أهم أمراض فراخ النعام

آخر تحديث : 5 يونيو 2021
أهم أمراض فراخ النعام

هل أنت من مهتمي المشاريع الصغيرة؟ هل فكرت في بدء مشروع تربية النعام وواجهتك أمراض خلال تربيتها؟ سنقدم لك في مقالنا هذا أهم امراض فراخ النعام ومشاكل تربيتها. مع العلم أن فراخ النعام تتميز بمقاومة عالية للأمراض، وعلى الرغم من فائدة هذا الأمر إلا أنه يقف عائقًا في الاكتشاف المبكر للمرض.

 تربية فراخ النعام

  • نستقبل الطائر على الأرض الاسمنتية، ونجهز السقايات، ونضع إضاءة وتدفئة.
  • يفضل عدم إطعام فرخ النعام العلف إلا من بعد 5 إلى 12 ساعة من خروجه، حيث تُجهز أمعاء الطائر للهضم.
  • نطعم فراخ النعام علف النعام وليس علف دواجن، لأن علف الدواجن يسبب لفًا في أرجلها.
  • يجب أن يحتوي العلف على فيتامينات، والكالسيوم، وأحماض أمينية، وكل احتياجات فرخ النعام.
  • بالتأكيد من المهم المحافظة على نظافة المكان.

مشاكل تربية فراخ النعام

  • فقدان الريش: ومن أسباب فقدان الريش لفرخ النعام هي الميكروبات المعدية التي تصيب منابت الريش، وتحدث التهابًا في حويصلات الريش، ولعلاج هذه الحالة نحدد العامل البكتيري، وبعد ذلك نختبر مدى الحساسية للمضادات الحيوية، ونستعمل المضاد الحيوي المناسب والفعال. أما السبب الثاني فهو فيروسي كالإصابة بفيروس الجدري، كذلك يعود السبب الثالث للطفيليات الخارجية كالقمل، ونعالجها باستخدام بودرة السيفين.
  • عدم التوازن: يفقد فرخ النعام توازنه بسبب السموم كالزيوت، والدهون المزنخة، والمبيدات الحشرية، والنباتات السامة. وكذلك تفقد هذه الصغار توازنها بسبب البكتيريا، والفيروسات، والطفيليات. بالإضافة إلى إصابة المخ والحبل الشوكي، والكدمات. أما إذا ظهر على الطائر أعراض كاللهاث وتقوس الجناح، فيجب قياس درجة حرارته مع العلم أن درجة حرارة النعام 103 فهرنهيت. وعلاج مثل هذه الحالة من خلال تعديل حرارة المكان.
  • العرج ومشاكل الجهاز العضلي الهيكلي: يعود عرج الطائر للجروح، وامتداد الأرجل، واعوجاج إصبع القدم، ودوران عظام الساق، وتشوهات الأرجل، وانزلاق الوتر. ولتجنب الجروح يجب أن يحيط المكان سور مصنوع من البلاستيك الخفيف، كما من الضروري أن نزيل أي شيء يمكن أن يؤذي فرخ النعام خلال حركته في المكان.
  • دوران الساق: أما مشكلة دوران الساق سببها غير معروف، حيث من الممكن أن تكون عوامل غذائية أو وراثية أو ارتفاع حرارة أو ضيق مساحة المكان. وعلاجها عن طريق التدخل الجراحي، ولكن نجاحه بشكل نسبي، ومن الجدير بالذكر أثر تخفيض البروتين في العليقة بشكل إيجابي على هذا المرض، بالإضافة إلى توفير مساحة بشكل كافٍ للطيور في المكان.
  • عدم امتصاص كيس المح: ومن أعراضه فقدان الشهية، وتأخذ الرقبة شكل حرف s، مع حركات غير مألوفة، إذ تستمر الطيور المصابة بالنقر في العلف بدون التقاط شيء، ونتيجة لذلك يحدث نقصانًا في الوزن. مع العلم أن وزن الطائر ينقص في أول خمسة أيام بعد الفقس. ولكن بعد ذلك إن حدث نقص في الوزن يجب أن نبحث عن أسبابه وعلاجه. ونذكر بعض أسباب امتصاص المح كالعدوى الميكروبية، وحدوث أخطاء أثناء التفريخ.
  مشاكل تربية النعام في مصر

تلوث كيس الصفار من أمراض فراخ النعام

يعتبر مرض تلوث كيس الصفار من الأمراض المنتشرة لفراخ النعام عند الفقس. ويعود سببه لاختراق البكتيريا لقشرة البيضة. ويمكن علاجه عن طريق إزالة كيس الصفار بعمل جراحي، وبعد ذلك نستخدم المضادات الحيوية. ونستطيع الوقاية من هذا المرض بالالتزام بالقواعد الصحيحة من تعقيم، وتبخير البيض عند جمعه وقبل التفريخ.

اختلال الامتصاص الغذائي عند فراخ النعام

هو من الأمراض القاتلة التي تصيب أفراخ النعام بعمر بين شهر وثلاثة أشهر، وفي بعض الأحيان يصاب به الطائر بعمر ستة أشهر ونصف. ومن أعراضه يظهر على فروخ النعام علامات قلق، وعدم استقرار، وعدم تناولها الطعام والشراب. ومن الممكن علاج هذا المرض في بعض الأحيان من خلال المضادات الحيوية، إلا أنه إلى الآن لم يُعرف سبب المرض.

  البرامج الوقائية لتحصين النعام

التلبك المعوي من أمراض فراخ النعام

يؤثر هذا المرض على فراخ النعام بأعمار مختلفة، ويعود السبب في ذلك إلى إطعامها خلطات مختلفة من العلف فجأةً مع نسبة كبيرة من الغذاء الخشن دفعة واحدة. إذ نستطيع تجنب هذا المرض من خلال تقديم العلف تدريجيًا في حال التغيير، ولا نقدم نسب كبيرة من المواد الغذائية الخشنة دفعةً واحدة.

تشوه الأرجل والأصابع عند فراخ النعام

يعود سبب هذا المرض إلى خلل في التوازن الغذائي الذي قُدم لأمهات التربية أو نتيجة عوامل وراثية. ولعلاجه نضيف كالسيوم إلى علف النعام مع فيتامين د. كما يجب أن يكون الكالسيوم متوازنًا مع الفسفور. مع مراعاة ربط مفصل النعام لتجنب الحركات السريعة التي تؤذيه.

الأمراض الطفيلة عند فراخ النعام

وهي من إحدى المشاكل المهمة التي يواجهها المربيين بسبب الازدحام في المزرعة والتربية المكثفة. حيث تُصيب طيور النعام البالغة والفراخ منها. ولكن تعتبر فراخ النعام، والبيض الأكثر عرضةً للإصابة بها. ولذلك يجب استخدام المعقمات والمطهرات اللازمة.

مرض التهاب الأنف من أمراض فراخ النعام

يحدث عادةً للطيور بعمر سنة وهو من الأمراض المعدية. والعامل المسبب هو أليفة الدم (ليموفلز)، إذ يظهر على الطائر المصاب ارتعاش في الرأس، وانعدام الرغبة للطعام وبالتالي فقدان توازن الجسم. ولعلاج هذا المرض يمكن استخدام المضادات الحيوية كالتتراسيكلين أو السلفا.

مرض الكوكسيديا عند فراخ النعام

تصيب الطيور حديثة الفقس نتيجة الازدحام، وزيادة الرطوبة، وعدم الاهتمام بالتعقيم والتنظيف. حيث يعود سببها لنوع من الطفيليات الداخلية. ومن أعرضه أن تصبح حركة النعام قليلة، وتنعدم شهية الطائر للأكل والشرب مع ظهور تحدب في الظهر، وتصبح الأرجل نحيفة. ولعلاج هذا المرض نعطي النعام مضادات مثل الأمبرول أو الكوكستاك في العلف أو في ماء الشرب.

وفي النهاية، نأمل أن نكون قد قدمنا ما يفيدكم من أسباب وأعراض وعلاج أمراض فراخ النعام في حال تعرضتم إليها، ومن الأفضل العمل بالوقاية من هذه الأمراض لتجنب الخسارة في مشروع تربية النعام.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

1036 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.