الدّول المصدرة للفستق الحلبي حول العالم

كتابة: نوران نجار - آخر تحديث: 10 يونيو 2020
الدّول المصدرة للفستق الحلبي حول العالم

اكتشف الفستق الحلبي في حلب، وانتشر من حلب إلى باقي دول العالم، وله أسماءٌ عديدةٌ، فهو في إيران يدعى البسته، وفي المغرب الباستاش، ونظراً بفوائده الكثيرة اهتمت جميع دول العالم بتجارته وتصديره، واعتمدت أكثر من دولةٍ في اقتصادها بشكلٍ أساسيٍّ عليه.

تصدير أمريكا للفستق الحلبي:

تعدّ أمريكا أكبر منتجٍ للفستق في العالم، حيث يبلغ حجم إنتاجها سنوياً ما يقارب 406،646 ألف طنٍ، ورغم أنّه يعود أصل الفستق في أمريكا إلى اليونان، فعندما أتى العالم ويليم وايتهاوس إلى أمريكا، قام بتهريّب 10 كيلو غرام من أفضل البذور والأنواع في إيران إلى أمريكا، ومنذ ذلك الوقت وأمريكا تنتج الفستق، حتّى أصبحت تصارع على المركز الأول مع إيران، وحصلت عليه، وتسيطر كلّاً من أمريكا وإيران على تجارة الفستق، فهما يسيطران على أكثر من 68% من الإنتاج العالمي، كما تصدّره للكثير من الدّول في العالم.

تصدير إيران للفستق:

تنتج إيران سنوياً ما يقارب 315،151 ألف طنٍ، وتحتل إيران المرتبة الثّانية في الإنتاج، والمرتبة الأولى من حيث الجودة، حيث يعدّ الفستق الإيراني أجود نوعٍ عالمياً، ويطلق عليه الذّهب الأخضر، وتفوق قيمته قيمة المعادن، كما يعتمد اقتصادها بشكلٍ كبيرٍ عليه، ويعتبر مصدراً من مصادر الدّخل، ويعدّ ثالث مدخولٌ بعد البترول والسّجاد، و تصدّر إيران 70% من إنتاجها، حيث تتجاوز قيمة صادراتها سنوياً 170مليار دولارٍ، ويصدّر إلى أكثر من 150 دولةً في العالم، منها أوروبا والصّين والدّول الآسيوية.

تصدير سوريا للفستق الحلبي:

تنتج سوريا سنوياً من الفستق الحلبي 56،833 ألف طنٍ، واحتلت سوريا عام 2011م المركز الثّالث عالميّاً بعد إيران وأمريكا، وبلغت قيمة صادراتها لعام 2011م 292 مليوناً بكمية إنتاج 2،5 ألف طنٍ، وتعدّ سوريا أقدم الدّول الّتي زرعت الفستق، حيث عرف في مدينة حلب منذ عام 3500 سنةٍ قبل الميلاد، ومن الدّول السّورية المنتجة للفستق حلب وحماة وإدلب وريف دمشق والرّقة والسّويداء.

صادرات تركيا للفستق الحلبي:

تتفاوت أسعار الفستق الحلبي في تركيا بحسب كمية الإنتاج  وكمية الأمطار ،حيث تحتل

المركز الرّابع عالمياً في أغلب السّنوات، وتشتهر منطقة عينتاب بإنتاجه ، حيث يكون سعر

الفستق العنتابي الأبيض نوع أول بين 115 إلى 125 ليرةً تركيّةً ، ويوجد في تركيا أكثر من

نوعٍ ، وتعتبر عينتاب وأرفة والجنوب أهم المناطق المنتجة والمصدرة للفستق، وتصدّره سنوياً

الفستق إلى 40 دولةً حول العالم، وتحتل إيطاليا المركز الأول من كمية صادرات تركية، حيث

بلغت قيمة صادرات تركيا عام 2016م لإيطاليا 28،91 مليون دولارٍ، وقيمة ما صدّرته

لألمانيا 7،972 مليون دولارٍ.

الدّول الأخرى المصدرة للفستق الحلبي:

ومن الدّول الأخرى المنتجة والمصدرة للفستق أيضاً الصّين واليمن والعراق ولبنان وفلسطين ودول البحر الأبيض وإيطاليا وفرنسا وإسبانيا.

1277 مشاهدة
التالي
مشروع تصنيع الأزياء في إيطاليا
السابق
خطوات التجارة الإلكترونية حول العالم