إيجابيات صناديق الاستثمار

كتابة : رحمة خالد جيد
آخر تحديث : 1 سبتمبر 2022
إيجابيات صناديق الاستثمار

إيجابيات صناديق الاستثمار؛ إن صناديق الاستثمار هي واحدة من الأنظمة الاستثمارية الجماعية والتي ظهرت كوسيلة تساعد على الاستثمار، خاصة أولئك الذين لا يملكون الخبرة اللازمة لبدء الاستثمار والدخول في سوق الأوراق المالية. كما أنها تمنح فرصة للأفراد للقيام بمشروع استثماري جماعي خاصة إذا كان هؤلاء الأفراد لا يملكون المال الكافي للقيام بمشروع كامل بمفردهم. وأيضا توفر صناديق الاستثمار توزيعا مقبولا للمخاطر وذلك نظرا لتنوع الأنشطة الاستثمارية التي تقوم بها تلك الصناديق. وفي هذا المقال، سوف نتحدث عن مزايا صناديق الاستثمار وما هي أهم المميزات التي تدفع الأفراد لبدء الاستثمار بها.

إيجابيات صناديق الاستثمار

مميزات صناديق الاستثمار هي عبارة عن مؤسسة مالية يتم إدارتها بواسطة مؤسسة أخرى ذات خبرة في عالم الاستثمار. وتقوم هذه الصناديق بتجميع أموال الأفراد ذوي المدخرات المحدودة والذين لا يتمتعون بالخبرة. فتقوم باستثمار مدخراتهم في شراء عدد متنوع من الأوراق المالية والاستفادة من مزاياهم. توفر صناديق الاستثمار عدد من المزايا سنقوم بعرضهم بشيء من التفصيل:

إيجابيات صناديق الاستثمار بالنسبة للمستثمر

تحقق صناديق الاستثمار للمستثمر بها عدد من المميزات تتمثل في:

  • تقليل المخاطر التي يتعرض لها المستثمر، فصناديق الاستثمار تقوم بدور وساطة مالية من شأنها تقليل الخطر الذي يتعرض له المستثمر. فتلك الصناديق تتم إدارتها بواسطة عدد من المتخصصين ذوي الخبرة والمهارات العالية.
  • الفئات التي يتم شراء الحصص بها تكون مناسبة للمستثمر بشكل أكبر من فئات الشراء في حالة الاستثمار المباشر في أسهم الشركات.
  • سيولة الاستثمار في حصص صناديق الاستثمار تكون أكثر مما هي عليه في حالة الاستثمار المباشر. فالسيولة الحقيقية لا تقتصر فقط على مجرد تحويل الأصل المالي إلى نقدي، بل أيضا القدرة على إجراء هذا التحويل بأقل الخسائر الممكنة. كما أن وثائق الاستثمار المفتوحة تتميز بقدرتها على التسييل بسرعة طبقا لآخر سعر قد تم الإعلان عنه.
  • سعر الحصة في صندوق الاستثمار هي أكثر استقرارا من تلك التي يحصل المستثمر عندما يقوم بالاستثمار في الأوراق المالية.
  • الاستثمار في الصناديق الاستثمارية يتمتع بخاصية التحفظ، وذلك من خلال تنويع سُبل الاستثمار بين الأسهم والسندات وأذونات الخزينة وودائع ووثائق الاستثمار.
  • تتميز صناديق الاستثمار بقدر كبير من الشفافية، حيث يتم تقييم الوثائق بها أسبوعيا، وكذلك أدائها أيضا، مما يتيح للمستثمر المعرفة المستمرة لعائد استثماره وتحديد قراره بالاستمرار أو التوقف.

إيجابيات صناديق الاستثمار بالنسبة للجهاز المصرفي

تحقق صناديق الاستثمار للجهاز المصرفي عدداً من المميزات، فهي:

  • تساهم في توظيف الجزء الفائض من السيولة لدى البنوك وأيضا الجزء الناتج عن الارتفاع الكبير في حجم الودائع المصرفية.
  • تساعد في تدوير محافظ الأوراق المالية عند البنوك.
  • تحقق موارد مالية مختلفة للبنوك، مثل عمولات الاكتتاب والاسترداد، ورسوم حفظ الأوراق المالية، وتحصيل الكوبونات، وغيرها.

مميزات صناديق الاستثمار على المستوى القومي

تحقق صناديق الاستثمار عدداً من المميزات على المستوى القومي تتمثل في:

  • فتح مجالات وأدوات مالية جديدة أمام المدخرين لاستثمار أموالهم.
  • جذب أصحاب المدخرات الذين لا يناسبهم الإيداع في البنوك.
  • توجيه المدخرات القومية المجتمعة لديها إلى استثمارات منتجة من المنشآت المصدرة لتلك الأوراق المالية، وذلك من خلال قيام صناديق الاستثمار باستخدام حصيلة بيع وثائقها في تكوين تشكيلة من الأوراق المالية.
  • تنشيط سوق رأس المال وزيادة نشاطه، وبالتالي تطوير البورصة والانفتاح على البورصات العالمية، وذلك نظرا لتعامل صناديق الاستثمار في الأوراق المالية التي يتم تداولها في البورصة.
  • حماية المدخرات ومنع تسربها للخارج، بل وجذب الاستثمارات والمدخرات المهاجرة والأجنبية.
  • كذلك زيادة دور صناديق الاستثمار كأدوات مالية معاصرة، وبالتالي زيادة قوة الأسواق المالية.

بذلك وصلنا إلى نهاية مقالنا عن إيجابيات صناديق الاستثمار. كما نأمل أن تكون معلوماتنا قد أفادتكم.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

2581 مشاهدة