونية وخصائصها، يعتمد اختيار أفضل محفظة بالنسبة للمستخدم على عدة معايير وهي:

  • تحديد الهدف من الاستخدام: وهنا تعد المحافظ الصلبة مناسبةً للاستثمار طويل الأمد أو لتخزين كميات كبيرة من العملات الإلكترونية، أما المحافظ البرمجية فهي تناسب عمليات التداول والمضاربة، بالإضافة إلى شراء وبيع المنتجات.
  • التصديق ثنائي الطرف 2factor authentication: يعد بمثابة وسيلة أمان إضافية كإرسال رمز إلى رقمك أو بريدك الإلكتروني لتتمكن من الدخول إلى حسابك. تعتبر وسيلةً فعالةً، ففي حال تمكن أحد ما من اكتشاف كلمة السر الخاصة بمحفظتك لن يستطيع الدخول إليها.
  • دعم التوقيع المتعدد: بمعنى أن يمتلك عدة أطراف مفاتيح خاصةً بالمحفظة، لكن لا يمكن التصديق على المعاملات إلا عند توقيع أكثر من شخص عليها. تناسب هذه الطريقة الشركات الكبرى والمشاريع التي يديرها أكثر من شخص بحيث يتطلب الأمر مشاركة القرارات.
  • أنواع العملات: هناك بعض المحافظ المخصصة لعملة واحدة، أما إن كنت ترغب بامتلاك أكثر من نوع يتوجب اختيار المحافظ التي تدعم العملات المتعددة.
  • ماسح كود الـ QR: تسهل المحافظ التي تدعم كود QR عمليات تحويل العملات والمعاملات المختلفة. عمومًا، يفضل مستخدمو الهواتف النقالة امتلاك هذه الخاصية.
  • خيارات النسخ الاحتياطي: تعد بمثابة بوابة أمان يمكن اللجوء إليها للحفاظ على الأموال في حال حدوث مشكلة في المحفظة.

طريقة بناء محفظة عملات رقمية متوازنة

يمكن إنشاء محفظة إلكترونية متوازنة من خلال الخطوات التالية:

  1. تقسيم المحفظة على استثمارات متنوعة بين عالية، متوسطة، ومنخفضة المخاطر مع منح الأوزان المناسبة.
  2. الاحتفاظ ببعض العملات المستقرة بهدف توفير السيولة للمحفظة.
  3. إعداد توازن للمحفظة.
  4. تخصيص رأس المال الجديد مع مراعاة تجنب زيادة وزن أي مجال.
  5. إجراء الأبحاث اللازمة والاستثمار بما يمكن تحمل خسارته.

في الختام، لا يمكن لأحد اختيار محفظة العملات الرقمية الخاصة بك نيابةً عنك فالأمر مرتبط بعدة أمور مثل الهدف من الاستخدام، والوسائل المتوافرة، والميزانية، ومزايا وعيوب كل محفظة. مع ذلك ينصح بالاحتفاظ بقسم من العملات في محافظ ساخنة والقسم الآخر في محافظ باردة لضمان جزء من الأموال في حال حدوث أسوأ الاحتمالات. كما يمكنك الاطلاع على أفضل محافظ العملات الإلكترونية من هنا.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

842 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.