فرض الاستمرارية Going concern التعريف المفهوم الأمثلة

آخر تحديث : 23 يونيو 2022
فرض الاستمرارية Going concern التعريف المفهوم الأمثلة

المحتويات

فرض الاستمرارية Going concern التعريف المفهوم الأمثلة، حيث تقوم الشركات بإعداد بياناتها المالية وفق فرض الاستمرارية. وهذا يُعطي المقرضين والموردين الاستعداد التام للتعامل مع الشركات التي تفترض أنها ستستمر في أعمالها لسنوات طويلة الأمد. ففرض الاستمرارية تستخدمه الشركات التي ليس لديها أية نية في إنهاء أعمالها. وبالتالي سوف نتحدث في مقالنا هذا عبر منصة تجارتنا عن مفهوم فرض الاستمرارية، بالإضافة إلى افتراضات ومزايا وعيوب فرض الاستمرارية للمنشأة. علاوةً على ذلك سنذكر أهمية وشروط فرض الاستمرارية، وأخيرًا نعطي بعض الأمثلة من الواقع العملي على فرض الاستمرارية.

فرض الاستمرارية Going concern التعريف والمفهوم

فرض الاستمرارية Going concern
فرض الاستمرارية Going concern

تنص القوانين التي تُلزم الشركات في جميع البلدان على أنه من المفترض أن يكون للشركة وجود مستمر مع استمرار النشاط حتى تتم تصفيتها قانونيًّا. وإذا ما أُخذت نتائج عمليات المؤسسة التجارية في الحسبان على أساس التصفية المتوقعة، فسيكون من المستحيل على الموردين توريد السلع والخدمات. وعلى الموظفين أن يعرضوا خدماتهم، وعلى الأعمال التجارية الأخرى أن تتعامل مع الكيان التجاري. ولهذا السبب، ولأغراض المحاسبة أخرى، يُفترض أن تواصل مؤسسات الأعمال أعمالها إلى أجلٍ غير مسمى إلى أن يحين الوقت الذي تتم فيه تصفيتها فعلًا.

والنتيجة الطبيعية لمفهوم فرض الاستمرارية هي افتراض أن مؤسسة تجارية لن تتم تصفيتها في المستقبل المنظور. ويرجع ذلك إلى أنه سيجعل من المستحيل على الشركة تنفيذ التزاماتها التعاقدية الحالية، أو استخدام مواردها وفقًا لخطة تشغيل محددة مسبقًا. وبما أن هذا المفهوم يتعلق بالمستقبل، الذي لا يمكن التنبؤ بطبيعته، فإنه يمكن استخدام عدة عوامل لتحديد ما إذا كانت الأعمال التجارية منشأة عاملة أم لا. وتشمل هذه العوامل ما يلي:

  • هيكل رأسمالي قوي.
  • القدرة على التغلب على المخاطر قصيرة الأمد.
  • حيازة الأصول المتداوَلة المعقولة.
  • الطلب المستمر على المنتجات.

أما إذا كان من المتوقع أن يفلس العميل الذي يدين بمبلغ كبير من المال، على سبيل المثال، مما يتسبب في اضطراب في التدفقات النقدية للكيان. أو أن يغلق مورد المواد الخام التي يستخدمها الكيان لتصنيع منتجاته وليس لدى الكيان بديل للمواد الخام. ففي هذه المرحلة، قد يكون من الضروري مراعاة جميع الالتزامات القانونية التي ربما لم يسبق تقديمها إلى السجلات. وهذا ما لم ينص بشكل قاطع على خلاف ذلك. حيث يتم إعداد جميع السجلات المحاسبية وبيانات الدخل أو الميزانيات العمومية على افتراض أن الشركة ستستمر في العمل لفترة مستقبلية غير محددة.

شاهد أيضًا: مبادئ المحاسبة الإدارية

تعريف فرض الاستمرارية Going concern للمنشأة

تُعتبَر المنشأة من حيث مزاولة نشاط تجاري أنها منشأة عاملة إذا كانت قادرة على مواصلة عملها في المستقبل المنظور. أي الافتراض، أو الحقيقة الضمنية، بأن الشركة ستواصل أعمالها إلى أجل غير مسمى. كما لا يُتوقَّع أن تتوقف عن العمل لأي سبب من الأسباب ما لم يثبت الدليل على خلاف ذلك.

أو بكلمات بسيطة، يُعتبَر الكيان منشأة مستمرة إذا كان من المتوقع أن:

  • تكون قادرة على القيام بأنشطتها التجارية الروتينية، أي استخدام واستهلاك أصولها للغرض المقصود منها، وبالتالي استخراج فائدتها باستخدامها لتحويل المواد الخام، أو تقديم الخدمات المطلوبة.
  • إمكانية تخطيط الأنشطة وتنفيذها.
  • دفع التزاماتها في الوقت المتفق عليه.

مفهوم فرض الاستمرارية Going concern للمنشأة

بموجب هذا المفهوم، من المفترض أن تعمل الشركة لفترة طويلة من الزمن. وبالتالي عندما يبدأ العمل التجاري، من المفترض أنه لن يتم حله في المستقبل القريب. كما يتم إعداد البيانات المالية (أي حساب الأرباح والخسائر والميزانية العمومية) في إطار هذا الافتراض، لأن هذا المفهوم يؤدي إلى التمييز بين النفقات الرأسمالية ونفقات الإيرادات. هنا، تجدر الإشارة أيضًا إلى أن الافتراض لا يعتبر أن العمل سيكون مربحًا طوال فترة وجوده. ومع ذلك، إذا كان من المعروف أن نشاطًا تجاريًّا سيُغلق، على سبيل المثال، في الشهرين أو الثلاثة أشهر القادمة. فسيكون من الأنسب ذكر أصوله، وهذا ليس بسعر التكلفة ولكن بالقيمة التي يمكن بيعها به عند إغلاق النشاط التجاري. ومن واجب محاسب الكيان أو إدارته توضيح وإشهار الظروف التي تشير إلى مشاكل المتابعة. وتشمل هذه المؤشرات ما يلي:

  • عدم القدرة على مواصلة العمليات التجارية بسبب أمر من المحكمة أو الحكومة. على سبيل المثال، يتم حظر مادة خام معينة يستخدمها الكيان.
  • خط الإنتاج الحالي زائد عن الحاجة ولم يعد مطلوبًا.
  • غير قادر على استبدال الأصول غير المتداولة المهمة التي انتهت صلاحيتها أو تقترب من نهاية عمرها الإنتاجي.
  • زيادة الاعتماد على القروض قصيرة الأجل لتغطية النفقات غير التنموية.
  • انخفاض الأرباح التشغيلية مما يشير إلى عدم كفاءة الإدارة وترك مجال أقل لتغطية تكاليف الاقتراض الحالية والمستقبلية.
  • الكيان المنخرط أو الذي يخطط للانخراط في العقود مما يؤدي إلى ارتفاع كبير في التجهيزات المالية. هذا يمكن أن يؤدي إلى رفض الائتمان.
  • التقاضي المستمر الذي من المتوقع أن يخسره هذا الكيان مما يؤدي إلى عدم قدرة الكيان على الاستمرار على سبيل المثال، عقوبة كبيرة لا يمكن للكيان دفعها، ووقف تشغيله أو أصوله وما إلى ذلك.

وأفضل تلخيصًا لمفهوم فرض الاستمرارية Going concern للمنشأة هو ما يلي:

تُعتبر المؤسسة على أنها منشأة عاملة، إذا كانت مستمرة في العمل في المستقبل المنظور. ومن المفترض أن المؤسسة ليس لديها نية ولا ضرورة للتصفية أو لتقليص حجم عملياتها ماديًّا.

افتراضات مفهوم فرض الاستمرارية Going concern للمنشأة

افتراضات مفهوم فرض الاستمرارية Going concern للمنشأة
افتراضات مفهوم فرض الاستمرارية Going concern للمنشأة

في الحقيقة إن الافتراض الأساسي هو أن الشركة ستستمر في العمل إلى الأبد. حتى يكون هناك أي ظرف قد يؤدي إلى توقفها بسبب الإفلاس، على سبيل المثال، وبالتالي تصفية الأصول. ولهذا هناك بعض العوامل التي يُفترض أن يتم الاعتناء بها من قبل الشركة للحفاظ على استمراريتها.

مقال ذو صلة: ما هي المعايير المحاسبية الدولية IFRS

افتراض الطلب على المنتج أو الخدمة في المنشأة المستمرة

من المفترض أنه سيكون هناك طلب على المنتج الذي يتم بيعه أو الخدمة التي تقدمها الشركة المعنية. يعتبر هذا المفهوم أن الشركة ستواصل إدارة عملائها الحاليين وتستمر في الوقت نفسه في التوسع.

افتراض الربحية في فرض الاستمرارية Going concern للمنشأة

وهناك افتراض آخر هو أنه على الرغم من أن الشركات قد تتكبد خسائر في البداية، إلا أنها ستحقق آفاق الربحية على المدى الطويل وستستمر في النمو عاما بعد عام.

افتراض عدم التغيير في القانون والنظام الأساسي في المنشأة المستمرة

من المفترض أن القانون والنظام الأساسي الذي يحكم العمل ونموذجه أن يستمرا كما هما، أو يكونا إيجابيين للأعمال التجارية ونموها.

افتراض قبول المنتج الأساسي في فرض الاستمرارية Going concern للمنشأة

افتراض قبول المنتج الأساسي في فرض الاستمرارية Going concern للمنشأة
افتراض قبول المنتج الأساسي في فرض الاستمرارية Going concern للمنشأة

تعمل الشركة على أساس الاهتمام المستمر بالمنتجات / الخدمات المقدمة للمستهلكين. لذلك يجب أن يكون نبض الصناعة من بائع فاكهة إلى شركة متعددة الجنسيات تبيع خدمات تكنولوجيا المعلومات هو نفسه. وأيضًا يجب أن يَجِد المالك أو الإدارة العليا عملاء جدد، وأن يحافظ على عملائه الحاليين. وذلك للحفاظ على النمو العضوي وغير العضوي للشركة. حيث إن الاحتفاظ بالعملاء القدامى والتوسع من خلال العملاء الجدد اقتناء من شأنه أن يساعد في جعل الأعمال مربحة، ويساعد على نمو حجم المنتج. علاوةً على ذلك يجب أن يكون المنتج بأسعار معقولة ومبتكرة للتغلب على نظرائه، والحفاظ على القيمة للعملاء.

شاهد أيضًا: صافي الربح في قائمة المركز المالي

افتراض الهامش والنمو والأحجام في المنشأة المستمرة

يجب أن يتم تحديث البيانات المالية للشركة، مما يتوافق مع استدامة الصناعة. وذلك من خلال النمو الأعلى والأدنى، والتشغيل العالي وصافي هامش الربح. وأيضًا يجب أن يكون القلق المتزايد المثالي بشكل أعلى لمبيعات المنتجات مقارنة بالعام السابق.

افتراض نمو الإيرادات الدورية والربحية في المنشأة المستمرة

هناك حالات أخرى والتي قد لا يكون فيها نمو ثابت في الخط العلوي والخط السفلي وزيادة الهامش الربحي، وهو عندما يكون الطلب على المنتج “دوريا” بطبيعته. على سبيل المثال، قد يؤثر ارتفاع وانخفاض حجم منتجات الصلب على الإيرادات، مما يعوق الربحية بسبب التكلفة الثابتة. لكن الجزء المثير للاهتمام من العمل هو أنه لا يزال يتبع الأساسيات. ولسوء الحظ، ونظرًا لطبيعة الصناعة، فإنها سوف تحصل على ضربة.

أهمية مفهوم فرض الاستمرارية Going concern في العمل

أهمية مفهوم فرض الاستمرارية Going concern في العمل

إن مفهوم فرض الاستمرارية Going concern مهم للعوامل أو الأسباب التالية:

  • يُظهر استقرار الأعمال التي تقوم بها الشركة.
  • يُساعد المساهمون على تقييم الاستقرار المالي للشركة.
  • يُساعد الأعمال التجارية على جلب القروض أو القيام باستثمارات على أساس طويل الأجل.
  • إنه يعطي الراحة للدائنين للقيام بأعمال تجارية مع الشركة.

مقال ذو صلة: المزايا التنافسية في نجاح أو فشل الشركات

مزايا مفهوم فرض الاستمرارية Going concern للمنشأة

هناك عدة مزايا في اتباع مفهوم فرض الاستمرارية في السياسات المحاسبية منها:

  • تقوم الشركات بالشراء الكثيف للأصول الثابتة في السنوات الأولى مما يستلزم نفقات فورية، ومع ذلك، فإن الفائدة من ذلك موزّعة على مدى عمر الأصل، وعادة ما يكون أكثر من عام. ويعترف المفهوم بتسجيل هذه النفقات خلال فترة الأصول.
  • يوفر أساس تسجيل الدخل أو الأرباح على مدى كل السنوات التي تلي العام الحالي.
  • كما ينص على تشعب الأصول والخصوم على أنها قصيرة الأمد، وهي فترة 12 شهرًا، وطويلة الأمد، أكثر من 12 شهرًا. وبالتالي يعزز الثقة في الشركة بأنها ستواصل عملياتها في المستقبل.
  • يتم تسجيل الأصول والخصوم بسعر التكلفة من أجل إظهار استقرار الشركة. وإن نيتها ليست تصفية أصولها وخصومها ولكن على النمو المستمر على المدى الطويل.

عيوب مفهوم فرض الاستمرارية Going concern للمنشأة

عيوب مفهوم المنشأة المستمرة

هناك بعض عيوب أو قيود لمفهوم فرض الاستمرارية وهي كالتالي:

  • يتم إعداد البيانات المالية على أساس التكلفة وليس على أساس سعر السوق. وفي حالة تصفية الشركة، يتم سحب البيانات المالية على أساس سعر السوق، وقد تختلف الأرقام اختلافًا كبيرًا عن تلك المعدة على أساس التكلفة.
  • وفي حالة إغلاق المنشأة التجارية وسحب البيانات المالية على أساس المنشأة المستمرة، فإن المعلومات المصورة على هذا النحو لن تكون صحيحة وقد تضلل أصحاب المصلحة المعنيين.
  • قد يكون لأي تغيير في القانون تأثير على الأعمال التجارية، وقد لا يكون مفهوم الذهاب المعنية قابلًا للتطبيق بالنسبة للشركة. وسيؤدي إلى تصحيحات مفاجئة وفورية في التسجيل في المعاملات المالية.

شاهد أيضًا: الأخطاء المحاسبية التي تحدث بالشركات

أمثلة على مفهوم فرض الاستمرارية Going concern للمنشأة

دعونا نوضح هذا المفهوم بمساعدة بعض الأمثلة:

مثال أول على مفهوم المنشأة المستمرة

لنفترض أن هناك شركة تدعى IMEXA Corp ومقرها في كاليفورنيا مثلًا، وتشارك في تصدير أسلاك الكابلات. كما تعمل شركة IMEXA في هذا المجال منذ عقد من الزمان، وتخطط لمواصلة نفس الشيء في المستقبل المنظور. في العام السابق، أعلنت الحكومة عن لائحة جديدة تقيد كمية تصدير آلات الكمبيوتر وأسلاك الكابلات في غضون عام. وبالتالي أثّرت هذه اللائحة على أعمال IMEXA، وسببت في خسارة في العام السابق بسبب ذلك. وفي العام الحالي، قررت الإدارة إغلاق أعمالها في مجال التصدير، لأن الاستمرار في ذلك لن يؤدي إلا إلى خسائر ناجمة عن ذلك. وبالتالي لن يكون قابلا للاستمرار. وبناءً على ذلك، وحتى العام السابق، كانت IMEXA قد أعدّت حساباتها على أساس مفهوم القلق المستمر. ومع ذلك، فإنها ستتخلى هذا العام عن مفهوم المنشأة العاملة، وتُعِد حساباتها على قيم قابلة للتحقيق لأنها لا تتوقع القيام بالأعمال التجارية في المستقبل.

مثال ثاني على مفهوم المنشأة المستمرة

يمكن إعطاء مثال شائع لمحاسبة الأصول الثابتة المُشتَراة. عندما يتم شراء أحد الأصول، تخطط المنظمة لاستخدامها وجني الفوائد لأكثر من عام، ومع ذلك، يتم تكبد النفقات الخاصة بها في سنة الشراء. وبالتالي، في مثل هذه الحالة، تستفيد المنظمة من الأصول وتطالب باستهلاك الأصول على مر السنين طوال عمر الأصل. ولا يمكن توزيع النفقات (الاستهلاك) هذا إلا بسبب مفهوم المنشأة الجارية، وهو أن يستمر العمل لمدة لا تقل عن عمر الأصل أو بعده.

مثال ثالث على مفهوم المنشأة المستمرة

في أوائل عام 2000، كانت شركة جنرال موتورز تواجه صعوبات مالية كبيرة، وكانت مستعدة لإعلان إفلاسها وإغلاق عملياتها في جميع أنحاء العالم. ولكن تدخلت الحكومة الفيدرالية وأعطت جنرال موتورز خطة إنقاذ بالإضافة إلى ضمان. في الظروف العادية، لن تُعتبَر شركة جنرال موتورز منشأة مستمرة، ولكن منذ تدخل الحكومة الفيدرالية، ليس لدينا سبب للاعتقاد بأن جنرال موتورز ستتوقف عن العمل.

مثال رابع على مفهوم المنشأة المستمرة

على افتراض أن Microsoft تقاضي حاليًّا شركة تقنية صغيرة. بسبب انتهاك حقوق الطبع والنشر، بسبب حزمة برامجها. نظرًا لأن حزمة البرامج هذه هي العملية الوحيدة التي تقوم بها شركة التكنولوجيا الصغيرة، فإن خسارة هذه الدعوى القضائية ستكون ضارة. وهناك توقعات بنسبة 95% بأن مايكروسوفت ستفوز بالدعوى القضائية. شركة التكنولوجيا الصغيرة ليست مصدر قلق مستمر، لأنه من المحتمل أن تكون خارج العمل بعد تسوية الدعوى القضائية.

مثال خامس على مفهوم المنشأة المستمرة

في عام 2011، داهمت الحكومة الفيدرالية مصنع جيبسون للغيتار لتهريبه الخشب المهدد بالانقراض بشكل غير قانوني إلى البلاد. أخذت الحكومة الفيدرالية أكثر من 250 ألف دولار، ومخزون جيبسون، وصفعتهم بغرامات كبيرة لانتهاكهم القوانين الدولية. ولكن لا تزال جيبسون تعتبر منشأة مستمرة، لأنه من غير المحتمل أن توقف الغرامات والعقوبة عملياتها.

مقال ذو صلة: طرق تسعير المخزون وأثرها على القوائم المالية

أسئلة وأجوبة عن مفهوم المنشأة المستمرة

أسئلة وأجوبة عن مفهوم المنشأة المستمرة
أسئلة وأجوبة عن مفهوم المنشأة المستمرة

سوف نطرح بعض الأسئلة الشائعة، حيث أن أكثر الأشخاص يبحثون عن الإجابة عنها. ثم نقوم بالإجابة بطريقة علمية وموضوعية ومفهومة للجميع. وإليكم بعض هذه الأسئلة:

هل مفهوم استمرار المنشأة له ما يبرره

نعم. لا يمكن إغلاق نشاط تجاري بشكل دائم دفعة واحدة. سيكون هذا مخالفا للقانون في معظم البلدان، ولا معنى له. حيث يساعد هذا المفهوم الكيانات القانونية على مواصلة عملياتها بطريقة سلسة إلى حد ما، دون أي متاعب خطيرة بسبب التقاضي أو التصفية المفاجئة.

هل هناك أي طريقة لحساب الشهرة في فرض الاستمرارية Going concern

يأخذ حساب الشهرة في الاعتبار القيمة العادلة لصافي الأصول المكتسبة، مطروحا منها أي تسويات لسعر الشراء أو الرهون، أو الظروف غير العادية التي لن تؤثر على العمليات المستقبلية.

ماذا لو أغلقت شركة بشكل دائم وتوقف فرض الاستمرارية Going concern

إذا تم إغلاق نشاط تجاري بشكل دائم، فيجب إزالة الأصول من الدفاتر وتسوية جميع الالتزامات. إذا كانت لا تزال هناك بعض الأصول التي لا تزال قيد الاستخدام، فيجب نقلها إلى المالك الجديد أو بيعها مع التعديلات المناسبة.

هل يمكنك إعطاء مثال على الوقت الذي يكون فيه من الأفضل استخدام فرض الاستمرارية Going concern

عند استخدام طريقة المنشأة الجارية، يمكن للشركات زيادة أرباحها أو خسائرها عن طريق التحويلات إلى حساب حقوق الملكية. إذا كان صافي الدخل صفرًا أو سلبيًّا، فقد يكون من الأفضل للشركة عدم الإبلاغ عن أي أرقام على الإطلاق. سيساعد هذا في منع المستثمرين من الحصول على توقعات متشائمة حول الخسائر المستقبلية.

إلى ماذا تشير الشهرة في فرض الاستمرارية Going concern

تشير الشهرة إلى قيمة الشركة المستحوذ عليها والتي تتجاوز سعر شرائها. ويمكن أيضا الإشارة إليها على أنها أصول غير ملموسة مثل براءات الاختراع وحقوق التأليف والنشر والتراخيص والعلامات التجارية.

شاهد أيضًا: أهم أهداف المحاسبة

وأخيرًا، وفي نهاية المقال وبعد معرفة فرض الاستمرارية Going concern التعريف المفهوم الأمثلة، وتوضيح الافتراضات والمزايا والعيوب لهذا المفهوم، بالإضافة إلى ذكر بعض الأمثلة. يمكننا القول إن هذا المفهوم هو مبدأ محاسبي مقبول عالميًّا ومعترف به دوليًّا. وهو لا يساعد فقط في اتباع نهج متسلسل لتسجيل المعاملات المالية. ولكنه يوفر أيضًا فكرة عادلة عن الأعمال التجارية والنمو والاستقرار المالي للشركة.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

126 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.