تصدير الأبقار في فرنسا

كتابة : Hasan Ramadan
آخر تحديث : 21 مايو 2021
تصدير الأبقار في فرنسا

عندما نتحدث عن فرنسا، يخطر في بال أيٍّ منا فرنسا البلد الصناعي والسياحي، إلا أن للزراعة وتربية الحيوانات أهمية بالغة فيها، وتشكل جزءً مهمًا من الاقتصاد الفرنسي. سنتحدث في مقال اليوم عن تربية المواشي في فرنسا وسنخص بالذكر الأبقار، كيف تربى الأبقار في فرنسا؟ ما تصنيف فرنسا كبلد مصدر للأبقار والعجول؟ ما سلالات الأبقار الموجودة في فرنسا؟

تربية الأبقار في فرنسا

لدى فرنسا أكبر قطيع للماشية في أوروبا، حيث تمتلك 19 مليون رأس ماشية أكثر من أي دولة أوروبية أخرى. منها ما يقارب 3.7 مليون من الأبقار الحلوب، و4 مليون من الأبقار الرضيعة والعجول. كما تمتلك فرنسا 34% من مجموع الأبقار والعجول التي تُربى من أجل لحومها في أوروبا. كما يوجد أكثر من 20000 مزرعة لتربية المواشي فيها.

ينتج 1.5 مليون طن من الذبائح سنويًا في فرنسا، مما يجعلها البلد الأول أوروبيًا والسابع عالميًا في إنتاج لحوم الأبقار. 20% مما تنتجه يصدّر، حيث صدرت في عام 2015 ما يقارب 230 ألف طن من اللحوم المجمدة، و1.3 مليون طن من المواشي الحية لأكثر من 40 بلد حول العالم. يعد السوق الإيطالي المستورد الأكبر للماشية الفرنسية، بمعدل 70% من الصادرات، تليها إسبانيا بمعدل 13%. في آسيا، وتعد اليابان البلد الأكثر انفتاحًا على استيراد اللحوم الفرنسية منذ عام 2013. كما تعد فرنسا البلد الأوروبي الرائد في مجال زراعة الأعلاف، حيث أن 50% من الأراضي الزراعية الصالحة في فرنسا تستخدم لتربية المواشي وتغذيتها.

سلالات الأبقار في فرنسا

  الاحتياجات الغذائية للأبقار الحلوب

تربى في فرسنا الكثير من السلالات، لكن هناك سلالتين هما الأشهر والأكثر انتشارًا، وهما  Charolaise  و Limousin . سنتكلم بشيء من التفصيل عن كل سلالة منهما وسنذكر العديد من السلالات الأخرى الي تربى في فرنسا:

  • Charolaise أو الأبقار الفرنسية البيضاء: هي سلالة أبقار فرنسية من أبقار التورين، نشأت في منطقة شاروليه (وسميت باسمها)، في مقاطعة Bourgogne-Franche-Comté شرق فرنسا. تعد المنتج الأول للحوم الأبقار، بيضاء، قرونها منحنية للداخل. تشتهر بمعدل نموها السريع. قد تُهجن مع سلالات أخرى مثل أنجوس وهيرفورد.
  • Limousin : هي أبقار بينة محمرة، ذات أحجام كبيرة، وعنق قصير مع قرون منحنية للداخل. سميت تبعًا للمنطقة الغربية الجنوبية التي نشأت منها. تعتبر أيضًا من أكثر السلالات غنى بلحمها، أكثر من مليون بقرة ليموزين تربى حاليا في فرنسا. كما يصدّر 70% منها حيًة.
  • بعض السلالات الأخرى: Abondance ،Aubrac ،Bazadaise ،Béarnaise ،Holstein ،Betizu ،Bleue de Bazougers ،Bordelais، Brune Corse ،Ferrandaise ،Gasconne ،Lourdaise  ،Mirandaise ،Nantaise ،Parthenaise ،Salers ،Vosgienne.

برامج تربية الأبقار في فرنسا

تعد فرنسا مهد التنوع الجيني للأبقار الكبيرة. حيث يوجد حاليًا 34 سلالة من الأبقار، 9 سلالات منها تربى للحومها. معظم سلالات لحوم الأبقار في فرنسا مستمدة من حيوانات الجر، مستفيدين بذلك من خصائصها العضلية. كما اهتم الفرنسيون بخصائص الأمومة والإنجاب، حيث بلغ معدل الولادة بدون مضاعفات 90%.

منذ عام 2009، تستخدم فرنسا برامج التخصيب الصناعي على نطاق واسع، عبر استخدامها أفراد أثبتوا تفوقهم الجيني باختبارات النسل والتقييم الجيني. تكون الثيران الصغيرة المختارة للتزاوج ناتجة عن تخطيط مسبق يجمع بين البحث عن صفات محددة والتنوع الجيني الواسع. 20% فقط من الثيران الشابة المختارة مسبقًا وفق اختبارات الأنسال تستخدم للتلقيح. يجرى لكل ثور صغير حوالي 300 من اختبارات الذكاء الاصطناعي.

  جدول التحصينات الخاص بالأبقار

يجري اتحاد منظمات تربية الحيوانات التقييمات الجينية في فرنسا، حيث تجمع نتائج تحليل الحمض النووي في سجلات يمكن الوصول إليها من قبل جميع مربين الأبقار الراغبين بتحسين صفات معينة في قطعانهم.

تصدير الأبقار في فرنسا

كما ذكرنا آنفًا، تعد فرنسا من أكبر البدان المصدرة للأبقار في أوروبا. حيث تصدر أنواعًا عديدة من الأبقار والعجول، بما في ذلك: عجول يبلغ عمرها 10 أيام، وأبقار الحليب، والثيران البالغة، واللحوم الجاهزة أيضًا.

تصدر الأبقار في فرنسا من قبل شركات تصدير خاصة أو من قبل الجمعيات التعاونية الزراعية، مثال ذلك جمعية سيليا التعاونية (The Celia co-operative). نشأت جمعية سيليا التعاونية من اندماج جمعيتين لتجارة المواشي جنوب ماسيف في فرنسا. تضم الجمعية 2250 مربيًا، وتصدر سنويًا 71000 رأس ماشية. لديها 8 مراكز لتجميع المواشي والأبقار، وخمس مراكز لشحن المواشي وتصديرها. تنشط الجمعية في ثلاث مجالات، تجارة الماشية (في جميع أنحاء فرنسا)، تجارة الثروة الحيوانية (تصدير حي إلى بلدان أخرى) بيع اللحوم (الذبائح والعظام).

وكما قلنا سابقًا فإن السوق الإيطالي هو الوجهة الأولى للمواشي المصدرة. إذ تصدر فرنسا المواشي إلى إيطاليا التي يتراوح وزنها عادةً بين 350 و400 كيلوجرام، ويقضون أقل وقت ممكن في مراكز التصدير، مع العلم تصدر عادة يوم الأربعاء، ويقدر ثمنها بـ2.7 يورو لكل كلغ.

في ختام مقالنا، نؤكد على أهمية فرنسا كبلد مصدر للأبقار واللحوم، وننوه على أهمية التقنيات الحديثة المستخدمة في تربية الأبقار والمواشي فيها، والتي أسفرت عن منتجات ذات جودة عالية غزت الأسواق.

342 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *