الاستثمار الآمن في فرنسا أفضل طرق الاستثمار في فرنسا

كتابة : هالة عباس خبير
آخر تحديث : 16 مارس 2022
الاستثمار الآمن في فرنسا أفضل طرق الاستثمار في فرنسا

لدى أصحاب رؤوس الأموال الذين يتطلعون إلى الاستثمار الآمن في فرنسا العديد من الخيارات المختلفة للاستثمار، بدءًا من الصناديق المتداولة في البورصة (ETFs) إلى إيصالات الإيداع الأمريكية (ADRs). وفي هذه المقالة، سنلقي نظرة على أفضل طرق الاستثمار في فرنسا، بالإضافة إلى بعض مزايا ومخاطر الاستثمار في فرنسا، تابع معنا. في الواقع تعتبر فرنسا سابع أكبر اقتصاد في العالم وثالث أكبر اقتصاد في الاتحاد الأوروبي. كما تمتلك فرنسا بعضًا من أكبر شركات التأمين وخطوط الطيران ومستحضرات التجميل والرفاهية والطاقة. وهذه السمات تجعلها واحدةً من أكثر الوجهات الاستثمارية جاذبيةً في العالم للمستثمرين الدوليين خاصةً في أوروبا، فلا عجب بأن فرنسا هي الوجهة الأساسية التي يطمح أصحاب رؤوس الأموال بالسفر والاستثمار فيها.

الاستثمار الآمن في فرنسا

تعد فرنسا مع الاقتصاد الضخم الذي تتمتع به مكانًا آمنًا نسبيًا لاستثمار الأموال. بالإضافة إلى ذلك تتميز فرنسا بالاستثمار الآمن لما تتميز به بما يلي:

  • الأسواق المتطورة، تضم فرنسا واحدةً من أكبر الأسواق النامية في العالم مع سوق أوراق مالية متطور للغاية. على عكس بعض الأسواق الناشئة والحدودية.
  • الشركات الكبيرة، تضم فرنسا العديد من أكبر الشركات في العالم، الأمر الذي يؤدي عادةً إلى تقلبات منخفضة. فعادةً ما يكون لدى الشركات الكبرى تقلبًا أقل وقوة أرباحًا طويلة الأجل يمكن التنبؤ بها.

الاستثمار الآمن في فرنسا مع صناديق الاستثمار المتداولة

توفر صناديق الاستثمار المتداولة في البورصة (ETFs) للمستثمرين الاحتفاظ بسلة من الأوراق المالية في العديد من الصناعات. كما تعتبر صناديق الاستثمار المتداولة عمومًا أقل خطورةً من الأسهم الفردية مع معاملات بيتا منخفضة. ولكن على عكس الصناديق المشتركة، يمكن تداولها في أي وقت على مدار اليوم مثل الأسهم. كما أن صندوق ETF الأساسي المستخدم للاستثمار في فرنسا هو MSCI France Index Fund ETF (EWQ)، والذي يحاول تقليد جميع الأوراق المالية الفرنسية المتداولة علنًا. فما هي صناديق الاستثمار الشائعة المتداولة للاستثمار في فرنسا.

  • مؤشر MSCI France Index ETF (EWQ).
  • صندوق SPDR DJ Euro STOXX 50 ETF (FEZ).
  • صندوق مؤشر MSCI EMU (EZU).
  • صُندوق فرانكلين FTSE France ETF (FLFR).
  • صندوق iShares Europe ETF (IEV).

الاستثمار الآمن في فرنسا من خلال شراء العقارات

تتمتع فرنسا باقتصاد قوي وثقافة غنية حتى إنها مازالت أفضل خيار للمستثمرين لاستثمار أموالهم فيها وتحديدًا في شراء العقارات. حيث تستغرق عملية شراء العقار في فرنسا من 10 إلى 12 يومًا من وقت توقيع العقد المسبق الخاص بشراء العقار حتى إكمال عملية الاستثمار في فرنسا. حيث توفر عملية الاستثمار في فرنسا من خلال شراء العقارات ميزة الشراء عن طريق الإنترنت عن طريق وكلاء أو مواقع الويب. ولكن يجب أن يبرم العقد بوجود محام والذي يتقاضى 4.5% من المبلغ الإجمالي.

  أفضل المشاريع الصغيرة الناجحة في فرنسا 2022

الاستثمار الآمن في فرنسا عن طريق تسجيل شركة

إن الاستثمار الآمن في فرنسا من خلال تسجيل شركة يوفر الإقامة المؤقتة في فرنسا، فإليك أنواع الشركات التي توفرها فرنسا للمستثمرين الأجانب، وهي كالتالي:

  • الاستثمار الآمن في فرنسا عن طريق تسجيل الشركة ذات المسؤولية المحدودة، والتي يديرها عنصر واحد فقط، وتختلف عن غيرها بالمدفوعات والضرائب.
  • الاستثمار الآمن في فرنسا عن طريق تسجيل الشركة العامة، والتي تحتاج الكثير من المستثمرين. بالإضافة إلى رأس مال لا يقل عن 37 ألف يورو.
  • الاستثمار الآمن في فرنسا من خلال تسجيل الشركة المساهمة العادية، والتي تستطيع إدارتها مع شريكين وتملك المرونة الكافية.

الاستثمار الآمن في فرنسا عن طريق خلق فرص عمل

يقدم الاستثمار الآمن في فرنسا من خلال خلق فرص عمل على الإقامة الدائمة. ويمكن لرجل الاعمال الاستثمار في فرنسا والبدء بالنشاط التجاري الذي يناسبه عن طريق ما يلي:

  • التسجيل في الموقع الرسمي على الإنترنت.
  • تحديد موعد للمقابلة في المكتب الخاص بخلق فرص العمل.

ويجدر بنا القول بأنه أفضل طريقة للحصول على تصريح الإقامة عن طريق خلق فرص عمل هي الاعتماد على محام ماهر يعلم بجميع القواعد الخاصة بخلق فرص العمل في فرنسا.

الشروط العامة للاستثمار في فرنسا

يعد الاستثمار الآمن في فرنسا أحد الطرق التي يلجأ لها أصحاب رؤوس الأموال لزيادة أموالهم والحصول على إقامة وجواز سفر. حيث تعد فرنسا ثالث أكبر دولة في أوربا والتي يبلغ سكانها 47 مليون نسمة. كما وتعد ومدينة باريس عاصمة الجمال لهذا البلد والتي سنويًا تجذب عددًا كبيرًا من السياح من كل أنحاء العالم. فالذين يرغبون في السفر والاستثمار في فرنسا فعليهم اتباع الطرق التالية:

  • تسجيل الشركات.
  • شراء العقارات.
  • خلق فرص عمل.

لكن يجدر بنا الذكر بأنه لن تحصل بمجرد شراء عقارات في فرنسا على تصريح إقامة فيها.

معايير الاستثمار في فرنسا

يجب عليك مراعاة العوامل التالية قبل الاستثمار في فرنسا:

  • مدى الأمان في الاستثمار في فرنسا، ثم ألا تنتهك اتفاقيات الاستثمار في فرنسا من قبل الحكومة.
  • وألا تتعامل فرنسا بشكل سيء مع رأس مال العملاء، ثم ألا يتغير موقف الدولة أو نظام القضاء مع المستثمرين في فرنسا.
  الاستثمار الآمن في ماليزيا أفضل طرق الاستثمار في ماليزيا

لكن لا تقلق لأن فرنسا تتمتع بمستوى أمان عالي في الاستثمار. وأقل مستوى خطورة بتسجيلها رقم 1 منذ عدة سنوات وهذا ما يبينه الرسم البياني التالي:

معايير الاستثمار في فرنسا
معايير الاستثمار في فرنسا

المؤشرات الاقتصادية المؤثرة على الاستثمار في فرنسا

يجب الانتباه إلى المؤشرات الاقتصادية قبل الإقدام على الاستثمار الآمن في فرنسا، حيث يعد الناتج المحلي الإجمالي في فرنسا من أهم المؤشرات. بالإضافة إلى معدل الضرائب والذي نستطيع تحليله عن طريق تحليل الربح والنجاح الذي يحققه الاستثمار في فرنسا. كما يعد معدل الناتج المحلي الإجمالي أحد أهم المؤشرات في نمو الاقتصاد لأنه ومع ارتفاع الناتج المحلي سترتفع القدرة الإنتاجية، ثم المبيعات. وبالتالي سيكون الاستثمار في فرنسا رابحًا.

الاستثمار في فرنسا
الاستثمار في فرنسا

أما بالنسبة لمعدل الضريبة، فهو يختلف من دولة لدولة. ويتمثل معدل الضريبة في فرنسا بالشكل البياني التالي:

الاستثمار في فرنسا
الاستثمار في فرنسا

الوثائق المطلوبة للاستثمار في فرنسا

لكي تبدأ بالشكل الصحيح بالاستثمار في فرنسا يجب عليك إحضار الوثائق التالية:

  • إحضار جواز سفر بشرط أن يكون ساري المفعول وصالح للاستخدام كل مدة الإقامة في فرنسا، ثم إحضار شهادة الميلاد بشرط أنه تكون حديثة.
  • صورة شخصية عدد 3 بخلفية بيضاء ومطابقة للصورة التي في جواز السفر، ثم شهادة زواج إذا كان المستثمر متزوجًا.
  • تقديم وثيقة تثبت الإقامة في فرنسا بما لا يقل عن 3 أشهر، ثم تَقديم وثيقة تدل على امتلاك ما لا يقل عن 30 % من رأس مال الشركة التي يديرها المستثمر.
  • تقديم وثيقة تدل على الاستثمار بالدولة بمبلغ لا يقل عن 300 ألف يورو، ثم تقديم وثيقة تثبت الدخل الشهري للمستثمر في فرنسا.

مخاطر الاستثمار في فرنسا

كما أظهرت أزمة الديون السيادية في الاتحاد الأوروبي، فإن الروابط النقدية للبلاد مع دول أخرى في الاتحاد الأوروبي. خلقت بعض المخاطر الرئيسية، وهي:

  • هيكل الاتحاد الأوروبي، تعد فرنسا ثالث أكبر عضو في الاتحاد الأوروبي، مما يعني أنها قد تكون مسؤولةً عن تمويل أجزاء كبيرة من عمليات الإنقاذ. كما وأصبح هذا الالتزام واضحًا للغاية خلال أزمة الديون السيادية الأوروبية.
  • الميول الاشتراكية، يوجد في فرنسا العديد من الميول الاشتراكية التي قد تمنع بعض الشركات من المنافسة. على سبيل المثال، يوجد في البلد 35 ساعة عمل في الأسبوع وسن تقاعد يبلغ 62 عامًا، وهو أقل مما هو عليه في العديد من البلدان المتقدمة الأخرى.

إلى هنا نكون قد انتهينا من توضيح الاستثمار الآمن في فرنسا وتقديم أفضل طرق الاستثمار في فرنسا. آملين أن نكون قد قدمنا لك المعلومات الكافية للاستثمار.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

436 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.