كيف ابدا الاستثمار في كندا

كتابة : مصطفى رجب
آخر تحديث : 21 يونيو 2020
كيف ابدا الاستثمار في كندا

المقدمة:

كندا تعتبر من الدول التي تمثل حلم للكثير من الشباب حول العالم، نظرا لما تقدمه من مزايا معيشية واستثمارية كبيرة وتوفير فرص للعمل وللدراسة بشكل متحضر حيث ان الحكومة الكندية توفر أكثر من طريقة قانونية للذهاب إليها ومنها فتح قنوات الاستثمار لراغبي المعيشة هناك.

مزايا الاستثمار في كندا:

هناك عدة مزايا للاستثمار في كندا:

  • الاستثمار في كندا له معدلات أمان مرتفعة بالمقارنة بمعدلات الأمان في العديد من الدول الأخرى وبالتالي تكون معدلات المخاطر الاستثمارية أقل من الدول الأخرى.
  • تتمتع كندا بأفضل ضمان اجتماعي وصحي في العالم وبالتالي يضمن للمواطن وعائلته أكبر قدر من الاستقرار داخل الدولة علاوة على قوة التعليم وجودته في كندا حيث ان أفراد الأسرة سوف يتمتعوا بنفس المزايا التي يتمتع بها المواطنين الكنديين وهذا ما يميز كندا عن باقي دول العالم المساواة في الضمان الاجتماعي والصحي.
  • الاستثمار في كندا سوف يقوم بمنحك الإقامة الدائمة لك وللأسرة وبالتالي التمتع بنفس مزايا المواطنين الكنديين داخل الدولة.
  • كندا تتميز بقوة وتطور البنية التحتية الخاصة بها والتي تعتبر الأساس الرئيسي لأي مشروع وأحد أساسيات نجاح أي مشروع حيث تتمتع كندا بامتلاكها أحد أقوى النظم المصرفية في العالم وفقا لكافة الضمانات بجانب معدلات ضريبية وقليلة الهوامش وبالتالي سوف تكون مناسبة جدا لدخول المستثمرين والشركات لقطاع الاستثمار داخل كندا.

أهم قطاعات الاستثمار في كندا:

قطاع التعدين: تعتبر كندا من الدول الكبرى في مجال التعدين والاستثمار في هذا القطاع الهام فتمثل حوالي 34% من ميزانيات الاستكشافية العالمية في هذا القطاع سواء في مجال الاستشعار عن بعد والكيمياء الجيولوجية وعلوم الجيولوجيا.

قطاع الإعلام الرقمي: تبلغ حجم الصناعة الكندية في قطاع الإعلام الرقمي اثنان وعشرون مليار دولار وبالتالي هي تمثل أكبر القطاعات الاستثمارية داخل كندا علاوة عي تصميم المواقع والبرمجة والإعلان وبرامج التواصل الاجتماعي وبالتالي كندا تمثل أحد الدول الرائدة عالميا في تطوير برامج الترفيه الإلكتروني من الألعاب ثلاثية الأبعاد والرسوم المتحركة.

اقراء ايضا:  نبذة عن بورصة الأسهم أو سوق الأوراق المالية

صناعة الطائرات: كندا من أوائل الدول في إنتاج صناعة الطائرات المدنية في العالم حيث تبلغ تلك الصناعة مدى أرباحي إلى ثلاثون مليار دولار سنويا حيث يعمل بها في حدود سبعة آلاف شركة وأعداد كبيرة من العمالة.

الصناعات الزراعية: يعد من أحد أهم القطاعات الاستثمارية داخل كندا وبالتالي أحد المنصات الجاذبة للاستثمار بالنسبة للأجانب القادمين لكندا بدافع الاستثمار حيث تمثل صناعة الأغذية الزراعية في كندا معدل كبير في الناتج المحلي الإجمالي حيث يعمل بهذا القطاع مالا يقل عن ثلاثة مليون شخص ومعدل التصدير من تلك المنتجات في حدود ثمانية وخمسون مليار دولار واستيراد في حدود خمسة وأربعون مليار دولار سنويا وبالتالي الفجوة هنا إيجابية داخل القطاع الزراعي الجاذب للاستثمار في كندا.

الاستثمار الزراعي:

تتمتع كندا بوفرة كبيرة في الموارد الطبيعية والمياه ومن هنا تتمتع كندا بوفرة زراعية كبيرة بجانب تمتعها بمعايير

الجودة العالمية فقامت الدولة بإبرام العديد من الاتفاقيات الدولية مع العديد من الدول وبالفعل تلك الاتفاقيات مفعلة

واقعيا على الأرض مما تفتح الباب على مصراعيه لكل من يرغب بالاستثمار في المجال الزراعي داخل كندا

اقراء ايضا:  نشأة الحكومة الإلكترونية

فالمستهدف من قبل السوق الكندي الزراعي نحو مليار ونصف المليار مستهلك حول العالم.

صناعة الأدوية:

كندا من الدول التي تحتل المراكز المتقدمة عالميا في قطاع صناعة الأدوية والأجهزة الطبية أيضا علاوة على تقدمها

في مجال البحث العلمي والتطوير الطبي ومراكز الأبحاث العلمية وأكاديميات مهتمة بهذا القطاع الحيوي.

شروط الاستثمار في كندا:

خبرة في مجال إدارة الأعمال: من ضمن الشروط التي تضعها كندا في المستثمر أن يكون لديه خبرة مناسبة لا تقل

عن عامين في قطاع إدارة الأعمال سواء المالية أو التسويق أو في الموارد البشرية.

قدرة مالية تقدر بحوالي 1.6مليون دولار كندي: برنامج كريبك الكندي أشار إلى شرط جوهري في كل من يرغب

بالاستثمار في كندا أن يكون لديه كشرط إلزامي للتحقق منه فقط أو للإثبات قدرة مالية وأصول مالية لا تقل عن

مليون وستمائة دولار كندي سواء هو أو الزوج مجتمعين.

ضمان مالي قيمته ثمانمائة ألف دولار كندي: وفقا لبرنامج كريبك يجب ان يقدم المستثمر الراغب في الاستثمار في

كندا ضمان مالي يتم إيداعه في أحد البنوك الوسيطة لمدة لا تقل عن خمسة أعوام ويتم استرجاع هذا المبلغ بلا فوائد

بعد تلك المدة وبناء عليها له الحق في الإقامة داخل كندا مع أسرته مدى الحياة ولكن لا يتم إيداع المبلغ المذكور إلا بعد

موافقة الحكومة الكندية على طلب الاستثمار الخاص به.

شروط أخرى: هناك شروط أخرى أشار إليها برنامج كريبك الكندي مثل إتقان اللغة بمعدل معين وشرط السن

والخبرات العملية والقدرة على التكيف وبالتالي تقديم كافة الأوراق إلى محام متخصص داخل كندا من اجل تقديم

الملف والطلب للحكومة.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

662 مشاهدة
التالي
شرح الاقتصاد السعودي
السابق
بماذا تشتهر مقدونيا في قطاع الزراعة