التصدير من تونس الإجراءات و الوثائق المطلوبة

كتابة : محمود سلمة جيد
آخر تحديث : 8 أبريل 2021
التصدير من تونس الإجراءات و الوثائق المطلوبة

التصدير من تونس الإجراءات و الوثائق المطلوبة. اختارت دولة تونس منذ بداية التسعينات الإنفتاح والاندماج في الاقتصاد العالمي والتفاعل مع دول المحيط. وقد سعت الحكومات التونسية المتعاقدة لتسهيل إجراءات التصدير والاستيراد إلى دول العالم. كما بذلت جهودا حثيثة لفتح تجارتها الخارجية وإنشاء مناطق تجارة حرة مع العديد من البلدان. لنتعرف في المقال التالي على إجراءات التصدير والاستيراد من تونس.

الاقتصاد التونسي

تملك تونس اقتصادًا متنوعًا ونشيطًا متمثلا بالقطاعات الزراعية والتصنيعية والسياحية، بالإضافة للمناجم. قد لعبت الحكومة دورًا بارزًا في التحكم بالاقتصاد وتطويره وانتشرت عشرات الشركات التونسية الداعمة للاقتصاد. حيث كان للتدخلات الحكومية دورها في دفع عجلة الاقتصاد بشكل قوي باستمرار. إلا أن هذا الدعم قلّ بعض الشيء في عقد التسعينات مع الإتجاه الأقوى نحو الخصخصة، وتبسيط الإجراءات الضريبية. من جهة أخرى، حققت تونس في التسعينات نموًا ملفتا بلغ 5.5% وهذا ما أدى لتباطئ معدل التضخم. وقد كان لزيادة عائدات قطاع السياحة والتجارة الدور الأساسي في هذا النمو الاقتصادي.

اتفاقيات تونس التجارية عبر السنين الماضية

أبرمت إدارة الجمارك التونسية عددا كبيرا من الاتفاقيات لتعزيز التعاون مع دول العالم. حيث بلغ عدد الدول التي أبرمت معها تونس اتفاقيات اقتصادية ال 50 دولة لتصل بذلك إلى ملايين المستهلكين حول العالم. كما انضمت تونس للعديد من المنظمات والاتفاقيات حول العالم منها:

  • تونس عضو في منظمة التجارة العالمية  OMC  منذ 29 آذار/مارس 1995 ، وفي منظمة الجمارك العالمية OMD  منذ 20 تموز/يوليو 1966 ، وعضو في الاتفاق العام بشأن التعريفات الجمركية والتجارة GATT في 29 آب/أغسطس 1990
  • كما أصبحت تونس عضو في مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية CNUCED وعضو في مجلس التجارة والتنمية.
  • كما انضمت تونس إلى اتفاقية كيوتو المنقحة وأصبحت الدولة المنضمة الـ112 فيها في 25 تموز/يوليو 2017.
  • في 1995/7/17 عقدت تونس اتفاقا تجاريا مع الاتحاد الأوروبي، دخل حيز التنفيذ في 1998/3/1 .
  • بتاريخ الأول من كانون الثاني/يناير 2008  أصبحت كافة المنتجات الصناعية معفاة من الضرائب.

الوثائق المطلوبة للتصدير من تونس

لابد للجهة الراغبة بالتصدير (أو الاستيراد) الحصول أولا على مايسمى بالرمز الجمركي. يتم الحصول على الرمز الجمركي في أقرب مكتب للجمارك سواء كان للأشخاص أو المؤسسات التجارية. فيما يلي نستعرض الوثائق المطلوبة للأشخاص للحصول على الرمز الجمركي.

إجراءات الحصول على الرمز الجمركي للتصدير من تونس 

تقسم مراحل الحصول على الرمز الجمركي إلى 3 مراحل وهي:

مرحلة 1 : الحصول على استمارة التسجيل إما يدويا أو إلكترونيا (إلكترونيا يمكن سحب الاستمارة عبر الدخول إلى موقع الإستمارة الجمركية الإلكترونية.

مرحلة 2 :تكوين وايداع ملف الحصول على الرمز الجمركي: تتضمن هذه المرحلة الوثائق التالية:

  1.  استمارة معبأة في السجل التجاري.
  2. نسخة عن بطاقة الهوية الضريبية موثقة من مكتب مراقبة الضرائب.
  3.  وثيقة مصدقة عن إعلان الإنشاء.
  4.  نسخة عن الهوية الوطنية لمقدم الطلب.

مرحلة 3 : الحصول على الرمز الجمركي أثناء أيام العمل. يتطلب من صاحب العلاقة اصطحاب الهوية الشخصية إلى المركز الذي أود فيه ملف الحصول على الرمز. يجدر الإشارة إلى سرعة الإجراءات، حيث يحصل المتقدم على الرمز خلال مدة أقصاها 24 ساعة.

أنواع منتجات الاستيراد إلى تونس 

لابد من التمييز بين أنواع منتجات الاستيراد التالية:

  1.  المنتجات ذات الاستيراد الحرّ: هذه المنتجات غير خاضعة لإجراءات التجارة الخارجية (أو خاضعة لشهادة الاستيراد).
  2.  المنتجات المستثنات من النظام الحر: تخضع هذه المنتجات لإذن الاستيراد أو التصدير.
  3. منتجات محددة: استثنى قانون التجارة الخارجية من نظام حرية التجارة الخارجية حميع المنتجات التي قد تمس بالأمن والنظام العام مثل:
  • السلاح.
  • المنتجات التي تضر النظافة الصحية.
  • مايضر الصحة العامة.
  • المواد التي تمس الأخلاق.
  • مراعاة منع المنتجات التي تضر الحياة البرية والنباتات والتراث الثقافي.

أنواع منتجات التصدير من تونس 

بالحديث عن التصدير، لابد من التمييز بين أنواع المنتجات التالية:

  • عمليات التصدير الغير الخاضعة لإجراءات التجارة الخارجية.
  •  كافة المنتجات تحت غطاء الفاتورة النهائية.
  •  المنتجات المستثناة من نظام حرية التصدير.
  •  المنتجات المصدرة الخاضعة لقواعد خاصة مثل: أعمال تصدير أجريت في ظل نظام البيع برسم الأمانة، أعمال تصدير مؤقتة، أعمال تصدير دون دفع، أعمال تصدير خاضعة لنظام خاص.

هكذا نكون قد عرجنا على الاقتصاد التونسي وإجراءات التصدير والوثائق المطلوبة لتصدير البضائع. يجدر الذكر أن الوضع السياسي المستقر في تونس ساعد أيضا على جذب المستثمرين الذي قدموا للإسستثمار في شتى المجالات.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

64 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *