خصائص معدن فيلوسيليكات وتصنيفه واستخداماته

كتابة : مجد سلامي
آخر تحديث : 17 فبراير 2021
خصائص معدن فيلوسيليكات وتصنيفه واستخداماته

خصائص معدن فيلوسيليكات وفيلوسيليكات Phyllosilicates من اليونانية φύλλον فيلون، ورقة، أو السيليكات الصفائحية. يدل اسم هذه المجموعة الهامة، المشتق من الكلمة اليونانية phyllon وتعني ورقة، على أن المعادن التابعة لها ذات هيئة صفائحية (أو صفحية)، ويوجد بها انفصام واحد واضح. وصلابة هذه المعادن منخفضة بصفة عامة، وكذلك وزنها النوعي منخفض. أما عن صفائح الانفصام فهي قابلة للانثناء أو مرنة. وترجع هذه الخواص المميزة إلى تكون البناء الذري من صفائح السليكون والأكسجين بصفة اساسية. ونجد في هذا البناء الصفائحي، أن ثلاثة ذرات أكسجين من الأربعة الموجودة عند أركان رباعي الأوجه SiO4 أصبحت مشتركة بين رباعيات الأوجه، ويؤدي هذا إلى أن نسبة Si:O كنسبة 5:2.

مكونات معدن فيلوسيليكات

وتحتوي جميع المعادن الفيلوسليكاتية على أيون الهيدروكسيد (OH)، وتعزى خصائص معدن فيلوسيليكات إلى حد كبير – إلى الوضع الذي يشغله هذا الأيون في البناء الذري بالنسبة لبقية الأيونات الموجودة في التركيب الكيميائي للمعدن.

نشرح هنا عبر منصة تجارتنا خصائص معدن فيلوسيليكات والتي هي عبارة عن مجموعة مهمة من المعادن التي تشمل الميكا والكلوريت والسربنتين والتالك وما إلى ذلك. يمكن دمج العديد من المعادن العابرة في بنية الفيلوسيليكات مثل النيكل والكوبالت والنحاس. علاوة على ذلك، يتيح الثبات الحراري والمائي العالي إمكانية تطبيقها إما في تفاعل
الغاز عند درجة حرارة عالية أو تفاعل سائل عند درجات حرارة منخفضة، مما يجعلها مرشحا واعدا لسلائف المحفزات المعدنية المدعمة لتفاعلات معينة. نظرا للهيكل الفريد من نوعه ذي الطبقات، تُظهر المحفزات المشتقة من الفيلوسيليكات أداء تحفيزيا ممتازا للتحفيز الكيميائي والبيئي والمتعلق بالطاقة.

ويرجع اهتمامنا بالمعادن الفيلوسليكاتية إلى أنها نواتج لنحت الصخور، وبالتالي تكون الجزء الأكبر من التربة. ويتوقف غذاء النبات من التربة، واختزانها الماء في التربة من وقت الرطوبة إلى وقت الجفاف، وسماح التربة للغازات والكائنات الحية بالمرور فيها، على خصائص معدن فيلوسيليكات.

اقراء ايضا:  ما هي خصائص معدن الفاناديوم

ومن الناحية الجيولوجية نجد أن للفيلوسيليكات أهمية كبرى. فمعادن الميكا تعتبر من أهم مكونات صخور الشست، كما
أنها منتشرة في الصخور النارية. وتتكون معادن الميكا في درجات حرارة أقل من تلك التي تتكون عندها معادن الأمفيبول أو البيروكسين، وتتكون غالبا بإحلالها للمعادن السابقة كنتيجة للتغير المائي الحراري.

تصنيفات معدن فيلوسيليكات

ويمكن تصنيف المعادن الفيللوسليكاتية تصنيفا مبسطا كما يلي:

أبوفيلليت  Apophyllite KCa4(Si4O10)F.8H2O

معادن الصلصال (الطين)

كاولينيت  Kaolinite AL4(Si4O10)(OH)8

مونتوريللونيت  Montmorillonite Mg,Al,(OH)(H2O)Silicate

إلليت  Illite K.Mg,Fe,Al.(OH)Silicate

معادن الميكا

مسكوفيت Muscovite KAl2(AlSi2O10)(OH)2

فلوجوبيت Phlogopite LMg8(AlSi2)10)(OH)2

بيوتيت  Biotite K(Mg,Fe)9(AlSi8O8)(OH)2

ليبيدوليت  Lipidolite L2Li8AL8(AlSi8O10)(OH.F)4

معادن الميكا القابلة للكسر (Britile mica)

مارجريت  Margarite CaAl2(Al2Si2O10)(OH)2

أوتريلليت  Ottrellite Fe,Al,Mn,(OH)Silicate

اقراء ايضا:  ما هي خصائص معدن الكوبالت

كلوريتويد  Chloritoid FeAL(ALSIO8)(OH)2

معادن الكلوريت

كلوريت  Chlorite Mg,Fe,Fe’,Al2(OH)Silicate

تالك Talc Mg5(Si4O10)(OH)2 سربنتين Serpentine Mg6(Si4O10)(OH)2

جارنيرتيت  Garnierite (Ni,Mg)SiO8.nH2O

بيروفيلليت  Pyrophyllite Al2(Si4O10)(OH)2

سيبيوليت  Sepiolite Mg4(Si8O10)(OH)2.6H2O

فرميكيوليت  Vermiculite Mg,Fe,AL,(OH)(H2O)(Silicate)

أبوفيلليت  [KCa4(Si4)10)2F6H2O)]

استخدام معدن فيلوسيليكات

تتمتع الفيلوسيليكات بخصائص مثيرة للاهتمام، مثل السعة العالية للتبادل الأيوني، والامتصاص، والاستقرار الكيميائي الفيزيائي، والسمية المنخفضة / الخالية، وبالتالي فهي مادة واعدة في الدراسات الصيدلانية. مستحضر أولانزابين، المستخدم في علاج مرض انفصام الشخصية، هو دواء ذو ​​تكلفة عالية وقابلية منخفضة للذوبان في الماء، مما يشكل عقبة أمام استخدامه. في هذا العمل، تم تطوير نظام توصيل عن طريق الفم باستخدام فيلوسيليكات وأولانزابين معا لزيادة قابليته للذوبان، وبالتالي، تشير النتائج إلى أنه يمكن استخدام الفيلوسيليكات كبديل لزيادة معدل انحلال الدواء، وتوسيع تطبيقات هذه المواد.

وبهذا نكون قد تحدثنا عن خصائص معدن فيلوسيليكات وتصنيفه واستخداماته

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

76 مشاهدة
التالي
خصائص معدن البيرل وأماكن تواجده وتأثيرة على صحة الإنسان
السابق
خصائص معدن الأبوفيلايت وتأثيرها السحري على صحة الإنسان
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *