أمراض الكلاب البكتيرية

كتابة : ولاء اليوسف
آخر تحديث : 16 يوليو 2021
أمراض الكلاب البكتيرية

الكلاب من أكثر الحيوانات المعرضة للأمراض، إذ على الرغم من صلابتها وطبيعتها القوية، إلا أنه تنتشر بينها العديد من أنواع الأمراض، فمنها ما يكون خطيرًا، ومنها ما يكون بسيطًا، ومنها المعدي أيضًا. لذلك لابد لمربي الكلاب أن يكونوا على معرفة جيدة بأنواع هذه الأمراض. وها نحن ذا سنتطرق للتحدث عن أمراض الكلاب البكتيرية وعن أسبابها وطرق لعلاجها.

مرض لايم من الأمراض البكتيرية عند الكلاب

وهو أحد أكثر الأمراض البكتيرية انتشارًا بين الكلاب وينتقل لها عن طريق القراد مثل قراد بزر الخروع، وقرادة الغزال. ويسبب غالبًا التهاب في المفاصل، أما أعراض هذا المرض هي:

  • الحمى.
  • فقدان في الشهية.
  • خمول شديد.
  • انتفاخ عند المفاصل.
  • العرج أثناء المشي.
    ويمكن علاجه بمضادات حيوية مثل: الدوكسيسيكلين، والأموكسيسيلين، والأزيثروميسين. ويؤخذ لمدة أربع أسابيع على التوالي. ويفضل أخذ مضادات الالتهاب للتخفيف من الألم. كما أن إهمال هذا المرض يؤدي إلى مشاكل في الكلى، والقلب، والجهاز العصبي.

الحمى المالطية أحد الأمراض البكتيرية بين الكلاب

وهي عبارة عن حمى بروسيلا البكتيرية، وتنتقل بواسطة شرب الحليب ومشتقاته غير المبستر، وهي من الأمراض المعدية للإنسان لذلك لابد من معالجتها فور ظهورها. وتتمثل أعراض هذه المرض كالتالي:

  • صداع.
  • فقدان في الشهية.
  • ألم في المفاصل.
  • تعرق شديد.
  • حمى.
    أما العلاج فيكون حصرًا بإشراف طبيب مختص، وينصح دائمًا بتعقيم الكلب المصاب والمكان الذي يعيش به، بالإضافة إلى عزله عن بقية الحيوانات للحد من انتقال العدوى.
  أمراض الكلاب المعدية للإنسان

داء إيرليخ البكتيري في الكلاب

وهو من ضمن الأمراض البكتيرية عند الكلاب، وينتقل أيضًا عن طريق القراد. ويسبب مشاكلًا في صحة الكلب المريض مثل: فقر في الدم ونزيف، بالإضافة لبعض المشاكل العصبية. أما أعراضه:

  • تسرع في نبضات القلب.
  • تضخم في الكبد.
  • انتفاخ في المفاصل.
    ويكون العلاج الأنسب ما يقدمه الطبيب. كما يجب تعقيم جسد الكلب المصاب وإخراج القراد منه.

بكتيريا الفيتوس في الكلاب

غالبًا ما تكون الأماكن المأهولة بعدد كبير من السكان والتي تنعدم فيها النظافة هي البيئة المناسبة لانتقال هذا النوع من الأمراض البكتيرية. كما أنه مرض معدي بين الكلاب والناس أيضًا وينتقل عن طريق البراغيث، والقمل، والقراد. وتكون أعراض هذه البكتيريا:

  • القيء.
  • الإسهال.
  • التعرق.
  • ظهور رائحة كريهة أثناء التنفس.
    إذا ظهرت أحد هذه الأعراض على كلبك يجب عليك استشارة الطبيب مباشرة. وذلك بسبب خطورة هذه البكتيريا التي تسبب الموت غالبًا خلال 24 ساعة.

الطاعون أحد الأمراض البكتيرية

يعد الطاعون من الأمراض البكتيرية الخطيرة عند الكلاب. وذلك لأنه معدي وينتقل للبشر أيضًا. والسبب الرئيسي وراء مرض الطاعون في الكلاب هو بكتيريا اليرسينيا الطاعونية، وتنتقل للكلاب عن طريق الفئران، والقراد، والجرذان الحاملة لهذه البكتيريا. وتكون أعراض المرض كالآتي:

  • الخمول والتعب الشديد.
  • فقدان في الشهية.
  • تورم في الغدد اللمفاوية.

وللطاعون عدة أنواع وهي: الطاعون الدبلي، والطاعون الرئوي، وطاعون إنتان الدم. أما علاج الطاعون فيكون فقط بوصفة الطبيب. ولا ننسى دائمًا تعقيم الكلاب المصابة وعزلها.

  أمراض الكلاب بعد الولادة

داء البيريمات من أمراض الكلاب البكتيرية

وهو عبارة عن بكتيريا توجد في الحشرات التي تعيش ضمن المستنقعات والمياه الملوثة. وتصاب الكلاب بهذه البكتيريا إما عن طريق تناولها، أو من خلال الجروح الموجودة في جسدها. وتكون أعراض هذا المرض: الحمى، وألم في الرأس والعضلات، بالإضافة إلى مشاكل حادة في الكلى، والجهاز الهضمي، والكبد، وذلك في حالات قليلة وخاصة عند إهمال علاج المرض.

نصائح عامة لوقاية الكلاب من البكتيريا

عندما تربي أي نوع من الحيوانات يصبح من مسؤوليتك. وكذلك صحته وسلامته أيضًا، فهو حيوان ضعيف لايعلم كيف تنتقل إليه الأمراض ولا يستطيع معالجتها حتى. ومن أجل ذلك سنقدم هنا بعض النصائح للوقاية من الأمراض البكتيرية التي تصيب الكلاب.

بدايةٌ من الضروري جدًا تقديم كافة اللقاحات اللازمة، والتي تقوم بدور كبير في مواجهة البكتيريا والحد من انتقالها، ويمكن البدء بذلك عندما يصبح عمر الكلب 21 يومًا. هذا فضلًا عن التعقيمات والمطهرات التي يجب استخدامها دائمًا، وذلك من خلال تعقيم المكان الذي يعيش فيه الكلب، وكذلك الإناء الذي يأكل فيه. ولابد من استحمام الكلب مرة على الأقل في الأسبوع. وأخيرًا يجب زيارة الطبيب بين الحين والآخر، وإجراء الفحوصات الدورية للتأكد من عدم وجود أمراض.

وفي النهاية نذكركم أن الأمراض البكتيرية عند الكلاب كثيرة، ولكن ذكرنا لكم الأكثر شيوعًا. مع العلم من الممكن انتقالها من الكلاب للإنسان، لذلك عند ظهور أية أعراض مما ذكرنا سابقًا من الأفضل استشارة الطبيب البيطري لضمان سلامتك وسلامة كلبك.

هل كان المقال مفيداً؟

نعم لا
×

نأسف لذلك!

×

رائع!

68 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *