أمراض نحل النوزيما

كتابة : بثينة زينو
آخر تحديث : 4 أبريل 2021
أمراض نحل النوزيما

تعد أمراض نحل النوزيما من الأمراض الشائعة التي يعاني منها النحالون بكثرة، ويسبب خسائر فادحة في المناحل. يصيب هذا المرض النحل البالغ على وجه الخصوص ولا يستهدف الحضنة. وهو مرض يسببه طفيلي يعرف باسم بروتوزوا (protozoa) أو نوزيما إبيس (Nosema Apis). ويكوّن هذا الطفيلي الجراثيم وهو في الطور النهائي.

وقد توصل الدارسون إلى أن طفيليلات النوزيما هي أجسام بيضية يتراوح طولها بين 4 و 6 ميكرون، وعرضها بين 2 و 4 ميكرون، ذات لون لؤلؤي.

الأضرار الناجمة عن مرض النوزيما للنحل

الأضرار الناتجة على ملكات النحل

بعد أن تبتلع الملكة جراثيم النوزيما ستفقد وظيفتها في غضون 15 يوم كحد أقصى. إذ تتلف هذه الجراثيم مبايض ملكات النحل، مما يسبب انخفاضًا في إنتاجية الحضنة.
وعند تعرض الملكة للإصابة الشديدة لا يفقس البيض الذي وضعته، وهنا ستفكر النحلات العاملات باستبدال الملكة بسبب مرضها.

الأضرار التي تظهر على طائفة النحل

  • عند اشتداد الإصابة وارتفاع حدتها يؤدي ذلك لموت الطائفة بأكملها.
  • عند الإصابة غير الشديدة ستضعف تلك الطوائف بشكل تدريجي.

الأضرار الناجمة عن النوزيما والتي تصيب النحلات العاملات

  • عند إصابة عدد من العاملات تتجمع هذه العاملات معاً، بسبب عجزها عن القيام بالتشتية.
  • قصر عمر العاملات وضمور غدد الغذاء الملكي لديها وانخفاض نشاطها عند الإصابة الطفيفة بالنوزيما.
  • تصاب معداتها بالكامل في غضون 14 يوم عند تفاقم الإصابة.
  • عندما تضمر غدة الغذاء الملكي تتحول النحلة تلقائياً لعاملة حقلية.
  ما هو تعريف المشاريع الصغيرة

آلية انتقال عدوى أمراض نحل النوزيما

  • العدوى الناجمة من نحل آخر مصاب.
  • استهلاك غذاء ملوث ومشبع بجراثيم النوزيما.
  • استهلاك العسل أو ماء أو حبوب لقاح ملوثة.

دورة حياة أمراض نحل النوزيما

علينا أن نعرف أكثر عن النوزيما وعن دورة حياتها:

  1. ينفرد خيط الجرثومة المكروسكوبية القطبي بعد ابتلاع عائلها الحساس مباشرةً، ويحدث كل ذلك في تجاويف المعدة.
  2. يعلق ذلك الخيط القطبي أو يثبت ضمن خلايا ذلك العائل، كما يتأثر بدوره بعدة كيماويات، ويسمح للماء بالدخول للجرثومة قبل أن ينفرد الخيط.
  3. يمر النوزيما كمرحلة ثالثة بطور يسمى الطور الخضري وهو طور غير معدي، ولا يبدأ بالعدوى قبل أن يبتلع النحل الجراثيم عن طريق الغذاء، أو عبر ملامسة نحل آخر مصاب، أو إحدى طرق العدوى المذكورة سابقاً.
  4. لن تستغرق الجراثيم أكثر من 30 دقيقة حتى تبدأ بالإنبات بعد دخولها لتجاويف المعدة، لتمر بعدة مراحل وتتحول من طور خضري إلى طور متغذٍ، ويكبر حجمه ليأخذ شكلًا بيضويًا أو حتى كرويًا، ثم يبدأ بالانقسام وهو ما يعرف بطور التكاثري. بعد عشر ساعات من العدوى تظهر ما تعرف بالميرونتات، والتي تلعب دورًا في ظهور الجراثيم.
  5. تتمكن الجراثيم من المعدة فتبدأ الخلايا الطلائية بالسقوط والانفجار داخلها بمحتوياتها؛ ويستغرق ذلك حوالي 10 أيام كحد أقصى.

كيفية تقدير كثافة العدوى بجرثومة النوزيما

  مرض الجمبورو للدواجن العلاج الوقاية

بناءً على كل ما سبق يجب أن يعرف مربو النحل ما هي نسبة العدوى، وما إذا كان المرض قد تمكن من الخلية أو يمكن السيطرة عليه، فجميع هذه الملاحظات هامة جداً.

  • يعني وجود جرثومة واحدة فقط في حقل النحل أن العدوى غير موجودة وأن نطاقها محدود جداً.
  • وجود 1 إلى 20 جرثومة في حقل النحل يعني أن العدوى قد بدأت بالانتشار لكن بشكل طفيف.
  • عند تراوح العدد بين 21 و 100 جرثومة في حقل النحل فهذا يعني أن العدوى ذات معدل متوسط.
  • بين 101 و 500 جرثومة يعني أن العدوى تحولت من متوسطة إلى شديدة.
  • من 500 وما فوق هي عدوى خطيرة وشديدة وتهدد كامل الحقل.

كيفية وقاية النحل من مرض النوزيما

لأن النوزيما من أكثر أمراض النحل خطورة لا بد من الخوض في طرق علاجها والوقاية منها:

  • توفير ملكات نحل ذات خصوبة جيدة ضمن الطوائف، والتي بدورها ستنتج نحلات عاملات صغيرة ونشيطة.
  • تغذية طوائف النحل بالغذاء الكافي والجيد، ودعمها بالبروتينات والكربوهيدرات، بالإضافة إلى الفيتامينات والمعادن.
  • متابعة طوائف النحل بشكل مستمر وخاصةً المصابة منها للتأكد من نفع العلاج.
  • يجب وضع المنحل في منطقة ذات تهوية جيدة، ومن الأفضل أن يكون مشمساً وقريبًا من مورد ماء نظيف وعذب.

في النهاية هناك عدد من الآفات والأمراض في مقدمتها أمراض النوزيما التي تصيب النحل، وتؤثر بشكل مباشر على طوائفه وإنتاجيته. ولأن النحل من الحشرات الحساسة لا بد من معالجة الأمراض، والعمل على الوقاية منها باستمرار.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

96 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *