ماذا تستورد السّعودية من الخارج

كتابة: نوران نجار - آخر تحديث: 22 أبريل 2020
ماذا تستورد السّعودية من الخارج

رغم ثروة السّعودية النّفطية إلّا أنّ طبيعتها الصّحراوية ،و إقبال النّاس عليها بشكلٍ كبيرٍ وخاصةً في موسم الحج، جعل سوقها التّجاري يستورد معظم المواد حيث بلغت قيمة وارداتها لعام 2019م 270 مليار ريال

استيرادها للسّيارات

تستورد السّعودية السّيارات الأجنبية بأنواعها جميعها من الكثير من الدّول وخاصةً أوروبا والصّين

وبلغت قيمة وارداتها للسيارات لعام 2018 م  48،1 مليار ريال وتقدّر قيمة وارداتها للسيارات الخاصة والجيب والنّقل للعام نفسه 34،08 مليار ريال سعودي.

الموبايلات واستيرادها

تستورد السّعودية جميع أنواع الموبايلات من العديد من الدّول ،وبلغت قيمة ما استوردته لعام 2018 513،99 مليار ريال تقريباً

ومما استوردته لذلك العام 9 آلاف طنٍ من الفيتنام والصّين بقيمة 17 مليار سعودي.

استيراد السّعودية للأغذية

أدّى التّزايد السّكاني الكبير ،وغلبة الطّبيعة الصّحراوية على عدم تحقيق الاكتفاء الذّاتي غذائياً ،حيث تستورد 90% من حاجتها الغذائية كالرّز والقمح والزّيوت النباتية والشّعير والمعلبات والقطن وتأتي البرازيل في المرتبة الأولى لتصديرها الأغذية لها تليها أوروبا فالهند فأمريكا .

استيرادها الفواكه والخضروات الصّيفية

تستورد السّعودية جميع أنواع الفاكهة ،حيث عقدت اتفاقية مع مصر لاستيرادها الخضروات والفواكه الطّازجة

وبلغ عدد الدّول الّتي تستورد منها الخضار والفواكه 40 دولةً ،حيث استوردت عام 2018م  850ألف طن

ويقدّر ما تستورده يوميا 3000 طن  لتلبية حاجاتها من الخضروات والفواكه    

الذّهب والنّحاس والمعادن واستيرادها

يشكل الذّهب أكبر واردات السّعودية ،حيث بلغ قيمة وارداتها له من الإمارات لعام 2015م 108مليار دولار

وللنّحاس نصيبٌ كبيرٌ من وارداتها حيث تستورد النّحاس الخام و أسلاك النّحاس وألواحه و صفائحه وأشرطته من الإمارات ومصر وبلغت قيمة استيرادها له لعام 2018م  45،7 مليار دولار

وتستورد أيضاً الحديد.

استيراد المواشي

مما تستورده السّعودية أيضاً الأبقار والأغنام والإبل ،حيث تستوردها من بعض الدّول كمصر والسّودان وتركيا ،ويقدّر قيمة صادراتها سنوياً للمواشي ب7ملايبن رأسٍ، حيث تستورد 65%منها من السّودان ويبلغ عدد ما تستورده منها.4،6 مليون رأسٍ سنوياً

الأقمشة والملابس واستيرادها

نظراً لإقبال النّاس على السّعودية وخاصةً في موسم الحج أدّى ذلك لاستيرادها جميع أنواع الأقمشة والملابس لتناسب أذواق عامة النّاس ، و قيمة استيرادها السّنوي لها يتجاوز 10 مليارات ريال ، وتقوم باستيرادها من معظم الدّول مثل تركيا ومصر ،وتعتمد بعض الشّركات شراء السّلع عبر الإنترنت بوجود وسيط لشرائها وتحديد جودتها.

830 مشاهدة
التالي
ما هي إدارة وقت المشروع
السابق
الدول الزراعية الكبرى