الربح من تقديم استشارات حول البيع على أمازون

كتابة : نينا عماد جيد
آخر تحديث : 16 يوليو 2021
الربح من تقديم استشارات حول البيع على أمازون

 تعد شركة أمازون من أشهر الشركات التي تعتمد التجارة الإلكترونية الناشطة. إذ دفعت هذه الشركة العديد من الأشخاص لاعتماد التجارة كمهنة دون الحاجة إلى رأس مال أو مخازن للسلع بالإضافة إلى الشحن، والمنتجات المراد بيعها. ولكن من هي شركة امازون؟ ما هي مزايا هذه الشركة؟ وكيف يمكن تحقيق الربح من تقديم استشارات حول البيع على أمازون؟

من هي شركة امازون

شركة امازون هي أكبر شركة تجارية عالمية. في الواقع إن شركة أمازون ليست شركة واحدة بل هي عبارة عن 70 شركة تعمل جميعها بواسطة الإنترنت بكل ما يختص البيع والشراء والشحن. ولم يقتصر دور شركة أمازون على الأسواق الأجنبية، بل دخلت الأسواق العربية من خلال سوق. كوم.

بعد ذلك، قامت الشركة بجذب العديد من العملاء للعمل معها. وأطلقت شركة أمازون فكرة المنتجات التي يمكن أن تطلبها بالكمية التي تختارها، ومن ثم تشحنها إلى مستودعات شركة أمازون. الأمر الذي يوفر عليك تكلفة شحن المنتجات، نقلها وتخزينها.

ومن ناحية أخرى تعمل الشركة على تغليف المنتج وشحنه إلى العميل نيابة عنك مقابل عمولة تحصل عليها الشركة. كما سمحت شركة أمازون للعديد من الأشخاص بممارسة التجارة الإلكترونية من خلال البيع والشراء عبر أكبر شركة للتجارة في العالم.

 مزايا شركة أمازون

  • تسمح الشركة لك بأن تكون واحدًا من التجار المستوردين دون حاجتك للسفر إلى البلد المنتج للسلع.
  • مع شركة أمازون لست بحاجة إلى مخازن، ومستودعات لتكديس البضائع.
  • تقوم الشركة بتأجير مخازنها لك.
  • تعمل شركك أمازون على شحن البضائع إلى العميل الذي طلبها عبر الإنترنت، كل ذلك مقابل رسوم غير مكلفة نوعًا ما.
  • تترك الشركة خيارات التخزين لك من خلال مستودعاتها المنتشرة في كل من أميركا، الصين، ألمانيا، وأوروبا.
  • توفر الوقت عند شحن المنتح الذي يطلبه العميل.

الربح من تقديم استشارات حول البيع على أمازون

سأقوم بتقديم نموذج عن عملية الربح من تقديم استشارات حول البيع على أمازون. (الاستشارة هي في السعر والنوعية ما بين شراؤها في مبلغ 26يورو أو 8يورو)، إذ قام أحد العملاء بالدخول على أمازون رغبة في شراء سماعة العاب. وكان سعر هذه السماعة 26 يورو، ولكن يوجد إلى جانب السعر كلمة برايم أي أن طلبك هذا موحود قي مستودعات شركة أمازون.

بناء على ما تقدم، دخل العميل على موقع علي بابا وهو متعارف عليه أنه موقع صيني، فوجد أن هذه السلعة نفسها أي سماعة الالعاب موجودة بسعر 8 يورو طبعًا في حال شرائك 500 قطعة من هذا النوع. مما لا شك فيه أن هذا السعر لن يكون نهائيًا لا بل هو قابل للتفاوض مع التاجر ويمكنك الوصول لأقل سعر ممكن.

كيف سأحقق الربح على أمازون؟ سعر السماعة 26 يورو على أمازون، أما سعرها جملة يبلغ 8 يورو أي أن الفرق هو 18 يورو. في الحقيقة، إذا قررت الشراء عبر شركة أمازون فإن الشركة ستقوم بشحن المنتح إلى مستودعاتها في أي بلد أنت تختاره. بالتالي تعمل على تخزينه وتغليفه وتسلمه للعميل عند الشراء. على سبيل المثال نذكر إذا أن كل قطعة كلفت ما يقارب 2 يورو كمصاريف شحن، حيث يبقى للشركة عمولة في حدود 6 يورو. إذًا المجموع العام يبلغ 16 يورو، أما بيعها فيبلغ 26 يورو.

من ناحية أخرى، إذا حسبت نسبة الضريبة للبلد الذي يبيع المنتج سوف تجد أن ربح القطعة الواحدة يبلغ 6 يورو كربح صافٍ دون الحاجة إلى مخازن أو مستودعات وتكاليف أخرى كالسفر والإقامة وغيرها.

  استشارات في الربح على أمازون

  •  منتجات جديدة: هي بمثابة الاستشارة الأولى للربح، حيث أنها تتركز في البحث عن منتجات جديدة ومتطورة في السوق بشكل دائم، وليس العمل على منتج واحد فقط حتى لو حقق أرباحًا لبائعه.
  • استخدام الأرباح لزيادة رأس المال: تؤكد لك في استخدام أرباحك من أجل أن تكبر عملك، وتتوسع به وتحقق أرباحًا هائلة من ورائه.
  •  منتجات استهلاكية: تحثك شركة أمازون على شراء منتجات استهلاكية، حيث أن الجميع يستهلكها بشكل يومي والإقبال عليها مستمر على سبيل المثال نذكر المنظفات.
  •  اعتماد الجودة العالية عند اختيارك للمنتج: سبب نجاح شركة أمازون هو اعتمادها على مبدأ الجودةـ حيث أنه سر من أسرار نجاحها. في الوقت نفسه، يثبت مصداقية الشركة مع عملائها، وبالتالي يرفع اسم الشركة ويعطيها تقييمات جيدة.
  •  المسؤولية في الرد على كامل الاستفسارات: حيث أنه لا يجوز أن تستهتر ولا أن تتهاون في الرد على كافة التعليقات. لأن هذا الأمر يؤدي إلى تكوين فكرة إيجابية وحسنة عن الشركة.

وأخيرًا، لابد من التأكيد على أهمية التعامل مع موقع أمازون باعتباره من المواقع الموثوقة في عالم التجارة الإلكترونية، لذلك لا تترد في تجربته إن كنت من الراغبين بهذا النوع من التجارة.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

86 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *