الاستهداف في التسويق شرح كامل عن استهداف العملاء

كتابة : تالا سليمان حايك خبير
آخر تحديث : 13 فبراير 2022
الاستهداف في التسويق شرح كامل عن استهداف العملاء

لا بد وأن أغلب المسوقين يسعون إلى معرفة كيفية الاستهداف في التسويق شرح كامل عن استهداف العملاء. فاليوم بات التسويق جزءًا لا يتجزأ من نجاح التجارة وخطة العمل، والاستهداف في التسويق أصبح السلاح الأقوى الذي يدعم المسوقين أيًا كان الشيء الذي يسوقون له.

عندما تنجح في استهداف العملاء، ومعرفة الفئة المستهدفة التي ستسوق لها، وستبيعها منتجاتك. ستتمكن من النجاح في مشروعك لا محالة. وذلك لكون استهداف العملاء يعتبر أهم الخطوات التي يجب التركيز عليها، وأهم الأهداف التي تصل إليها. لذلك، سنقدم في هذا المقال كل ما يخص ذلك، فتابعوا معنا.

الاستهداف في التسويق

يقصد بمفهوم الاستهداف في التسويق تجزئة السوق الكبير وتقسيمه إلى شرائح أصغر، بحيث يتم التركيز على فئة معينة من العملاء المتواجدين بنطاق واسع من السوق. بعبارةٍ أخرى، يُقصد بها تحديد شريحةً مخصصة من العملاء وفقًا لخصائصٍ معينة، والتركيز على دعمهم، وتقديم الخدمات والمنتجات لهم بشكلٍ مباشر.

تساعد عملية الاستهداف في التسويق على تركيز الجهود التسويقية على قطاع رئيسي، أو قطاعاتٍ عدة. تكون تلك القطاعات مؤلفة من العملاء الذين تتماثل احتياجاتهم مع المنتجات. وعليه، يمكن القول بأن عملية الاستهداف في التسويق هامة جدًا لأنها تؤثر على فاعلية الإعلانات، ومدى عمق تجربة العملاء، وزيادة المبيعات، وبالتالي نجاح العلامة التجارية.

أهمية الاستهداف في التسويق

تتمثل أهمية الاستهداف في التسويق بشكلٍ أساسي بالبنود التالية:

  • التمكن من زيادة المبيعات، والحصول على عدد متابعين بشكل أكبر.
  • يساعد الاستهداف في التسويق على نمو مشروع العمل بشكل سريع، والحصول على حصة أكبر في السوق.
  • سعي المسوقين لتحسين المنتجات والخدمات بما يتناسب مع غايات العملاء.
  • تقليل نفقات عملية التسويق للحد الأدنى، والحفاظ على فعالية عملية التسويق، وزيادة كفاءتها.
  • التمكن من التحدث مع العملاء بشكلٍ مباشر، وهذا يساعد على فهم ما يدور في عقولهم، وبالتالي يخاطب مشاكلهم، ويزيد ثقتهم.
  • الوصول لعدد أكبر من العملاء المهتمين بالمنتجات.
  • ربط العملاء بالمميزات التي تحققها خدمة المنتجات، وهذا يساعد على خلق نوع من الولاء لدى العملاء.
  مشروع إستيراد أجهزة كهربائية من الصين

أساليب الاستهداف في التسويق

تتعدد الأساليب التي يمكن اعتمادها في التسويق واستهداف العملاء، ويمكن تلخيصها بما يلي:

  • الاستهداف في التسويق من خلال وسائل التواصل الاجتماعي التي توفر وسائل عديدة لتسهيل عملية استهداف العملاء عبر منصات الإنترنت.  حيث طغى عالم السوشيال ميديا اليوم على العالم، وأصبحت أدوات الإنترنت بمتناول الجميع.
  • إعلانات جوجل التي تساعد على الاستهداف في التسويق، خاصةً أن محرك البحث جوجل قادر على استهداف عملائك بقوة. لكن عليك أن تعرف أهمية اختيار الكلمات المفتاحية وربطها بمحرك البحث لتصدّر منتجاتك على الموقع، وجعلها في أولى نتائج البحث.
  • الاستهداف في التسويق عبر البريد الإلكتروني، وهي أيضًا أحد الأساليب الفعالة التي يساعد اتباعها على زيادة نسبة المبيعات. ويتم ذلك من خلال إرسال المبيعات عبر البريد الإلكتروني، واستهداف فئة معية من العملاء وفقًا لصنف المنتجات.

مفهوم استهداف العملاء

يعنى باستهداف العملاء أي توجيه الحملات الإعلانية لفئة معينة من العملاء تملك خصائص مميزة، كأن تكون فئة العملاء المستهدفة مدعومة ماديًا بشكل كبير، أو كثيرة الطلب على نوع محدد من المنتجات والخدمات، وبالتالي متوقع منهم أن يكثروا من عمليات الشراء.

هناك استراتيجيات معينة للتمكن من استهداف العملاء، فالأمر ليس بتلك البساطة. إنما يتطلب دراسة للفئة المستهدفة من العملاء، ومتطلباتها، وإمكانياتها. وكذلك معرفة مشاكلها والسعي لحلها. وذلك للتمكن من تحقيق النجاح في استهدافهم، وبالتالي النجاح في التسويق.

شرح كامل عن استهداف العملاء

بعد أن تعرفنا على مفهوم استهداف العملاء، يجب التعرف إلى الاستراتيجيات التي تقود إلى استهداف الشريحة المطلوبة من العملاء، والتي سنتعرف عليها في هذه القائمة:

  • بدايةً، يجب استهداف فئة محددة من الناس، أو طبقة معينة. من ثم تصميم المنتج بما يتناسب مع تلك الطبقة اجتماعيًا، وماديًا.
  • التركيز في استهداف العملاء على المنطقة التي يتواجدون فيها بكثرة. والسعي للتعرف على إمكانياتهم، واهتماماتهم لإضافتها للإعلانات.
  • التعرف على كافة المشكلات التي تواجه فئة العملاء المستهدفة، ومحاولة إدراج الحلول في المنتجات. مع ضرورة الانتباه إلى تنبيه الفئة المستهدفة بسعي المسوق لإيجاد الحلول. على سبيل المثال، يجب أن ينشر المسوق بطريقةٍ ما كالعبارة التالية: “لقد رأينا أن أغلب العملاء واجهوا مشكلة ما حيال هذا المنتج، ونحن عملنا على توفير الحلول لتلك المنتجات ضمانًا لراحتكم، وشكرًا لاختياركم منتجاتنا”.
  • اتباع الاستهداف الذي يزيل العقبات، والحدود الإمكانية بينه وبين المنتج، وذلك يتم من خلال السعي للوصول للفئة المستهدفة بكافة الطرق. سواء من خلال الهواتف المحمولة، أو أجهزة الحاسوب، وحتى حيطان الطرقات التي يسيرون فيها.
  • اتباع استراتيجية التسويق الموحد، والتي تتمثل باستخدام كافة الطرق المتاحة للوصول للمستهلك، ووضع خطة معينة لتحديد كيفية الوصول للمستهلك، وعدم ترك أي طريقة دون استغلالها في ذلك. بحيث يرى المستهلك (المستهدف في التسويق) المنتج أينما تحرك، وكيفما تصفح على منصات التواصل الاجتماعي، أو فتح جواله، أو حتى شاهد إعلان.
  مشروع توزيع الحليب

كيفية استهداف العملاء

يجب اتباع الخطوات التالية للتمكن من استهداف العملاء، وخاصةً أن الفئة المستهدفة ستكون كبيرة، وبالتالي ستتطلب دراسة دقيقة وشاملة لضمان نجاح استهداف الفئة المقصودة من العملاء:

  1. في البداية، يجب تحديد التركيبة السكانية للعملاء، والتي تتضمن العمر، والجنس، والدخل والحالة الاجتماعية، والمستويات التعليمية. وبذلك يمكن وضع استراتيجيات منظمة متوافقة مع معايير العملاء.
  2. من ثم، يجب تحديد أماكن تواجدهم جغرافيًا، فهذا يساعد على تحديد النطاق المراد تسويق المنتجات من خلاله. بالطبع الأمر يختلف فيما إذا كانت الفئة بالقرية أو بالمدينة أو بنطاقٍ شعبي، وغيره.
  3. بعد ذلك، يجب تحديد اهتمامات العملاء المستهدفين، وما هي توجهاتهم؟ وماذا يرغبون؟ وما هي آرائهم ومواقفهم من المنتجات؟ وما هي متطلباتهم الأكثر رواجًا؟ وهل أعجبتهم المنتجات؟
  4. من ثمّ، يجب دراسة الأسواق المنافسة، والبحث فيها، والتعرف على الجمهور المتاح داخل السوق.
  5. وأخيرًا، تحديد طرق التواصل مع الجمهور، سواء من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، أو عبر المنصات الإلكترونية الموجودة على الإنترنت. فالتواصل يعتبر الجزء الأساسي لفهم الفئة المستهدفة، ومعرفة متطلباتها.

في الختام، وبعد التعرف إلى كيفية الاستهداف في التسويق شرح كامل عن استهداف العملاء. يتبين لنا أن النجاح في التسويق يحتاج إلى فهم آلياتٍ كثيرة للتمكن من معرفة متطلبات الجمهور، وللتفاعل معه، وفهم رغباته وآرائه حيال الخدمات المسوّقة.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

1724 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.