أشهر أمراض العجول الرضيعة

آخر تحديث : 12 مايو 2021
أشهر أمراض العجول الرضيعة

تصاب العجول بأمراض مختلفة طفيلية أو جرثومية أو فيروسية قد تؤدي إلى نفوقها، بسبب مناعتها الضعيفة، لذلك لابد من العناية بالعجول وتغذيتها بالسرسوب أو اللبأ الذي يعتبر الغذاء الأمثل لزيادة مقاومتها للأمراض والمؤثرات الخارجية، وفي هذا المقال سنستعرض أشهر أمراض العجول الرضيعة وأهم أعراضها.

الإسهال الأبيض المعدي من أشهر أمراض العجول الرضيعة

يصيب هذا المرض العجول في عمر٣ – ٥ أيام من الولادة، والسبب في ذلك فيروس الروتا والكورونا Corona and Rota Viruses، كما يعتبر من أهم أسباب النفوق في العجول حديثة الولادة. ومن أعراضه:

  • حمى خفيفة، حيث قد تصل درجة حرارة الجسم الى ٤٠˚ مئوية.
  • إسهال شديد رمادي أبيض وله رائحة كريهة، ويؤدى لحدوث حالة من الجفاف التي تتميز بفقد جلود العجول لليونتها، وانخفاض الوزن، وجحوظ العينين.
  • هزال شديد، وبرودة الجسم، وإغماء، وبلل عند فتحة الفم.
  • اضطرابات تنفسية ونقص في عدد الكريات البيضاء.
  • خمول العجول وتصبح غير قادرة على الوقوف والثبات لضعف العضلات مع برودة الأطراف.
  • ظهور أعراض الجفاف، كما يدخل العجل المريض بعد ذلك مرحلة الغيبوبة، والصدمة. مع العلم يصعب العلاج عند ظهور هذه الأعراض على العجول المريضة، وتنفق بعد ذلك خلال ٢٤ ساعة.

الإسهال العادي من أشهر أمراض العجول الرضيعة

يعتبر من أكبر المشاكل الصحية التي تواجه العجول أثناء فترة الرضاعة حتى عمر شهر تقريبًا، وغالبًا لا يسبب النفوق، ولكن يسبب الضعف العام للعجول وانخفاض حيويتها، مما يجعلها عرضة للإصابة بالأمراض الأخرى التي تسببها الفيروسات والجراثيم. ومن أهم الأعراض التي ترافق هذا المرض:

  • حدوث الإسهال مع اختلاف لونه من الأبيض للأصفر أو الأخضر.
  • يفقد الحيوان وزنه بسرعة، ويصبح نحيف القوام مع تدلي أذنيه.
  • تتأثر شهية الحيوان ويتحول لأكل الفرشة أو المخلفات الحيوانية.
  • في حالة استمرار الإسهال يصاب الحيوان بالجفاف نتيجة فقد سوائل جسمه وأملاحه مع ارتفاع درجة حرارته وزيادة معدل التنفس في الدقيقة، مما قد يؤدي إلى النفوق.
  علاج توقف الكرش عند الأبقار

الالتهاب الرئوي من أمراض العجول الرضيعة

من أشهر أمراض العجول الرضيعة، وهو عبارة عن التهاب نسيج الرئة والأغشية المبطنة للقصبات الهوائية، وغالبًا ما يصاحبه التهاب الغشاء البلوري المغلف للرئتين، ويصيب هذا المرض كافة الحيوانات بأعمارها المختلفة، ومن الجدير بالذكر ترتفع نسبة الإصابة به أثناء فصلى الخريف والشتاء، حيث تتعرض الحيوانات للاختلافات الحادة في درجات الحرارة. ويعتبر هذا المرض مسؤولًا عن معظم الخسائر في العجول الرضيعة في عمر 3-8 أسابيع. وله عدة أشكال:

  • الالتهاب الرئوي الفيروسي: الذي يسبب مرض الأنف IBR وينشأ عن وجود فيروس خاص بالعجول الصغيرة والذي يسبب مرض البارا إنفلونزا P13 أو العدوى الحمراء في الأبقار. وينشأ أيضًا عن فيروس Pneumovirus من جنس الفيروسات الرئوية BRSV.
  • التهاب الأنف والقصبة الهوائية المعدي: مرض فيروسي حاد يصيب الجهاز التنفسي، ويتميز بالتهاب ونزيف، وتنكرز الأنسجة المخاطية للممرات التنفسية.

مرض البارا إنفلونزا عند العجول الرضيعة

مرض حاد ومعدي، له شكل تنفسي، وشكل إجهاضي. يصيب الأبقار بكافة الأعمار، تكثر الإصابات في حظائر العجول والأبقار الفتية خلال فصلي الشتاء والخريف وخصوصًا في الحظائر ذات التهوية السيئة، حيث تكون نسبة الإصابة عالية تصل إلى٨٠ – ١٠٠ ٪. ومن أهم أعراض الالتهاب الرئوي بأشكاله المختلفة:

  • حمى وانخفاض في الشهية، وصعوبة في التنفس مع شخير أثناء التنفس.
  • تنفس سريع وسعال نتيجة التهاب القصيبات.
  • إفرازات أنفية مصلية تتحول إلى مخاطية أو قيحية عند حدوث العدوى الثانوية مع احتقان في الأنف.
  • تتورم الملتحمة وتزداد الإفرازات العينية.
  • يحدث التهاب معدي معوي وقد يحدث الإجهاض.
  خروج رحم البقرة بعد الولادة

مرض الباستريلا عند العجول الرضيعة

مرض معدي حاد، يصيب كافة الحيوانات وخاصة الأبقار. يسبب المرض بكتيريا الباستريلا Pasteurella multocida، ومن أعراض الإصابة به:

  • ارتفاع في درجة الحرارة.
  • التهابات تحت الجلد.
  • التهابات في الأنسجة بين الحويصلات الرئوية.
  • التهاب معدي معوي.

السالمونيلا أشهر أمراض العجول الرضيعة

تصاب جميع الحيوانات بمرض السالمونيلا، مع العلم أن أكثر الحيوانات قابلية للإصابة بالمرض هي الحيوانات الصغيرة الضعيفة، والحيوانات حديثة الولادة، كذلك الإنسان له قابلية للعدوى بالاتصال المباشر بالحيوانات المريضة أو بواسطة منتجاتها. ومن أهم أعراض مرض السالمونيلا:

  • ارتفاع درجة الحرارة حتى ٤٢ درجة مئوية.
  • إسهال أصفر أو قاتم قد يكون مخاطي أو دموي.
  • التهاب معوي حاد مصحوب بمغص يؤدى إلى تقوس الظهر.
  • أعراض عصبية مثل حركة العينين اللاإرادية والدوران.
  • ضعف شديد وربما غيبوبة وقد تنفق متأثرًة بالإسهال الشديد خلال خمسة أيام.

الكوكسيديا من أمراض العجول الرضيعة

تحدث الإصابة بالكوكسيديا تحت ظروف بيئية سيئة، وتربة رطبة قذرة أو عن طريق الغذاء الملوث. ويتربى طفيل الكوكسيديا في أمعاء الحيوان ويتغذى على الدم، فيسبب نزفًا معويًا، وأنيميا، ونقص في الوزن.

الكساح من أمراض العجول الرضيعة

يحدث بسبب نقص الكالسيوم والفسفور مع نقص فيتامين د. ومن أهم أعراضه:

  • تضخم المفاصل وخاصة الأرجل الأمامية.
  • تقوس العظام الطويلة.
  • الميل للرقود باستمرار.
  • زيادة الحساسية وحدوث تشنجات قد تؤدي إلى النفوق.

في نهاية المقال، نكون قد استعرضنا أشهر أمراض العجول الصغيرة، والتي تعتبر من أكثر الأمراض المسببة للخسائر الاقتصادية لمربي الأبقار، ولا تقتصر هذه الخسائر على موت العجل فحسب، وإنما تؤثر أيضًا على إنتاجية البقرة الأم، حيث أن موت العجل يؤدي إلى انخفاض إدرار الحليب عند الأبقار أو انعدامه.

248 مشاهدة
هل تنقصك معلومة في المقالة ؟ يشرفنا الرد عليك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *