السهم Share تعريف المفهوم مع الأنواع

كتابة : حينا
آخر تحديث : 1 يوليو 2022
السهم Share تعريف المفهوم مع الأنواع

السهم Share  موضوع بحث يهم عددًا كبيرًا من المستثمرين والعاملين في الأسواق المالية. كما أنه يشغل بال الكثيرين ممن يريدون تشغيل أموالهم في الشركات والبورصات. وتعد الأسهم عنصرًا أساسيًا  من عناصر الميزانية وسوق الأوراق المالية، وكذلك البورصات العالمية. كما أن للأسهم أنواع عديدة حسب الأرباح أو خطط الشركات. وسنقدم لكم في مقالنا معلومات قيمة عن خصائص السهم Share وأنواعها، وكذلك سنسلط الضوء على العوامل المؤثرة في السهم ثم حقوق المستثمرين في الأسهم تابعوا معنا حتى النهاية وستجدون في مقالنا كل المعلومات التي تبحثون عنها.

مفهوم السهم Share

السهم Share عبارة عن سند مالي يمنح حق ملكية شخص ما لحصة معينة في الشركة. ويتم من خلال هذا السهم الحصول على نسبة معينة من الأرباح حسب قيمة السهم وعدده. كما يسمى الأشخاص الذين يمتلكون الأسهم بالمساهمين، وتكمن حقوق المساهمين بالحصول على أرباح، بالإضافة إلى رأس المال عند بيع الشركة. وكذلك تعتبر البورصات الملعب الحقيقي لعمل الأسهم وتشرف الحكومات على سوق البورصات لحمايتها من عمليات النصب والاحتيال.

العوامل المؤثرة في أسعار السهم Share

تتأثّر أسعار الأسهم المالية بالعديد من العوامل ونذكر لكم أبرزها:

العوامل المؤثرة في أسعار الأسهم

  • تأثير الاقتصاد العالمي على أسعار السهم Share، وذلك حسب الوضع الاقتصادي إن كان في حالة صعود أو هبوط.
  • نشاط الشركة وقدرتها على الاستفادة واقتناص الفرص المتاحة في الشراء والبيع.
  • السياسات الاقتصادية التي يتم فرضها من قبل الحكومات.
  • الكوارث الطبيعيّة وانتشار الأوبئة مثل جائحة كورونا التي جعلت من الحظر الذي تم فرضه على العالم الاقتصاد العالمي بحالة ركود، وبالتالي الانخفاض في سعر الأسهم.
  • دعم الشركة من قبل المستثمرين والعمل بكافة السبل لنجاحها يؤثر على قيمة أسهم الشركة بشكل إيجابي أي ارتفاع في سعر الأسهم.

شاهد أيضًا: ما هي شروط شراء الأسهم

العوامل المؤثرة في سلوك السهم Share

هناك الكثير من العوامل التي تؤثر في في سلوك السهم Share ونوعها، ومن أبرز هذه العوامل ما يأتي:

  • القيمة السوقيّة: تُعتبر القيمة السوقيّة مقياس موحّد لحجم رأس مال الشركات وأنواعها مثل الشركات ذات رأس المال الكبير الذي يتجاوز عشرة مليار دولار. وكذلك الشركات المتوسطة الذي يتراوج رأس مالها  بين 2 و10 مليار دولار. بينما رأس مال الشركات الصغيرة يكون 2 مليار دولار. وتكون الشركات الكبرى أقل تأثيرًا للخسارة بسبب الاحتياطات المالية العملاقة التي تمتلكها.
  • الصناعة والقطاع التابعة له: تتنوع الشركات بتنوع القطاع التي تعمل فيه كالشركات الصناعية، وشركات الخدمات والشركات المالية. كما أن العوامل الاقتصاديّة تؤثر في الكثير من الصناعات فترتفع فائدتها على المستثمرين أو تنخفض حسب الظروف الاقتصادية.
  • الأسهم الدفاعية والدورية: وتختلف هذه الأسهم بأسلوب الحصول على الأرباح، الأسهم الدفاعية خاصة بالصناعات الغذائية والخدمية لان الغذاء والخدمات عنصران أساسيان في كافة الظروف. أمّا الأسهم الدوريّة مترافقة مع الوضع الاقتصادي؛ بحيث تزداد القيمة السوقيّة لها بازدهار الاقتصاد، وتنخفض في حالات الركود الاقتصادي مثل السفر والسلع الثمينة.
  • النمو والقيمة: عامل النمو يتأثر بأسعار الأسهم بالتزامن مع سرعة وتوسع نمو الشركات بعيدًا عن عمر الشركة. هذا ويزداد الاهتمام بالشركات الناجحة في تحقيق المكاسب والأرباح الجيدة. إذ أن الشركة ذات الأسهم المرتفعة دليل على القوة الاقتصادية لهذه الشركة.
  القيمة الدفترية للسهم Book value per share تعريف المفهوم مع الأمثلة

أنواع السهم Share حسب الأرباح

للسهم Share حسب أرباحها أنواع متعددة وإليكم أبرزها:

الأسهم العادية

هي الأسهم الأكثر إصدارًا وتداولًا في الأسواق المالية وهي من الأسهم ذات الأرباح المتقلبة حسب الوضع الاقتصادي للشركة. ويحق للمساهمين فيها المشاركة في الانتخابات الخاصة بالشركة. كما أن الأسهم العادية تساعد في نمو رؤوس الأموال من خلال الأرباح التي في معظم الأحيان تكون أعلى من سعر الأسهم. وفي حال الإفلاس والتصفية يحصل المساهمين على أسهمهم بعد دفع كافة المستحقات المالية الخاصة بالشركة.

الأسهم الممتازة

تعد الأسهم الممتازة مضمونة الربح الثابت، وعند الإفلاس والتصفية يحصل المُساهمون في الأسهم الممتازة على أموالهم قبل المساهمين الآخرين، ويصفها بعض المُستثمرين على أنها دَين مُترتّب على رأس المال. ولها عدة أنواع:

  • كالأسهم التراكمية تكون حقوق المستثمرين فيها محصورة بالحصول على الأرباح المعلن عنها فقط.
  • وكذلك الأسهم غير التراكمية وتكون حقوق المستثمرين فيها محفوظة حتى تكون الشركة قادرة على دفعها.
  • والأسهم المشاركة يتم من خلال هذه الأسهم منح حق للمستثمرين في الحصول على الأرباح المعلن عنها، وكذلك الأرباح الإضافية.
  • ثم أسهم الاستدعاء تستطيع الشركة استرداد هذا النوع من  السهم Share عند انتهاء الصلاحية.

أنواع السهم Share حسب خطط الشركات

تتنوع الأسهم حسب الخطة التي تعمل بها الشركات، وهي كالتالي:

أنواع الأسهم حسب خطط الشركات
أنواع الأسهم حسب خطط الشركات
  • أسهم النمو ذات الأرباح المتزايدة بسرعة مثل أسهم شركات الشركات التكنولوجية، وتكون نسبة النمو فيها مرتفعة أكثر من السوق.
  • وأسهم الدخل تمنح هذه الأسهم دخلًا ثابتًا للمستثمرين بعيدًا عن التغيرات التي تطرأ على الأسواق المالية.
  • ثم أسهم القيمة التي من الممكن أن تكون أسهم نمو أو أسهم دخل ولكن أرباحها تكون أقل من أسعارها.
  • بالإضافة إلى أسهم الدرجة الأولى التي يكون الربح فيها مضمون لأنها مرتبطة بالشركات العملاقة الناجحة.

اقرأ أيضًا: تأسيس شركة مساهمة شرح تأسيس الشركات المساهمة

خصائص الأسهم

تتميز الأسهم بخصائص متعددة نذكر منها الآتي:

  • تساوي سعر الأسهم السوقية فمن غير الممكن قانونيًا أن تكون بعض الأسهم أكثر ارتفاعًا بالسعر من غيرها.
  • السهم غير قابل للتجزئة إذ من غير الممكن حصول المستثمر على جزء من السهم. كما أنه من الممكن أن يشترك أكثر من مستثمر في شراء سهم واحد.
  • يمكن تداول الأسهم بين المستثمرين من خلال البيع والشراء وكذلك الرهن.

ما هي حقوق أصحاب الأسهم

يتمتّع المساهمين بالسهم Share بصلاحيات تضمن لهم حقوقهم في المحافظة على أموالهم، ومنها:

  • الحصول على نسبة من قيمة الشركة عند تصفيتها.
  • وكذلك المُشاركة في الاجتماعات الخاصة بالمساهمين وكذلك اجتماعات الإدارة.
  • وكذلك المشاركة بالانتخابات التي تخص مجلس الإدارة سواءً بالانتخاب أو الترشح.
  •  الحصول على نسبة من الأرباح التي يتم توزيعها خلال السنة حسب نسبة الأسهم المساهمة.
  • بإمكان المساهمين الاطلاع على جميع النشاطات والأعمال التي تقوم بها الشركة.
  • وللمساهمين الحق في الاطلاع على كافة المستندات الخاصة بأعمال الشركة.
  القيمة الدفترية للسهم Book value per share تعريف المفهوم مع الأمثلة

مؤشرات ارتفاع القيمة السوقية للأسهم

هناك نوعين من المؤشرات لارتفاع القيمة السوقية للسهم Share، وهما كالتالي:

  • ارتفاع معدل الإيرادات: إذ إن زيادة معدل الإيرادات يساعد في ارتفاع قيمة الأسهم السوقية. كما يدل على ثقة المساهمين لعمل ونشاط الشركة في تقديم الأفضل.
  • ارتفاع نسبة الأرباح:حيث إن ارتفاع نسبة الأرباح ما هي إلا مؤشرًا جيدًا على ارتقاء المستوى الإداري للشركة في عمله ونجاحه في تحقيق المزيد من الأرباح.

إصدار الأسهم

يعتبر إصدار السهم Share من المهام الخاصّة في الشركات المُساهمة خلال مرحلة التأسيس وهذا يوفر للمساهمين الأشخاص فرصة للمشاركة برأس مال الشركة، وكذلك في زيادة رأس المال المخصص لافتتاح الشركة. وتوجد أسبابًا متعددة مرتبطة بإصدار الأسهم:

  • تطوير وتحديث الأعمال من خلال عمليات تمويل المشاريع الاستثمارية الحديثة.
  • القدرة على مواجهة الصعوبات المالية والخسائر التي قد تتعرض لها الشركة من خلال زيادة نسبة السيولة المالية التي تخص الشركة.
  • ارتفاع كمية رأس المال المخصص للشركة واستخدامه كاحتياطي للمستقبل.

مخاطر الاستثمار في الأسهم

تتنوّع مخاطر الاستثمار بالأسهم من شركة إلى أخرى، كما أنها تختلف باختلاف الوضع الاقتصادي السائد، وإليكم أبرز هذه المخاطر:

  • مخاطر السوق: تحدث خطورة السوق على الأسهم في حال إجماع المستثمرين على دفع أسعار منخفضة للحصول على بعض الأسهم الخاصة باستثمارات محددة، لذلك من المهم التنوع في مُلكية السهم Share في شركات وصناعات متعددة.
  • مخاطر الشركة: يشتمل هذا النوع من المخاطر على تدهور القيمة السوقية للأسهم نتيجة تعرض الشركة لكارثة معينة.
  • الخطورة الصناعية: يتشابه هذا النوع من المخاطر مع مخاطر الشركة، إذ أنه من الممكن حدوث طارئ غير متوقع يسبب انهيار الشركات الصناعية، وبالتالي تدهور في سعر الأسهم.

شاهد أيضًا: مخاطر إعادة الاستثمار مثال إدارة مخاطر الاستثمار إعادة استثمار السندات

نصائح أساسية عند الاستثمار في السهم Share

إليكم أهم النصائح للنجاح في استثمار، وتحقيق أرباح جيدة:

  • الاستثمار في الأسهم التي تبنى على المخاطر يحقق أرباح أكثر من الاستثمار في الأسهم العادية.
  • وكذلك التنوع إذ أنه من الأفضل شراء الأسهم في قطاعات وشركات مختلفة ومتعددة للحفاظ على رأس المال.
  • الاستثمار بالشركات القوية التي تمتلك القدرة والقوة الاقتصادية على تحمل التقلبات المختلفة التي تطرأ على الأسواق.
  • ثم الشراء بسعر منخفض والبيع بسعر مرتفع من خلال تحديد المواعيد المناسبة لشراء الأسهم وبيعها، وكذلك اقتناص الفرص المتاحة بشراء الأسهم المنخفضة، وبيعها عند ارتفاع قيمتها.
  • والاستثمار في الشركات ذات الإدارة المالية الجيدة التي تسعى إلى تطوير العمل في الشركة، وتحقيق أرباح أكثر.
  • بالإضافة إلى الحصول على التوجيه والاستفادة من نصائح المستثمرين الناجحين، وضرورة التواصل معهم بشكل مستمر للاستفادة من خبرتهم.

وفي الختام نكون قدمنا لكم معلومات شاملة عن السهم Share ومفهوم السهم Share. كما بينا لكم أنواع الأسهم والعوامل المؤثرة في سلوك الأسهم. بالإضافة إلى خصائص الأسهم وكيفية الاستثمار فيها.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

105 مشاهدة